تفشٍّ أكبر وغير عادي.. هنا "التسلسل الجيني الأول لجدري القردة"!

قدَّمه علماء من سويسرا لرصد جينومٍ فيروسي جميعُ معلوماته وراثية
تفشٍّ أكبر وغير عادي.. هنا "التسلسل الجيني الأول لجدري القردة"!

شارك مركز جنيف للأمراض الفيروسية الناشئة، نتائج التسلسل الأوليّ لجينوم جدري القردة من سويسرا؛ حيث تتيح هذه الخطوة المهمة مزيدًا من التحليل والمقارنة مع تسلسل الجينوم من البلدان الأخرى.

ووفقًا للنتائج الأولية، يرتبط تسلسل الفيروس في أول حالتين في سويسرا، ارتباطًا وراثيًّا بالحالات المبلغ عنها في العديد من البلدان الأخرى في سياق التفشي الحالي.

وأتاح العلماء تسلسل الحمض النووي لفيروس جدري القردة الكامل للمجتمع العلمي، من أول حالتين تم تحديدهما في سويسرا في 21 و24 مايو 2022؛ حيث شارك فريق المختبر المرجعي الوطني للفيروسات الناشئة (CRIVE) تسلسل الجينوم هذا عبر منصة Genbank.

وتم تأكيد أربع حالات من جدري القردة عن طريق اختبار تفاعل البوليميراز المتسلسل في سويسرا بواسطة مختبر علم الفيروسات في مستشفيات جامعة جنيف (HUG)، وهو جزء من CRIVE، الذي تم تكليفه من قِبَل المكتب الفيدرالي السويسري للصحة العامة (FOPH) بمراقبة هذا النوع من الأحداث.

ويتكون جينوم فيروس الجدري، أو جميع معلوماته الوراثية، من عشرات الآلاف من النيوكليوتيدات (وحدة أساسية في بناء حمض نووي ريبوزي منقوص الأكسجين، وحمض نووي ريبوزي؛ فهي بمثابة الحروف الأساسية التي تُكتب بها الجينات التي تنقل أوصاف الطفل من الأم والأب).

ويرقى تسلسل الفيروس إلى قراءة هذه النيوكليوتيدات؛ ممثلة في أحرف للتوضيح، ومن أجل الحصول على هذا التسلسل، فإن من الضروري إجراء اختبار تفاعل البوليميراز المتسلسل (PCR)؛ بحسب "روسيا اليوم".

وبعد ذلك، يمكن للعلماء -بحصولهم على هذه المعلومات- مراقبة الفيروس ومقارنة العينات السويسرية مع تلك المدرجة في البلدان الأخرى وإدخالها في نطاقات الاختبارات الخاصة بها لتحديدها.

وهذه الحالات هي جزء من تفشٍّ أكبر وغير عادي مستمر في العديد من البلدان في أوروبا وأمريكا الجنوبية والشمالية وأستراليا مع أكثر من 400 حالة مؤكدة؛ وفقًا لمنظمة الصحة العالمية (WHO)، منذ الإبلاغ عن الحالة الأولى في المملكة المتحدة في 7 مايو 2022.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org