شاهد .. فريقاً طبياً سعودياً يجري 83 جراحة لقلوب أطفال السودان

وفق حملة المنتدى الإسلامي التاسعة وتكوَّن من (32) طبيباً ومرافقاً

 عبد الله البرقاوي- سبق- الرياض: اختتم فريقٌ طبي سعودي متميّز، رحلة استشفائية وعلاجية لأطفال دولة السودان الشقيقة، أجرى خلالها (83) عملية، منها: (33) عملية جراحة قلب مفتوح، و(50) عملية قسطرة علاجية لمرضى القلب من الأطفال؛ ذلك في إطار فعاليات الحملة الطبية التاسعة لمشروع القلوب الصغيرة، بمركز القلب بالعاصمة السودانية الخرطوم، التي نفّذها المنتدى الإسلامي.
 
 
 
تكوَّن الفريق الطبي من (32) طبيباً ومرافقاً، برئاسة استشاري أمراض قلب الأطفال بمستشفى الملك فيصل التخصُّصي بجدة الدكتور جميل العطا، وعدد من الأطباء الاستشاريين، والجرّاحين، وأخصائيي التخدير، والممرضين، والفنيين من مستشفيات عدة في المملكة العربية السعودية؛ حيث أكّد رئيس الوفد الطبي، نجاح جميع العمليات التي تمّ إجراؤها، وأن كل الحالات استقرت حالاتها الصحية.
 
 
 
كان المدير العام للمنتدى الإسلامي الشيخ خالد الصقير، قد زار مركز السودان للقلب ـ الذي أُقيمت فيه العمليات الجراحية ـ، واطمأن على حالات المرضى، وقدّم الشكر للفريق الطبي وإدارة المستشفى، والشركاء، مؤكداً أن المنتدى الإسلامي يعد مشروع القلوب الصغيرة من مشاريعه الإستراتيجية التي يعمل على تنفيذها في عددٍ من الدول، وعلى رأسها السودان، والتي تم تنفيذ أربع حملاتٍ طبية لها.
 
 
 
ورحب مدير مستشفى مركز القلب بالخرطوم الدكتور نزار، بالوفد الطبي السعودي، مشيراً إلى أن الحملة أسهمت في إدخال السرور على الأسر الفقيرة، وخاصة أن تكلفة عمليات جراحة وقسطرة القلب مرتفعة، شاكراً كل الجهات التي أسهمت في إنجاح الحملة.
 
 
 
وأشاد مسؤول الشؤون الصحية بمؤسسة سند الخيرية الدكتور الواثق عبد الرحمن الحسين، بالفريق، مؤكداً تميُّزه وامتلاكه الخبرات الطويلة في تخصّصه, وآملاً تكرار الحملة في وقتٍ قريب لوجود أعدادٍ كبيرةٍ من المرضى في الانتظار.
 
 
 
وفي ختام الحملة أُقيم حفلٌ بالخرطوم، برعاية حرم رئيس الجمهورية السوداني، ورئيس مجلس إدارة مؤسسة سند، وداد بابكر, وقد شرَّف الحفل ممثل مفوضية العون الإنساني، وممثل السفارة السعودية، وممثل المجلس الطبي السوداني، ومديرو المنظمات الخيرية، والمهتمون بالعمل الخيري والإنساني, ووسائل الإعلام؛ حيث قدمت الهدايا والدروع التذكارية والشهادات للمشاركين في الحملة.
 
 
 
ولاقت الحملة ترحيباً كبيراً من السودانيين على المستويين الرسمي والشعبي، حيث زار مقر الحملة بمركز السودان للقلب، ممثلو المنظمات العاملة في المجال الإنساني، واطمأنوا على الأطفال الذين أُجريت لهم العمليات، وقدّموا الشكر للجهات التي قامت بتنفيذ الحملة.
 
 
 
 
 
 
 

اعلان
شاهد .. فريقاً طبياً سعودياً يجري 83 جراحة لقلوب أطفال السودان
سبق
 عبد الله البرقاوي- سبق- الرياض: اختتم فريقٌ طبي سعودي متميّز، رحلة استشفائية وعلاجية لأطفال دولة السودان الشقيقة، أجرى خلالها (83) عملية، منها: (33) عملية جراحة قلب مفتوح، و(50) عملية قسطرة علاجية لمرضى القلب من الأطفال؛ ذلك في إطار فعاليات الحملة الطبية التاسعة لمشروع القلوب الصغيرة، بمركز القلب بالعاصمة السودانية الخرطوم، التي نفّذها المنتدى الإسلامي.
 
 
 
تكوَّن الفريق الطبي من (32) طبيباً ومرافقاً، برئاسة استشاري أمراض قلب الأطفال بمستشفى الملك فيصل التخصُّصي بجدة الدكتور جميل العطا، وعدد من الأطباء الاستشاريين، والجرّاحين، وأخصائيي التخدير، والممرضين، والفنيين من مستشفيات عدة في المملكة العربية السعودية؛ حيث أكّد رئيس الوفد الطبي، نجاح جميع العمليات التي تمّ إجراؤها، وأن كل الحالات استقرت حالاتها الصحية.
 
 
 
كان المدير العام للمنتدى الإسلامي الشيخ خالد الصقير، قد زار مركز السودان للقلب ـ الذي أُقيمت فيه العمليات الجراحية ـ، واطمأن على حالات المرضى، وقدّم الشكر للفريق الطبي وإدارة المستشفى، والشركاء، مؤكداً أن المنتدى الإسلامي يعد مشروع القلوب الصغيرة من مشاريعه الإستراتيجية التي يعمل على تنفيذها في عددٍ من الدول، وعلى رأسها السودان، والتي تم تنفيذ أربع حملاتٍ طبية لها.
 
 
 
ورحب مدير مستشفى مركز القلب بالخرطوم الدكتور نزار، بالوفد الطبي السعودي، مشيراً إلى أن الحملة أسهمت في إدخال السرور على الأسر الفقيرة، وخاصة أن تكلفة عمليات جراحة وقسطرة القلب مرتفعة، شاكراً كل الجهات التي أسهمت في إنجاح الحملة.
 
 
 
وأشاد مسؤول الشؤون الصحية بمؤسسة سند الخيرية الدكتور الواثق عبد الرحمن الحسين، بالفريق، مؤكداً تميُّزه وامتلاكه الخبرات الطويلة في تخصّصه, وآملاً تكرار الحملة في وقتٍ قريب لوجود أعدادٍ كبيرةٍ من المرضى في الانتظار.
 
 
 
وفي ختام الحملة أُقيم حفلٌ بالخرطوم، برعاية حرم رئيس الجمهورية السوداني، ورئيس مجلس إدارة مؤسسة سند، وداد بابكر, وقد شرَّف الحفل ممثل مفوضية العون الإنساني، وممثل السفارة السعودية، وممثل المجلس الطبي السوداني، ومديرو المنظمات الخيرية، والمهتمون بالعمل الخيري والإنساني, ووسائل الإعلام؛ حيث قدمت الهدايا والدروع التذكارية والشهادات للمشاركين في الحملة.
 
 
 
ولاقت الحملة ترحيباً كبيراً من السودانيين على المستويين الرسمي والشعبي، حيث زار مقر الحملة بمركز السودان للقلب، ممثلو المنظمات العاملة في المجال الإنساني، واطمأنوا على الأطفال الذين أُجريت لهم العمليات، وقدّموا الشكر للجهات التي قامت بتنفيذ الحملة.
 
 
 
 
 
 
 
30 ديسمبر 2014 - 8 ربيع الأول 1436
02:03 PM

شاهد .. فريقاً طبياً سعودياً يجري 83 جراحة لقلوب أطفال السودان

وفق حملة المنتدى الإسلامي التاسعة وتكوَّن من (32) طبيباً ومرافقاً

A A A
0
7,806

 عبد الله البرقاوي- سبق- الرياض: اختتم فريقٌ طبي سعودي متميّز، رحلة استشفائية وعلاجية لأطفال دولة السودان الشقيقة، أجرى خلالها (83) عملية، منها: (33) عملية جراحة قلب مفتوح، و(50) عملية قسطرة علاجية لمرضى القلب من الأطفال؛ ذلك في إطار فعاليات الحملة الطبية التاسعة لمشروع القلوب الصغيرة، بمركز القلب بالعاصمة السودانية الخرطوم، التي نفّذها المنتدى الإسلامي.
 
 
 
تكوَّن الفريق الطبي من (32) طبيباً ومرافقاً، برئاسة استشاري أمراض قلب الأطفال بمستشفى الملك فيصل التخصُّصي بجدة الدكتور جميل العطا، وعدد من الأطباء الاستشاريين، والجرّاحين، وأخصائيي التخدير، والممرضين، والفنيين من مستشفيات عدة في المملكة العربية السعودية؛ حيث أكّد رئيس الوفد الطبي، نجاح جميع العمليات التي تمّ إجراؤها، وأن كل الحالات استقرت حالاتها الصحية.
 
 
 
كان المدير العام للمنتدى الإسلامي الشيخ خالد الصقير، قد زار مركز السودان للقلب ـ الذي أُقيمت فيه العمليات الجراحية ـ، واطمأن على حالات المرضى، وقدّم الشكر للفريق الطبي وإدارة المستشفى، والشركاء، مؤكداً أن المنتدى الإسلامي يعد مشروع القلوب الصغيرة من مشاريعه الإستراتيجية التي يعمل على تنفيذها في عددٍ من الدول، وعلى رأسها السودان، والتي تم تنفيذ أربع حملاتٍ طبية لها.
 
 
 
ورحب مدير مستشفى مركز القلب بالخرطوم الدكتور نزار، بالوفد الطبي السعودي، مشيراً إلى أن الحملة أسهمت في إدخال السرور على الأسر الفقيرة، وخاصة أن تكلفة عمليات جراحة وقسطرة القلب مرتفعة، شاكراً كل الجهات التي أسهمت في إنجاح الحملة.
 
 
 
وأشاد مسؤول الشؤون الصحية بمؤسسة سند الخيرية الدكتور الواثق عبد الرحمن الحسين، بالفريق، مؤكداً تميُّزه وامتلاكه الخبرات الطويلة في تخصّصه, وآملاً تكرار الحملة في وقتٍ قريب لوجود أعدادٍ كبيرةٍ من المرضى في الانتظار.
 
 
 
وفي ختام الحملة أُقيم حفلٌ بالخرطوم، برعاية حرم رئيس الجمهورية السوداني، ورئيس مجلس إدارة مؤسسة سند، وداد بابكر, وقد شرَّف الحفل ممثل مفوضية العون الإنساني، وممثل السفارة السعودية، وممثل المجلس الطبي السوداني، ومديرو المنظمات الخيرية، والمهتمون بالعمل الخيري والإنساني, ووسائل الإعلام؛ حيث قدمت الهدايا والدروع التذكارية والشهادات للمشاركين في الحملة.
 
 
 
ولاقت الحملة ترحيباً كبيراً من السودانيين على المستويين الرسمي والشعبي، حيث زار مقر الحملة بمركز السودان للقلب، ممثلو المنظمات العاملة في المجال الإنساني، واطمأنوا على الأطفال الذين أُجريت لهم العمليات، وقدّموا الشكر للجهات التي قامت بتنفيذ الحملة.