"سلطان بن سلمان" يرعى الملتقى الوطني لتوظيف ذوي الإعاقة

ينطلق في 13 ديسمبر وتنظمه الجمعية بشراكة جامعة الملك سعود

سبق- الرياض: يرعى رئيس مجلس إدارة جمعية الأطفال المعوقين الأمير سلطان بن سلمان، الملتقى الوطني الثاني لتوظيف ذوي الإعاقة "وظيفتي أمان"، الذي سينطلق 13 ديسمبر لمدة ٣ أيام؛ ذلك بقاعة الأمير سلطان بالفيصلية؛ حيث تنظمه الجمعية، بالشراكة مع جامعة الملك سعود ممثلاً في نادي المسؤولية الاجتماعية.
 
ورفع مدير جامعة الملك سعود الدكتور بدران العمر شكره وتقديره لرئيس مجلس إدارة الجمعية، مؤكداً أن اهتمام الأمير نابع من الاهتمام الكبير الذي يوليه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لهذه الفئة الغالية على قلوبنا.
 
وأضاف: "نحن نسير على خطاه ونهجه -يحفظه الله- في رسم الخطط والبرامج التي تسهم في دعمهم، ومن أهمها هذا المعرض والملتقى الوطني الثاني لتوظيف ذوي الإعاقة، خاصة بعد نجاح الملتقى الأول، والذي حظي بالدعم والاهتمام من قبل المسؤولين في هذا الوطن المعطاء".
 
وبيّن أن البرامج المجتمعية أحد أهم الأساسات التي قامت عليها الجامعة، وتسعى لتأدية واجبها تجاه المجتمع بجميع فئاته، خاصة ذوي الإعاقة، مشدداً على أن الجامعة بالشراكة مع جمعية الأطفال المعوقين ستقدم كل ما لديها لتقديم ما يناسب هذه الفئة في هذا المعرض من الوظائف التي ستسهم في الأمان لهم وبناء حياة مستقرة، كما أن اهتمام الأمير سلطان ومتابعته دليل على تضافر الجهود في هذه البلاد؛ لتقديم الخدمات والإمكانيات لجميع المواطنين، وخاصة هذه الفئات التي تحتاج إلى عناية خاصة واهتمام مركّز؛ حيث لا تألو الجامعة جهداً في تقديم خدماتها وخبراتها وإمكانياتها لخدمة وطننا الغالي، وكل من يعيش على أرضه.
 
وأوضح أن الملتقى الوطني الأول لتوظيف ذوي الإعاقة استفاد منه أكثر من 600 معوّق تم توظيفهم، بالإضافة إلى رصد بيانات أكثر من 2000 معوق، وتم تكوين لجنة تهدف إلى متابعة توظيفهم والمساعدة في توفير بيئة وظيفية لهم، كما أن الجامعة أطلقت هذا العام جائزة للقطاع الخاص في خدمة المعوقين لزيادة التنافس في توظيفهم وخدمتهم.
 
وفي الختام دعا "العمر" الجهات في جميع القطاعات للاستفادة من هذا الملتقى لتضافر الجهود التي تصب في خدمة هذه الفئة الغالية على الجميع.

اعلان
"سلطان بن سلمان" يرعى الملتقى الوطني لتوظيف ذوي الإعاقة
سبق
سبق- الرياض: يرعى رئيس مجلس إدارة جمعية الأطفال المعوقين الأمير سلطان بن سلمان، الملتقى الوطني الثاني لتوظيف ذوي الإعاقة "وظيفتي أمان"، الذي سينطلق 13 ديسمبر لمدة ٣ أيام؛ ذلك بقاعة الأمير سلطان بالفيصلية؛ حيث تنظمه الجمعية، بالشراكة مع جامعة الملك سعود ممثلاً في نادي المسؤولية الاجتماعية.
 
ورفع مدير جامعة الملك سعود الدكتور بدران العمر شكره وتقديره لرئيس مجلس إدارة الجمعية، مؤكداً أن اهتمام الأمير نابع من الاهتمام الكبير الذي يوليه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لهذه الفئة الغالية على قلوبنا.
 
وأضاف: "نحن نسير على خطاه ونهجه -يحفظه الله- في رسم الخطط والبرامج التي تسهم في دعمهم، ومن أهمها هذا المعرض والملتقى الوطني الثاني لتوظيف ذوي الإعاقة، خاصة بعد نجاح الملتقى الأول، والذي حظي بالدعم والاهتمام من قبل المسؤولين في هذا الوطن المعطاء".
 
وبيّن أن البرامج المجتمعية أحد أهم الأساسات التي قامت عليها الجامعة، وتسعى لتأدية واجبها تجاه المجتمع بجميع فئاته، خاصة ذوي الإعاقة، مشدداً على أن الجامعة بالشراكة مع جمعية الأطفال المعوقين ستقدم كل ما لديها لتقديم ما يناسب هذه الفئة في هذا المعرض من الوظائف التي ستسهم في الأمان لهم وبناء حياة مستقرة، كما أن اهتمام الأمير سلطان ومتابعته دليل على تضافر الجهود في هذه البلاد؛ لتقديم الخدمات والإمكانيات لجميع المواطنين، وخاصة هذه الفئات التي تحتاج إلى عناية خاصة واهتمام مركّز؛ حيث لا تألو الجامعة جهداً في تقديم خدماتها وخبراتها وإمكانياتها لخدمة وطننا الغالي، وكل من يعيش على أرضه.
 
وأوضح أن الملتقى الوطني الأول لتوظيف ذوي الإعاقة استفاد منه أكثر من 600 معوّق تم توظيفهم، بالإضافة إلى رصد بيانات أكثر من 2000 معوق، وتم تكوين لجنة تهدف إلى متابعة توظيفهم والمساعدة في توفير بيئة وظيفية لهم، كما أن الجامعة أطلقت هذا العام جائزة للقطاع الخاص في خدمة المعوقين لزيادة التنافس في توظيفهم وخدمتهم.
 
وفي الختام دعا "العمر" الجهات في جميع القطاعات للاستفادة من هذا الملتقى لتضافر الجهود التي تصب في خدمة هذه الفئة الغالية على الجميع.
26 نوفمبر 2015 - 14 صفر 1437
02:03 PM

ينطلق في 13 ديسمبر وتنظمه الجمعية بشراكة جامعة الملك سعود

"سلطان بن سلمان" يرعى الملتقى الوطني لتوظيف ذوي الإعاقة

A A A
0
1,719

سبق- الرياض: يرعى رئيس مجلس إدارة جمعية الأطفال المعوقين الأمير سلطان بن سلمان، الملتقى الوطني الثاني لتوظيف ذوي الإعاقة "وظيفتي أمان"، الذي سينطلق 13 ديسمبر لمدة ٣ أيام؛ ذلك بقاعة الأمير سلطان بالفيصلية؛ حيث تنظمه الجمعية، بالشراكة مع جامعة الملك سعود ممثلاً في نادي المسؤولية الاجتماعية.
 
ورفع مدير جامعة الملك سعود الدكتور بدران العمر شكره وتقديره لرئيس مجلس إدارة الجمعية، مؤكداً أن اهتمام الأمير نابع من الاهتمام الكبير الذي يوليه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لهذه الفئة الغالية على قلوبنا.
 
وأضاف: "نحن نسير على خطاه ونهجه -يحفظه الله- في رسم الخطط والبرامج التي تسهم في دعمهم، ومن أهمها هذا المعرض والملتقى الوطني الثاني لتوظيف ذوي الإعاقة، خاصة بعد نجاح الملتقى الأول، والذي حظي بالدعم والاهتمام من قبل المسؤولين في هذا الوطن المعطاء".
 
وبيّن أن البرامج المجتمعية أحد أهم الأساسات التي قامت عليها الجامعة، وتسعى لتأدية واجبها تجاه المجتمع بجميع فئاته، خاصة ذوي الإعاقة، مشدداً على أن الجامعة بالشراكة مع جمعية الأطفال المعوقين ستقدم كل ما لديها لتقديم ما يناسب هذه الفئة في هذا المعرض من الوظائف التي ستسهم في الأمان لهم وبناء حياة مستقرة، كما أن اهتمام الأمير سلطان ومتابعته دليل على تضافر الجهود في هذه البلاد؛ لتقديم الخدمات والإمكانيات لجميع المواطنين، وخاصة هذه الفئات التي تحتاج إلى عناية خاصة واهتمام مركّز؛ حيث لا تألو الجامعة جهداً في تقديم خدماتها وخبراتها وإمكانياتها لخدمة وطننا الغالي، وكل من يعيش على أرضه.
 
وأوضح أن الملتقى الوطني الأول لتوظيف ذوي الإعاقة استفاد منه أكثر من 600 معوّق تم توظيفهم، بالإضافة إلى رصد بيانات أكثر من 2000 معوق، وتم تكوين لجنة تهدف إلى متابعة توظيفهم والمساعدة في توفير بيئة وظيفية لهم، كما أن الجامعة أطلقت هذا العام جائزة للقطاع الخاص في خدمة المعوقين لزيادة التنافس في توظيفهم وخدمتهم.
 
وفي الختام دعا "العمر" الجهات في جميع القطاعات للاستفادة من هذا الملتقى لتضافر الجهود التي تصب في خدمة هذه الفئة الغالية على الجميع.