"نجم" تساند "مرور العاصمة" بكوادر ودراجات نارية

85 محققاً للمساعدة في مباشرة الحوادث خلال موسم الحج

سبق- مكة المكرمة: أوضح مدير فرع شركة «نجم» لخدمات التأمين بالعاصمة المقدسة علي بن سعيد الزهراني، أن الشركة جندت 85 محققاً لمساندة رجال المرور في مباشرة الحوادث المرورية المؤمنة بالعاصمة المقدسة خلال موسم الحج لهذا العام، وذلك بتوجيه ودعم من مساعد قائد قوات أمن الحج لشؤون المرور ومدير الإدارة العامة للمرور اللواء عبدالرحمن بن عبدالله المقبل والرئيس التنفيذي لشركة نجم لخدمات التأمين بدر بن علي العلي وإشراف مباشر من مساعد الرئيس التنفيذي لشؤون عمليات المناطق، الرائد متقاعد إبراهيم أبو شرارة.
 
 كما أشار "الزهراني" إلى أن إدارته طبقت خدمة "حلول" وذلك لتسهيل إجراءات استقبال مطالبات التعويض لمتضرري الحوادث المرورية وتمريرها إلى شركات التأمين من خلال أنظمة إلكترونية ونهايات طرفية.
 
ونوه بأن نظام تطبيق «جهاز الكف محمول» سرع في إنهاء الكثير من المعاملات وإجراءات الحوادث المرورية وحل بديلاً عن الإجراءات الورقية في رصد الحادث ونقلها مباشرة إلى قاعدة البيانات لدى شركات التأمين وفقاً لبطاقة المؤمن وبعدها يراجع الشركة مباشرة لإنهاء إجراءات التعويض.
 
وأكد أن أفراد "نجم" يعملون على مدار الساعة خلال موسم الحج وتكثيف الجهود ومساندة رجال المرور في إنهاء الحوادث المؤمنة أولاً بأول مبيناً أنه تم دعم عددٍ من الدراجات النارية والدوريات التي تسهل عملية الدخول إلى المشاعر المقدسة والمنطقة المركزية وبعض المواقع التي تكتظ بالمركبات والحافلات، مضيفاً: تساهم تلك هذه الدراجات في الوصول إلى موقع الحادث في أقصى وقت ممكن خصوصاً في أوقات الذروة والمواسم.
 
وتطرق "الزهراني" إلى أن الشركة تقوم بتحفيز المميزين من محققين وإداريين بإعطائهم الحوافز المعنوية والمادية وذلك لتقديم أرقى الخدمات للمواطنين والتعاون مع رجال المرور وإنهاء الحوادث المرورية في أسرع وقت ممكن.
 
وأوضح "الزهراني" أن الشركة تقوم بتدريب الكوادر بشكلٍ مكثف ودقيق لكيفية التعامل مع المجتمع في الميدان ومباشرة الحوادث المرورية وإكمال الإجراءات كافة بين الطرفين، مؤكداً أن جميع المحققين يتم اختيارهم وفق عناية كافية ويتم تأهيلهم وإعطاؤهم دورات تدريبية وتعليمهم بعض اللغات الشائعة لتسهل عليهم المهمة في التعامل مع أطراف الحادث.
 
ومن جهة أخرى شدد مدير إدارة مرور العاصمة المقدسة العقيد سلمان الجميعي على الدور المهم والحيوي الذي تقدمه الشركة في رفع الحوادث المرورية المؤمنة، وذلك بعد تفعيل الدراجات النارية التي تمكن المحقق من الوصول إلى المناطق المكتظة بالزحام ومباشرة الحادث من دون أي تأخير.

اعلان
"نجم" تساند "مرور العاصمة" بكوادر ودراجات نارية
سبق
سبق- مكة المكرمة: أوضح مدير فرع شركة «نجم» لخدمات التأمين بالعاصمة المقدسة علي بن سعيد الزهراني، أن الشركة جندت 85 محققاً لمساندة رجال المرور في مباشرة الحوادث المرورية المؤمنة بالعاصمة المقدسة خلال موسم الحج لهذا العام، وذلك بتوجيه ودعم من مساعد قائد قوات أمن الحج لشؤون المرور ومدير الإدارة العامة للمرور اللواء عبدالرحمن بن عبدالله المقبل والرئيس التنفيذي لشركة نجم لخدمات التأمين بدر بن علي العلي وإشراف مباشر من مساعد الرئيس التنفيذي لشؤون عمليات المناطق، الرائد متقاعد إبراهيم أبو شرارة.
 
 كما أشار "الزهراني" إلى أن إدارته طبقت خدمة "حلول" وذلك لتسهيل إجراءات استقبال مطالبات التعويض لمتضرري الحوادث المرورية وتمريرها إلى شركات التأمين من خلال أنظمة إلكترونية ونهايات طرفية.
 
ونوه بأن نظام تطبيق «جهاز الكف محمول» سرع في إنهاء الكثير من المعاملات وإجراءات الحوادث المرورية وحل بديلاً عن الإجراءات الورقية في رصد الحادث ونقلها مباشرة إلى قاعدة البيانات لدى شركات التأمين وفقاً لبطاقة المؤمن وبعدها يراجع الشركة مباشرة لإنهاء إجراءات التعويض.
 
وأكد أن أفراد "نجم" يعملون على مدار الساعة خلال موسم الحج وتكثيف الجهود ومساندة رجال المرور في إنهاء الحوادث المؤمنة أولاً بأول مبيناً أنه تم دعم عددٍ من الدراجات النارية والدوريات التي تسهل عملية الدخول إلى المشاعر المقدسة والمنطقة المركزية وبعض المواقع التي تكتظ بالمركبات والحافلات، مضيفاً: تساهم تلك هذه الدراجات في الوصول إلى موقع الحادث في أقصى وقت ممكن خصوصاً في أوقات الذروة والمواسم.
 
وتطرق "الزهراني" إلى أن الشركة تقوم بتحفيز المميزين من محققين وإداريين بإعطائهم الحوافز المعنوية والمادية وذلك لتقديم أرقى الخدمات للمواطنين والتعاون مع رجال المرور وإنهاء الحوادث المرورية في أسرع وقت ممكن.
 
وأوضح "الزهراني" أن الشركة تقوم بتدريب الكوادر بشكلٍ مكثف ودقيق لكيفية التعامل مع المجتمع في الميدان ومباشرة الحوادث المرورية وإكمال الإجراءات كافة بين الطرفين، مؤكداً أن جميع المحققين يتم اختيارهم وفق عناية كافية ويتم تأهيلهم وإعطاؤهم دورات تدريبية وتعليمهم بعض اللغات الشائعة لتسهل عليهم المهمة في التعامل مع أطراف الحادث.
 
ومن جهة أخرى شدد مدير إدارة مرور العاصمة المقدسة العقيد سلمان الجميعي على الدور المهم والحيوي الذي تقدمه الشركة في رفع الحوادث المرورية المؤمنة، وذلك بعد تفعيل الدراجات النارية التي تمكن المحقق من الوصول إلى المناطق المكتظة بالزحام ومباشرة الحادث من دون أي تأخير.
27 سبتمبر 2014 - 3 ذو الحجة 1435
10:54 PM

85 محققاً للمساعدة في مباشرة الحوادث خلال موسم الحج

"نجم" تساند "مرور العاصمة" بكوادر ودراجات نارية

A A A
0
6,286

سبق- مكة المكرمة: أوضح مدير فرع شركة «نجم» لخدمات التأمين بالعاصمة المقدسة علي بن سعيد الزهراني، أن الشركة جندت 85 محققاً لمساندة رجال المرور في مباشرة الحوادث المرورية المؤمنة بالعاصمة المقدسة خلال موسم الحج لهذا العام، وذلك بتوجيه ودعم من مساعد قائد قوات أمن الحج لشؤون المرور ومدير الإدارة العامة للمرور اللواء عبدالرحمن بن عبدالله المقبل والرئيس التنفيذي لشركة نجم لخدمات التأمين بدر بن علي العلي وإشراف مباشر من مساعد الرئيس التنفيذي لشؤون عمليات المناطق، الرائد متقاعد إبراهيم أبو شرارة.
 
 كما أشار "الزهراني" إلى أن إدارته طبقت خدمة "حلول" وذلك لتسهيل إجراءات استقبال مطالبات التعويض لمتضرري الحوادث المرورية وتمريرها إلى شركات التأمين من خلال أنظمة إلكترونية ونهايات طرفية.
 
ونوه بأن نظام تطبيق «جهاز الكف محمول» سرع في إنهاء الكثير من المعاملات وإجراءات الحوادث المرورية وحل بديلاً عن الإجراءات الورقية في رصد الحادث ونقلها مباشرة إلى قاعدة البيانات لدى شركات التأمين وفقاً لبطاقة المؤمن وبعدها يراجع الشركة مباشرة لإنهاء إجراءات التعويض.
 
وأكد أن أفراد "نجم" يعملون على مدار الساعة خلال موسم الحج وتكثيف الجهود ومساندة رجال المرور في إنهاء الحوادث المؤمنة أولاً بأول مبيناً أنه تم دعم عددٍ من الدراجات النارية والدوريات التي تسهل عملية الدخول إلى المشاعر المقدسة والمنطقة المركزية وبعض المواقع التي تكتظ بالمركبات والحافلات، مضيفاً: تساهم تلك هذه الدراجات في الوصول إلى موقع الحادث في أقصى وقت ممكن خصوصاً في أوقات الذروة والمواسم.
 
وتطرق "الزهراني" إلى أن الشركة تقوم بتحفيز المميزين من محققين وإداريين بإعطائهم الحوافز المعنوية والمادية وذلك لتقديم أرقى الخدمات للمواطنين والتعاون مع رجال المرور وإنهاء الحوادث المرورية في أسرع وقت ممكن.
 
وأوضح "الزهراني" أن الشركة تقوم بتدريب الكوادر بشكلٍ مكثف ودقيق لكيفية التعامل مع المجتمع في الميدان ومباشرة الحوادث المرورية وإكمال الإجراءات كافة بين الطرفين، مؤكداً أن جميع المحققين يتم اختيارهم وفق عناية كافية ويتم تأهيلهم وإعطاؤهم دورات تدريبية وتعليمهم بعض اللغات الشائعة لتسهل عليهم المهمة في التعامل مع أطراف الحادث.
 
ومن جهة أخرى شدد مدير إدارة مرور العاصمة المقدسة العقيد سلمان الجميعي على الدور المهم والحيوي الذي تقدمه الشركة في رفع الحوادث المرورية المؤمنة، وذلك بعد تفعيل الدراجات النارية التي تمكن المحقق من الوصول إلى المناطق المكتظة بالزحام ومباشرة الحادث من دون أي تأخير.