"فهد الطبية" تحصل على جائزة أفضل مشروع لسلامة المرضى

ضمن 26 مشروعاً بمنتدى الشرق الأوسط في أبو ظبي

عبدالله البرقاوي- سبق- الرياض: حققت مدينة الملك فهد الطبية المركز الأول بعد حصولها على جائزة أفضل المشاريع الأكثر ابتكاراً في منتدى سلامة المرضى وجودة الرعاية في الشرق الأوسط، الذي عقد مؤخراً في عاصمة دولة الإمارات العربية المتحدة أبو ظبي في الفترة ما بين 16 إلى 19 مارس 2014م.
 
وأعلنت لجنة التحكيم بالإضافة لخبراء دوليين بسلامة المرضى عن ترشيح المشروع المقدم من إدارة مكافحة العدوى وصحة البيئة في مدينة الملك فهد الطبية كأفضل مشروع من بين أكثر من 26 مشروعاً مقدماً من مستشفيات منطقة الشرق الأوسط. 
 
وأوضح مدير إدارة مكافحة العدوى بمدنية الملك فهد الطبية الدكتور أحمد حقوي أن المشروع يهدف إلى خفض نسبة استيطان الميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية في أقسام العناية المركزة بنسبة 75%، وتم تطبيق نموذج التحسين المستمر للأداء بالإضافة إلى أسلوب التحليل الجذري للمشاكل.
 
وأردف قائلاً: كما شارك في الدراسة عدد من العاملين من أصحاب الكفاءة العالية والخبرة الواسعة من إدارة مكافحة العدوى وصحة البيئة وأقسام العناية المركزة وإدارة الخدمات المساندة ‏بمدينة الملك فهد الطبية حيث توصلت الدراسة لتحديد أسباب المشكلة والكشف عن ارتباطها بمستوى النظافة وفعالية مواد التطهير المستخدمة ومستوى التدريب للعاملين.
 
وأشار إلى أنه بناءً على تحديد أسباب المشكلة تم وضع إستراتيجيات وخطط فعالة لمعالجة المشكلة وتحسين المستوى، وكانت أهم التوصيات تطبيق برنامج تدريبي مكثف للعاملين الصحيين وعمالة النظافة إضافة لاستخدام مطهرات للأسطح ذات فعالية عالية (هيدروجين بيروكسيد) وزيادة فعالية المراقبة المستمرة للتحري عن البكتريا المذكورة واستخدام مادة الكلورهكسيدين المعقمة للجلد.
 
وأضاف مدير إدارة مكافحة العدوى أنه على ضوء الإستراتيجيات والخطط الموضوعة تم خفض نسبة استيطان الميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية في أقسام العناية المركزة بنسبة 77%، ويعود تحقيق هذا النجاح بفضل تطبيق مناهج مبتكرة وحديثة لسلامة المرضى ومن خلال العمل بروح الفريق الواحد.

اعلان
"فهد الطبية" تحصل على جائزة أفضل مشروع لسلامة المرضى
سبق
عبدالله البرقاوي- سبق- الرياض: حققت مدينة الملك فهد الطبية المركز الأول بعد حصولها على جائزة أفضل المشاريع الأكثر ابتكاراً في منتدى سلامة المرضى وجودة الرعاية في الشرق الأوسط، الذي عقد مؤخراً في عاصمة دولة الإمارات العربية المتحدة أبو ظبي في الفترة ما بين 16 إلى 19 مارس 2014م.
 
وأعلنت لجنة التحكيم بالإضافة لخبراء دوليين بسلامة المرضى عن ترشيح المشروع المقدم من إدارة مكافحة العدوى وصحة البيئة في مدينة الملك فهد الطبية كأفضل مشروع من بين أكثر من 26 مشروعاً مقدماً من مستشفيات منطقة الشرق الأوسط. 
 
وأوضح مدير إدارة مكافحة العدوى بمدنية الملك فهد الطبية الدكتور أحمد حقوي أن المشروع يهدف إلى خفض نسبة استيطان الميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية في أقسام العناية المركزة بنسبة 75%، وتم تطبيق نموذج التحسين المستمر للأداء بالإضافة إلى أسلوب التحليل الجذري للمشاكل.
 
وأردف قائلاً: كما شارك في الدراسة عدد من العاملين من أصحاب الكفاءة العالية والخبرة الواسعة من إدارة مكافحة العدوى وصحة البيئة وأقسام العناية المركزة وإدارة الخدمات المساندة ‏بمدينة الملك فهد الطبية حيث توصلت الدراسة لتحديد أسباب المشكلة والكشف عن ارتباطها بمستوى النظافة وفعالية مواد التطهير المستخدمة ومستوى التدريب للعاملين.
 
وأشار إلى أنه بناءً على تحديد أسباب المشكلة تم وضع إستراتيجيات وخطط فعالة لمعالجة المشكلة وتحسين المستوى، وكانت أهم التوصيات تطبيق برنامج تدريبي مكثف للعاملين الصحيين وعمالة النظافة إضافة لاستخدام مطهرات للأسطح ذات فعالية عالية (هيدروجين بيروكسيد) وزيادة فعالية المراقبة المستمرة للتحري عن البكتريا المذكورة واستخدام مادة الكلورهكسيدين المعقمة للجلد.
 
وأضاف مدير إدارة مكافحة العدوى أنه على ضوء الإستراتيجيات والخطط الموضوعة تم خفض نسبة استيطان الميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية في أقسام العناية المركزة بنسبة 77%، ويعود تحقيق هذا النجاح بفضل تطبيق مناهج مبتكرة وحديثة لسلامة المرضى ومن خلال العمل بروح الفريق الواحد.
30 مارس 2014 - 29 جمادى الأول 1435
02:47 PM

ضمن 26 مشروعاً بمنتدى الشرق الأوسط في أبو ظبي

"فهد الطبية" تحصل على جائزة أفضل مشروع لسلامة المرضى

A A A
0
850

عبدالله البرقاوي- سبق- الرياض: حققت مدينة الملك فهد الطبية المركز الأول بعد حصولها على جائزة أفضل المشاريع الأكثر ابتكاراً في منتدى سلامة المرضى وجودة الرعاية في الشرق الأوسط، الذي عقد مؤخراً في عاصمة دولة الإمارات العربية المتحدة أبو ظبي في الفترة ما بين 16 إلى 19 مارس 2014م.
 
وأعلنت لجنة التحكيم بالإضافة لخبراء دوليين بسلامة المرضى عن ترشيح المشروع المقدم من إدارة مكافحة العدوى وصحة البيئة في مدينة الملك فهد الطبية كأفضل مشروع من بين أكثر من 26 مشروعاً مقدماً من مستشفيات منطقة الشرق الأوسط. 
 
وأوضح مدير إدارة مكافحة العدوى بمدنية الملك فهد الطبية الدكتور أحمد حقوي أن المشروع يهدف إلى خفض نسبة استيطان الميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية في أقسام العناية المركزة بنسبة 75%، وتم تطبيق نموذج التحسين المستمر للأداء بالإضافة إلى أسلوب التحليل الجذري للمشاكل.
 
وأردف قائلاً: كما شارك في الدراسة عدد من العاملين من أصحاب الكفاءة العالية والخبرة الواسعة من إدارة مكافحة العدوى وصحة البيئة وأقسام العناية المركزة وإدارة الخدمات المساندة ‏بمدينة الملك فهد الطبية حيث توصلت الدراسة لتحديد أسباب المشكلة والكشف عن ارتباطها بمستوى النظافة وفعالية مواد التطهير المستخدمة ومستوى التدريب للعاملين.
 
وأشار إلى أنه بناءً على تحديد أسباب المشكلة تم وضع إستراتيجيات وخطط فعالة لمعالجة المشكلة وتحسين المستوى، وكانت أهم التوصيات تطبيق برنامج تدريبي مكثف للعاملين الصحيين وعمالة النظافة إضافة لاستخدام مطهرات للأسطح ذات فعالية عالية (هيدروجين بيروكسيد) وزيادة فعالية المراقبة المستمرة للتحري عن البكتريا المذكورة واستخدام مادة الكلورهكسيدين المعقمة للجلد.
 
وأضاف مدير إدارة مكافحة العدوى أنه على ضوء الإستراتيجيات والخطط الموضوعة تم خفض نسبة استيطان الميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية في أقسام العناية المركزة بنسبة 77%، ويعود تحقيق هذا النجاح بفضل تطبيق مناهج مبتكرة وحديثة لسلامة المرضى ومن خلال العمل بروح الفريق الواحد.