"باب العامود".. خطة الاحتلال الجديدة لإحكام السيطرة على القدس الشرقية

16 مركزاً أمنياً جديداً بينها مقر لشرطة وحرس حدود وبناء 3 أبراج مراقبة

تُواصل سلطات الاحتلال "الإسرائيلي" مساعيها الهادفة إلى تعزيز سيطرتها على القدس الشرقية بمقدساتها الإسلامية والمسيحية، وكشفت مصادر "إسرائيلية" عن خطة لإقامة 16 مركزاً أمنياً جديداً في مختلف أحياء القدس المحتلة، أطلقت عليها اسم خطة باب العامود.

وأضافت المصادر، وفق ما نقلت عنها "سكاي نيوز عربية"، أن الخطة جاءت بتوصيات من الأجهزة الأمنية بعد أحداث باب الأسباط وأزمة البوابات الإلكترونية والجسور الحديدية وكاميرات المراقبة أمام مداخل المسجد الأقصى، التي أسفرت عن وقوع مواجهات في يوليو الماضي.

كما تعمل السلطات "الإسرائيلية" على تعزيز وجودها في باب العامود، عبر إنشاء مقر لشرطة وحرس حدود وبناء 3 أبراج مراقبة.

وبحسب المصادر "الإسرائيلية"، فإن هذه الإجراءات تأتي ضمن خطة شاملة سمّيت بخطة باب العامود، ووفقاً لهذه الخطة، سيتم تغيير البنية التحتية للمنطقة ابتداءً من الإضاءة مروراً بحركة المرور وصولاً إلى نصب 40 كاميرا للمراقبة، تمكّن عناصر شرطة الاحتلال من متابعة ما يحدث من جميع الروافد والجهات المؤدية إلى باب العامود.

اعلان
"باب العامود".. خطة الاحتلال الجديدة لإحكام السيطرة على القدس الشرقية
سبق

تُواصل سلطات الاحتلال "الإسرائيلي" مساعيها الهادفة إلى تعزيز سيطرتها على القدس الشرقية بمقدساتها الإسلامية والمسيحية، وكشفت مصادر "إسرائيلية" عن خطة لإقامة 16 مركزاً أمنياً جديداً في مختلف أحياء القدس المحتلة، أطلقت عليها اسم خطة باب العامود.

وأضافت المصادر، وفق ما نقلت عنها "سكاي نيوز عربية"، أن الخطة جاءت بتوصيات من الأجهزة الأمنية بعد أحداث باب الأسباط وأزمة البوابات الإلكترونية والجسور الحديدية وكاميرات المراقبة أمام مداخل المسجد الأقصى، التي أسفرت عن وقوع مواجهات في يوليو الماضي.

كما تعمل السلطات "الإسرائيلية" على تعزيز وجودها في باب العامود، عبر إنشاء مقر لشرطة وحرس حدود وبناء 3 أبراج مراقبة.

وبحسب المصادر "الإسرائيلية"، فإن هذه الإجراءات تأتي ضمن خطة شاملة سمّيت بخطة باب العامود، ووفقاً لهذه الخطة، سيتم تغيير البنية التحتية للمنطقة ابتداءً من الإضاءة مروراً بحركة المرور وصولاً إلى نصب 40 كاميرا للمراقبة، تمكّن عناصر شرطة الاحتلال من متابعة ما يحدث من جميع الروافد والجهات المؤدية إلى باب العامود.

27 ديسمبر 2017 - 9 ربيع الآخر 1439
08:37 AM

"باب العامود".. خطة الاحتلال الجديدة لإحكام السيطرة على القدس الشرقية

16 مركزاً أمنياً جديداً بينها مقر لشرطة وحرس حدود وبناء 3 أبراج مراقبة

A A A
5
4,840

تُواصل سلطات الاحتلال "الإسرائيلي" مساعيها الهادفة إلى تعزيز سيطرتها على القدس الشرقية بمقدساتها الإسلامية والمسيحية، وكشفت مصادر "إسرائيلية" عن خطة لإقامة 16 مركزاً أمنياً جديداً في مختلف أحياء القدس المحتلة، أطلقت عليها اسم خطة باب العامود.

وأضافت المصادر، وفق ما نقلت عنها "سكاي نيوز عربية"، أن الخطة جاءت بتوصيات من الأجهزة الأمنية بعد أحداث باب الأسباط وأزمة البوابات الإلكترونية والجسور الحديدية وكاميرات المراقبة أمام مداخل المسجد الأقصى، التي أسفرت عن وقوع مواجهات في يوليو الماضي.

كما تعمل السلطات "الإسرائيلية" على تعزيز وجودها في باب العامود، عبر إنشاء مقر لشرطة وحرس حدود وبناء 3 أبراج مراقبة.

وبحسب المصادر "الإسرائيلية"، فإن هذه الإجراءات تأتي ضمن خطة شاملة سمّيت بخطة باب العامود، ووفقاً لهذه الخطة، سيتم تغيير البنية التحتية للمنطقة ابتداءً من الإضاءة مروراً بحركة المرور وصولاً إلى نصب 40 كاميرا للمراقبة، تمكّن عناصر شرطة الاحتلال من متابعة ما يحدث من جميع الروافد والجهات المؤدية إلى باب العامود.