أمير الرياض يرعى "مهرجان أسر ذوي الإعاقة المنتجة"

سلطان بن سلمان: نسعى لمنحهم فرصة تسويق بضاعتهم

سبق- الرياض: يرعى أمير منطقة الرياض فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، حفل افتتاح "المهرجان الأول لأسر ذوي الإعاقة المنتجة" الذي تُنَظّمه جمعية الأطفال المعوقين، خلال الفترة من 1- 2 جمادى الأولى 1437هـ الموافق 10- 11 فبراير 2016م بالرياض.
 
وقال رئيس مجلس إدارة جمعية الأطفال المعوقين الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز: "حكومة خادم الحرمين الشريفين تُقَدّم الاهتمام والمساندة لقضية الإعاقة والأشخاص ذوي الإعاقة وذويهم من ناحية، وتعزز العمل الخيري من خلال الجمعية من ناحية أخرى".
 
وأضاف: "هذا المهرجان يأتي في إطار برامج وأنشطة جمعية الأطفال المعوقين التي تستهدف حشد المساندة المجتمعية لقضية الإعاقة، وإشباع احتياجات الأشخاص ذوي الإعاقة، ومساندة أسرهم لتجاوز تحديات مراحل العلاج والتعليم والتأهيل، ثم دمجهم في المجتمع، وتحقيق الاستقلالية لهم من خلال خلق فرص لتوفير مصادر دخل كريمة تستثمر قدراتهم".
 
وأردف الأمير "سلطان": "المهرجان يمثل برنامجاً مبتكراً لإتاحة الفرصة لأسر الأشخاص ذوي الإعاقة لعرض منتجاتهم ومشاريعهم الاستثمارية الصغيرة، والتسويق لها ضمن محاولات مبذولة لمساندة جهودهم، والتعريف بهم كقوة منتجة تبحث عن حياة كريمة".
 
جدير بالذكر أن المعرض الأول لأسر ذوي الإعاقة المنتجة يستهدف خلق نافذة تسويقية لمنتجات أسر ذوي الإعاقة، والتعريف بقدرات وإمكانات أبناء هذه الفئة وذويهم، وتشجيع المنافسة على ابتكار فرص لتحقيق مصادر دخل ذاتية من خلال استغلال المهارات والحِرَف، وكذلك تعزيز دمج أسر ذوي الإعاقة في المجتمع، وتحفيز ثقافة المشاريع منتهية الصغر التي تمثل كنزاً غير مكتشف لدفع عجلة التنمية.
 
وتحرص جمعية الأطفال المعوقين، في أنشطتها الجماهيرية، على توفير تسهيلات مكانية وتقنية لمساعدة الأشخاص ذوي الإعاقة خلال زيارتهم لمقر المهرجان، والاطلاع على مكونات الأجنحة المشاركة، والتواصل مع العارضين عبر وسائل مبتكرة مثل الممرات الذكية، ولغة الإشارة، وتسهيلات الوصول الشامل.

 

اعلان
أمير الرياض يرعى "مهرجان أسر ذوي الإعاقة المنتجة"
سبق
سبق- الرياض: يرعى أمير منطقة الرياض فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، حفل افتتاح "المهرجان الأول لأسر ذوي الإعاقة المنتجة" الذي تُنَظّمه جمعية الأطفال المعوقين، خلال الفترة من 1- 2 جمادى الأولى 1437هـ الموافق 10- 11 فبراير 2016م بالرياض.
 
وقال رئيس مجلس إدارة جمعية الأطفال المعوقين الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز: "حكومة خادم الحرمين الشريفين تُقَدّم الاهتمام والمساندة لقضية الإعاقة والأشخاص ذوي الإعاقة وذويهم من ناحية، وتعزز العمل الخيري من خلال الجمعية من ناحية أخرى".
 
وأضاف: "هذا المهرجان يأتي في إطار برامج وأنشطة جمعية الأطفال المعوقين التي تستهدف حشد المساندة المجتمعية لقضية الإعاقة، وإشباع احتياجات الأشخاص ذوي الإعاقة، ومساندة أسرهم لتجاوز تحديات مراحل العلاج والتعليم والتأهيل، ثم دمجهم في المجتمع، وتحقيق الاستقلالية لهم من خلال خلق فرص لتوفير مصادر دخل كريمة تستثمر قدراتهم".
 
وأردف الأمير "سلطان": "المهرجان يمثل برنامجاً مبتكراً لإتاحة الفرصة لأسر الأشخاص ذوي الإعاقة لعرض منتجاتهم ومشاريعهم الاستثمارية الصغيرة، والتسويق لها ضمن محاولات مبذولة لمساندة جهودهم، والتعريف بهم كقوة منتجة تبحث عن حياة كريمة".
 
جدير بالذكر أن المعرض الأول لأسر ذوي الإعاقة المنتجة يستهدف خلق نافذة تسويقية لمنتجات أسر ذوي الإعاقة، والتعريف بقدرات وإمكانات أبناء هذه الفئة وذويهم، وتشجيع المنافسة على ابتكار فرص لتحقيق مصادر دخل ذاتية من خلال استغلال المهارات والحِرَف، وكذلك تعزيز دمج أسر ذوي الإعاقة في المجتمع، وتحفيز ثقافة المشاريع منتهية الصغر التي تمثل كنزاً غير مكتشف لدفع عجلة التنمية.
 
وتحرص جمعية الأطفال المعوقين، في أنشطتها الجماهيرية، على توفير تسهيلات مكانية وتقنية لمساعدة الأشخاص ذوي الإعاقة خلال زيارتهم لمقر المهرجان، والاطلاع على مكونات الأجنحة المشاركة، والتواصل مع العارضين عبر وسائل مبتكرة مثل الممرات الذكية، ولغة الإشارة، وتسهيلات الوصول الشامل.

 

29 ديسمبر 2015 - 18 ربيع الأول 1437
12:35 PM

سلطان بن سلمان: نسعى لمنحهم فرصة تسويق بضاعتهم

أمير الرياض يرعى "مهرجان أسر ذوي الإعاقة المنتجة"

A A A
0
1,244

سبق- الرياض: يرعى أمير منطقة الرياض فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، حفل افتتاح "المهرجان الأول لأسر ذوي الإعاقة المنتجة" الذي تُنَظّمه جمعية الأطفال المعوقين، خلال الفترة من 1- 2 جمادى الأولى 1437هـ الموافق 10- 11 فبراير 2016م بالرياض.
 
وقال رئيس مجلس إدارة جمعية الأطفال المعوقين الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز: "حكومة خادم الحرمين الشريفين تُقَدّم الاهتمام والمساندة لقضية الإعاقة والأشخاص ذوي الإعاقة وذويهم من ناحية، وتعزز العمل الخيري من خلال الجمعية من ناحية أخرى".
 
وأضاف: "هذا المهرجان يأتي في إطار برامج وأنشطة جمعية الأطفال المعوقين التي تستهدف حشد المساندة المجتمعية لقضية الإعاقة، وإشباع احتياجات الأشخاص ذوي الإعاقة، ومساندة أسرهم لتجاوز تحديات مراحل العلاج والتعليم والتأهيل، ثم دمجهم في المجتمع، وتحقيق الاستقلالية لهم من خلال خلق فرص لتوفير مصادر دخل كريمة تستثمر قدراتهم".
 
وأردف الأمير "سلطان": "المهرجان يمثل برنامجاً مبتكراً لإتاحة الفرصة لأسر الأشخاص ذوي الإعاقة لعرض منتجاتهم ومشاريعهم الاستثمارية الصغيرة، والتسويق لها ضمن محاولات مبذولة لمساندة جهودهم، والتعريف بهم كقوة منتجة تبحث عن حياة كريمة".
 
جدير بالذكر أن المعرض الأول لأسر ذوي الإعاقة المنتجة يستهدف خلق نافذة تسويقية لمنتجات أسر ذوي الإعاقة، والتعريف بقدرات وإمكانات أبناء هذه الفئة وذويهم، وتشجيع المنافسة على ابتكار فرص لتحقيق مصادر دخل ذاتية من خلال استغلال المهارات والحِرَف، وكذلك تعزيز دمج أسر ذوي الإعاقة في المجتمع، وتحفيز ثقافة المشاريع منتهية الصغر التي تمثل كنزاً غير مكتشف لدفع عجلة التنمية.
 
وتحرص جمعية الأطفال المعوقين، في أنشطتها الجماهيرية، على توفير تسهيلات مكانية وتقنية لمساعدة الأشخاص ذوي الإعاقة خلال زيارتهم لمقر المهرجان، والاطلاع على مكونات الأجنحة المشاركة، والتواصل مع العارضين عبر وسائل مبتكرة مثل الممرات الذكية، ولغة الإشارة، وتسهيلات الوصول الشامل.