خـلاف بـيـن إمـام ومـؤذن فـي تـبـوك ينتهي باشتباك وإصابة

بسبب إقامة الصلاة .. والأوقاف : بينهما خلافات قديمة والتحقيقات جارية

بـدر الـجـبـل- سبق- تبوك: انتهى خلاف بين مؤذن وإمام مسجد  في تبوك ، بعد صلاة مغرب أمس الخميس، إلى تشابك بالأيدي، الأمر الذي استدعى نقلهما إلى شرطة السلمانية بعد أن فرغا من صلاة التراويح ، فيما تم نقل المؤذن من مركز الشرطة إلى مستشفى الملك فهد وفقًا لما ذكره مصدر لـ "سبق".
 
وأكد المصدر أن "التحقيقات الأولية" تشير إلى أن سبب الخلاف كان نتيجة إقامة المؤذن لصلاة المغرب قبل وصول الإمام ، وعلى إثر ذلك وقع بينهما تدافع أُصيب فيها المؤذن بسحجات في الساق ، ولا تزال التحقيقات جارية.
 
من جهة أخرى،  قال مصدر في إدارة الأوقاف والمساجد بتبوك لــ "سبق": إن إدارة الأوقاف ستقوم بالتحقق من الواقعة وتتخذ الإجراءات الإدارية في حال ثبت أن الخلاف كان بسبب إقامة الصلاة أو نحو ذلك، مشيرًا إلى أن الإمام والمؤذن بينهما خلافات شخصية سابقة لا تتعلق بالمسجد.
 
وقال المتحدث الإعلامي لهيئة الهلال الأحمر بتبوك خالد مرضي العنزي لــ"سبق": باشرت فرق الهلال الأحمر السعودي بمنطقة تبوك بلاغًا عن وجود "مصاب" ، وعند الوصول للموقع والكشف عن الحالة تبين وجود مصاب بالعقد الثالث من العمر أصابته مستقرة لديه كدمة بالساق تم تقديم الخدمة الطبية مع نقله إلى مستشفى الملك فهد بتبوك.

اعلان
خـلاف بـيـن إمـام ومـؤذن فـي تـبـوك ينتهي باشتباك وإصابة
سبق
بـدر الـجـبـل- سبق- تبوك: انتهى خلاف بين مؤذن وإمام مسجد  في تبوك ، بعد صلاة مغرب أمس الخميس، إلى تشابك بالأيدي، الأمر الذي استدعى نقلهما إلى شرطة السلمانية بعد أن فرغا من صلاة التراويح ، فيما تم نقل المؤذن من مركز الشرطة إلى مستشفى الملك فهد وفقًا لما ذكره مصدر لـ "سبق".
 
وأكد المصدر أن "التحقيقات الأولية" تشير إلى أن سبب الخلاف كان نتيجة إقامة المؤذن لصلاة المغرب قبل وصول الإمام ، وعلى إثر ذلك وقع بينهما تدافع أُصيب فيها المؤذن بسحجات في الساق ، ولا تزال التحقيقات جارية.
 
من جهة أخرى،  قال مصدر في إدارة الأوقاف والمساجد بتبوك لــ "سبق": إن إدارة الأوقاف ستقوم بالتحقق من الواقعة وتتخذ الإجراءات الإدارية في حال ثبت أن الخلاف كان بسبب إقامة الصلاة أو نحو ذلك، مشيرًا إلى أن الإمام والمؤذن بينهما خلافات شخصية سابقة لا تتعلق بالمسجد.
 
وقال المتحدث الإعلامي لهيئة الهلال الأحمر بتبوك خالد مرضي العنزي لــ"سبق": باشرت فرق الهلال الأحمر السعودي بمنطقة تبوك بلاغًا عن وجود "مصاب" ، وعند الوصول للموقع والكشف عن الحالة تبين وجود مصاب بالعقد الثالث من العمر أصابته مستقرة لديه كدمة بالساق تم تقديم الخدمة الطبية مع نقله إلى مستشفى الملك فهد بتبوك.
26 يونيو 2015 - 9 رمضان 1436
01:26 AM

بسبب إقامة الصلاة .. والأوقاف : بينهما خلافات قديمة والتحقيقات جارية

خـلاف بـيـن إمـام ومـؤذن فـي تـبـوك ينتهي باشتباك وإصابة

A A A
0
105,214

بـدر الـجـبـل- سبق- تبوك: انتهى خلاف بين مؤذن وإمام مسجد  في تبوك ، بعد صلاة مغرب أمس الخميس، إلى تشابك بالأيدي، الأمر الذي استدعى نقلهما إلى شرطة السلمانية بعد أن فرغا من صلاة التراويح ، فيما تم نقل المؤذن من مركز الشرطة إلى مستشفى الملك فهد وفقًا لما ذكره مصدر لـ "سبق".
 
وأكد المصدر أن "التحقيقات الأولية" تشير إلى أن سبب الخلاف كان نتيجة إقامة المؤذن لصلاة المغرب قبل وصول الإمام ، وعلى إثر ذلك وقع بينهما تدافع أُصيب فيها المؤذن بسحجات في الساق ، ولا تزال التحقيقات جارية.
 
من جهة أخرى،  قال مصدر في إدارة الأوقاف والمساجد بتبوك لــ "سبق": إن إدارة الأوقاف ستقوم بالتحقق من الواقعة وتتخذ الإجراءات الإدارية في حال ثبت أن الخلاف كان بسبب إقامة الصلاة أو نحو ذلك، مشيرًا إلى أن الإمام والمؤذن بينهما خلافات شخصية سابقة لا تتعلق بالمسجد.
 
وقال المتحدث الإعلامي لهيئة الهلال الأحمر بتبوك خالد مرضي العنزي لــ"سبق": باشرت فرق الهلال الأحمر السعودي بمنطقة تبوك بلاغًا عن وجود "مصاب" ، وعند الوصول للموقع والكشف عن الحالة تبين وجود مصاب بالعقد الثالث من العمر أصابته مستقرة لديه كدمة بالساق تم تقديم الخدمة الطبية مع نقله إلى مستشفى الملك فهد بتبوك.