"خوندنه" يعود للمملكة بعد رحلة إلى الولايات المتحدة

مثّل السعودية في برنامج القيادة للزوار الدوليين

سبق - جدة : عاد الدكتور شادي بن فؤاد خوندنه عضو مجلس إدارة غرفة التجارة الدولية السعودية إلى أرض الوطن بعد رحلة طويلة في الولايات المتحدة بدعوة من الخارجية الأمريكية لتمثيل المملكة في برنامج القيادة للزوار الدوليين.
 
والتقى خوندنه كبار مسؤولي الحكومة الأمريكية من مجلس الشيوخ، مجلس النواب، وزارة الخارجية، وزارة التجارة، وزارة العمل، وزارة الخزانة، نظام الإحتياطي الفيدرالي، صندوق النقد الدولي، والعديد من الوزارات والهيئات العليا والغرف التجارية والبنوك ومراكز الأبحاث وكبرى الجامعات ومؤسسات المجتمع المدني وغيرها، في أكثر من ٢٠ مدينة أمريكية، وقد تم اعتماد اسمه رسميا ضمن مجموعة القيادات العالمية التي تعمل على صقل وتوطيد العلاقات الاقتصادية بين دول العالم .

اعلان
"خوندنه" يعود للمملكة بعد رحلة إلى الولايات المتحدة
سبق
سبق - جدة : عاد الدكتور شادي بن فؤاد خوندنه عضو مجلس إدارة غرفة التجارة الدولية السعودية إلى أرض الوطن بعد رحلة طويلة في الولايات المتحدة بدعوة من الخارجية الأمريكية لتمثيل المملكة في برنامج القيادة للزوار الدوليين.
 
والتقى خوندنه كبار مسؤولي الحكومة الأمريكية من مجلس الشيوخ، مجلس النواب، وزارة الخارجية، وزارة التجارة، وزارة العمل، وزارة الخزانة، نظام الإحتياطي الفيدرالي، صندوق النقد الدولي، والعديد من الوزارات والهيئات العليا والغرف التجارية والبنوك ومراكز الأبحاث وكبرى الجامعات ومؤسسات المجتمع المدني وغيرها، في أكثر من ٢٠ مدينة أمريكية، وقد تم اعتماد اسمه رسميا ضمن مجموعة القيادات العالمية التي تعمل على صقل وتوطيد العلاقات الاقتصادية بين دول العالم .
25 يونيو 2015 - 8 رمضان 1436
06:39 PM

"خوندنه" يعود للمملكة بعد رحلة إلى الولايات المتحدة

مثّل السعودية في برنامج القيادة للزوار الدوليين

A A A
0
898

سبق - جدة : عاد الدكتور شادي بن فؤاد خوندنه عضو مجلس إدارة غرفة التجارة الدولية السعودية إلى أرض الوطن بعد رحلة طويلة في الولايات المتحدة بدعوة من الخارجية الأمريكية لتمثيل المملكة في برنامج القيادة للزوار الدوليين.
 
والتقى خوندنه كبار مسؤولي الحكومة الأمريكية من مجلس الشيوخ، مجلس النواب، وزارة الخارجية، وزارة التجارة، وزارة العمل، وزارة الخزانة، نظام الإحتياطي الفيدرالي، صندوق النقد الدولي، والعديد من الوزارات والهيئات العليا والغرف التجارية والبنوك ومراكز الأبحاث وكبرى الجامعات ومؤسسات المجتمع المدني وغيرها، في أكثر من ٢٠ مدينة أمريكية، وقد تم اعتماد اسمه رسميا ضمن مجموعة القيادات العالمية التي تعمل على صقل وتوطيد العلاقات الاقتصادية بين دول العالم .