"التويجري" يشكر القيادة على دعمها له خلال رحلة ترشحه لمنصب مدير منظمةالتجارة العالمية

عبر عن الثقة الغالية والدعم الكبيرالذي تشرف به خلال رحلة ترشحه

رفع المستشار في الديوان الملكي الأستاذ محمد بن مزيد التويجري، أسمى آيات الشكر والتقدير والامتنان لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، و صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع – حفظهما الله، على الثقة الغالية والدعم الكبير الذي تشرف به خلال رحلة ترشحه لمنصب مدير منظمة التجارة العالمية.

كما تقدم إثر انتهاء رحلة الترشح بالشكر الجزيل إلى كافة أصحاب السمو والمعالي وكل من قدم الدعم خلال هذه الرحلة التي أثمرت تجربة غنية لمس عبرها روح الفريق الواحد.

وأوضح أنه أيًّا كانت نتائج المنافسة بين بقية المرشحين فإنه يتطلع إلى دعم عمل منظمة التجارة العالمية خلال الفترة المقبلة بكل الوسائل، ووضع خبراته الشخصية في خدمة المنظمة التي تعاني من مشاكل عدة وتجد نفسها اليوم أمام مهمة حساسة، تتعلق ببناء نظام تجاري عالمي، في ظل التحديات التي يتعامل معها العالم، متمنيًا للمرشحتين من جمهورية نيجيريا وجمهورية كوريا الجنوبية التوفيق والنجاح في تنافسهما على منصب مدير عام المنظمة، وأن تحقق الفائزة منهما البرنامج الذي يتطلع إليه العالم، كما تقدم بالشكر لمرشحي المملكة المتحدة وجمهورية كينيا لمشاركتهم في هذا الترشح .

وأكد التويجري أن المملكة ستستمر في دعم المنظمة على كل الأصعدة، في ظل إيمانها بدور التجارة الحرة وحاجة كل الشركاء إلى التكاتف والعمل معاً، خلال الفترة المقبلة.

كما توجه بالشكر إلى منظومة العمل التي ساندته في ترشحه لهذا المنصب، والتي أثبتت قدرة الجميع على العمل كفريق واحد بشكل مؤسسي في إدارة هذه الحملة بكل تفاصيلها.

وأضاف: "كما أعبر عن تقديري لكل الشركاء داخل المملكة وخارجها الذين عملوا معنا بجهد وصبر، خلال الأشهر الماضية؛ مما أكسبنا خبرات ودروساً مستفادة من هذه التجربة في وجه التحديات المقبلة بإذن الله".

اعلان
"التويجري" يشكر القيادة على دعمها له خلال رحلة ترشحه لمنصب مدير منظمةالتجارة العالمية
سبق

رفع المستشار في الديوان الملكي الأستاذ محمد بن مزيد التويجري، أسمى آيات الشكر والتقدير والامتنان لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، و صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع – حفظهما الله، على الثقة الغالية والدعم الكبير الذي تشرف به خلال رحلة ترشحه لمنصب مدير منظمة التجارة العالمية.

كما تقدم إثر انتهاء رحلة الترشح بالشكر الجزيل إلى كافة أصحاب السمو والمعالي وكل من قدم الدعم خلال هذه الرحلة التي أثمرت تجربة غنية لمس عبرها روح الفريق الواحد.

وأوضح أنه أيًّا كانت نتائج المنافسة بين بقية المرشحين فإنه يتطلع إلى دعم عمل منظمة التجارة العالمية خلال الفترة المقبلة بكل الوسائل، ووضع خبراته الشخصية في خدمة المنظمة التي تعاني من مشاكل عدة وتجد نفسها اليوم أمام مهمة حساسة، تتعلق ببناء نظام تجاري عالمي، في ظل التحديات التي يتعامل معها العالم، متمنيًا للمرشحتين من جمهورية نيجيريا وجمهورية كوريا الجنوبية التوفيق والنجاح في تنافسهما على منصب مدير عام المنظمة، وأن تحقق الفائزة منهما البرنامج الذي يتطلع إليه العالم، كما تقدم بالشكر لمرشحي المملكة المتحدة وجمهورية كينيا لمشاركتهم في هذا الترشح .

وأكد التويجري أن المملكة ستستمر في دعم المنظمة على كل الأصعدة، في ظل إيمانها بدور التجارة الحرة وحاجة كل الشركاء إلى التكاتف والعمل معاً، خلال الفترة المقبلة.

كما توجه بالشكر إلى منظومة العمل التي ساندته في ترشحه لهذا المنصب، والتي أثبتت قدرة الجميع على العمل كفريق واحد بشكل مؤسسي في إدارة هذه الحملة بكل تفاصيلها.

وأضاف: "كما أعبر عن تقديري لكل الشركاء داخل المملكة وخارجها الذين عملوا معنا بجهد وصبر، خلال الأشهر الماضية؛ مما أكسبنا خبرات ودروساً مستفادة من هذه التجربة في وجه التحديات المقبلة بإذن الله".

08 أكتوبر 2020 - 21 صفر 1442
05:49 PM
اخر تعديل
22 نوفمبر 2020 - 7 ربيع الآخر 1442
05:44 AM

"التويجري" يشكر القيادة على دعمها له خلال رحلة ترشحه لمنصب مدير منظمةالتجارة العالمية

عبر عن الثقة الغالية والدعم الكبيرالذي تشرف به خلال رحلة ترشحه

A A A
4
8,685

رفع المستشار في الديوان الملكي الأستاذ محمد بن مزيد التويجري، أسمى آيات الشكر والتقدير والامتنان لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، و صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع – حفظهما الله، على الثقة الغالية والدعم الكبير الذي تشرف به خلال رحلة ترشحه لمنصب مدير منظمة التجارة العالمية.

كما تقدم إثر انتهاء رحلة الترشح بالشكر الجزيل إلى كافة أصحاب السمو والمعالي وكل من قدم الدعم خلال هذه الرحلة التي أثمرت تجربة غنية لمس عبرها روح الفريق الواحد.

وأوضح أنه أيًّا كانت نتائج المنافسة بين بقية المرشحين فإنه يتطلع إلى دعم عمل منظمة التجارة العالمية خلال الفترة المقبلة بكل الوسائل، ووضع خبراته الشخصية في خدمة المنظمة التي تعاني من مشاكل عدة وتجد نفسها اليوم أمام مهمة حساسة، تتعلق ببناء نظام تجاري عالمي، في ظل التحديات التي يتعامل معها العالم، متمنيًا للمرشحتين من جمهورية نيجيريا وجمهورية كوريا الجنوبية التوفيق والنجاح في تنافسهما على منصب مدير عام المنظمة، وأن تحقق الفائزة منهما البرنامج الذي يتطلع إليه العالم، كما تقدم بالشكر لمرشحي المملكة المتحدة وجمهورية كينيا لمشاركتهم في هذا الترشح .

وأكد التويجري أن المملكة ستستمر في دعم المنظمة على كل الأصعدة، في ظل إيمانها بدور التجارة الحرة وحاجة كل الشركاء إلى التكاتف والعمل معاً، خلال الفترة المقبلة.

كما توجه بالشكر إلى منظومة العمل التي ساندته في ترشحه لهذا المنصب، والتي أثبتت قدرة الجميع على العمل كفريق واحد بشكل مؤسسي في إدارة هذه الحملة بكل تفاصيلها.

وأضاف: "كما أعبر عن تقديري لكل الشركاء داخل المملكة وخارجها الذين عملوا معنا بجهد وصبر، خلال الأشهر الماضية؛ مما أكسبنا خبرات ودروساً مستفادة من هذه التجربة في وجه التحديات المقبلة بإذن الله".