جامعة المجمعة تفوز بجائزة الاتحاد الآسيوي للقيادة التعليمية 2014

بحضور ممثلين عن 41 دولة من القياديين العالميين بالإمارات

ظافر الشهري- سبق- المجمعة: حققت جامعة المجمعة ممثلة بعميد كلية التربية بالزلفي الدكتور عبدالله بن خليفة السويكت جائزة الاتحاد الآسيوي للقيادة التعليمية، وذلك بترشيح من قبل هيئة محكميها للدكتور السويكت للفوز بالجائزة التي يمنحها الاتحاد الآسيوي للقيادة لمجموعة من القياديين في المجالين التعليمي والصناعي على مستوى قارة آسيا والتي تنظم للعام الرابع على التوالي.
 
وتهدف الجائزة إلى التحفيز لمواصلة العمل والتميز، وتعزيز بناء قادة المستقبل، وتتم إدارتها من قبل متخصصين في التحكيم والاختيار، حيث يتم منح الجائزة –حسب خطاب الترشيح - للأشخاص والمؤسسات الذين هم نماذج للقيادة، والأشخاص الذين يبنون مؤسساتهم بالقيادة والتوجيه الأكاديمي.
 
وأوضح منظمو الجائزة بأنّ الاتحاد الآسيوي يقوم بإسناد مهمة اختيار الفائزين إلى لجنة عالمية مكونة من أحد عشر محكماً من المتخصصين في مختلف أنحاء العالم، مثبتة أسماؤهم وجِهات عملهم في الموقع الرسمي للجائزة، حيث تجتمع هيئة المحكمين وتحدد الفائزين بناء على بيانات أولية عن المرشحين، ورأي الطلبة والخريجين الذين يشغلون عدة مناصب في القطاعين الحكومي والخاص، واستخدام أدوات استفتاء وتحر، والبحث عن الشخصية ورصد إنجازاتها، والاستعانة بمواقع التواصل الاجتماعي، والمواقع الخاصة بجهات العمل.
 
 
هذا وقد أُقيمت مراسم حفل تسليم الجوائز في فندق (تاج بالاس) في مدينة دبي بالإمارات العربية المتحدة في 24 سبتمبر 2014م، بحضور عدد كبير من القياديين العالميين البارزين في مجالي القيادة التعليمية والصناعية من مختلف الدول؛ والتي بلغت 41 دولة آسيوية؛ كالمملكة العربية السعودية، والبحرين، والإمارات العربية المتحدة، والكويت، وقطر، وسلطنة عمان، والأردن، واليمن، ولبنان، والعراق، وإيران، وتركيا، وسنغافورة، وماليزيا، والهند، وباكستان، ونيبال، وكوريا، واليابان، والصين، وتايوان، والفلبين، وهونغ كونغ، وغيرها، وحضور عدد كبير من الأكاديميين، وقادة الأعمال، والمديرين التنفيذيين للمنظمات والجامعات، والمؤسسات التعليمية، والشركات الصناعية العالمية المختلفة. 
 
ويُعدُّ الدكتور عبدالله السويكت أحد منسوبي جامعة المجمعة الذين تبنَّتهم الجامعة في وقت مبكر من مراحل نشوئها، حيث عمل عضو هيئة تدريس، ثم رئيساً لقسم اللغة العربية في كلية التربية بالزلفي، ثم وكيلاً للكلية للشؤون التعليمية، ثم عميداً لها، ولايزال.
 
 

اعلان
جامعة المجمعة تفوز بجائزة الاتحاد الآسيوي للقيادة التعليمية 2014
سبق
ظافر الشهري- سبق- المجمعة: حققت جامعة المجمعة ممثلة بعميد كلية التربية بالزلفي الدكتور عبدالله بن خليفة السويكت جائزة الاتحاد الآسيوي للقيادة التعليمية، وذلك بترشيح من قبل هيئة محكميها للدكتور السويكت للفوز بالجائزة التي يمنحها الاتحاد الآسيوي للقيادة لمجموعة من القياديين في المجالين التعليمي والصناعي على مستوى قارة آسيا والتي تنظم للعام الرابع على التوالي.
 
وتهدف الجائزة إلى التحفيز لمواصلة العمل والتميز، وتعزيز بناء قادة المستقبل، وتتم إدارتها من قبل متخصصين في التحكيم والاختيار، حيث يتم منح الجائزة –حسب خطاب الترشيح - للأشخاص والمؤسسات الذين هم نماذج للقيادة، والأشخاص الذين يبنون مؤسساتهم بالقيادة والتوجيه الأكاديمي.
 
وأوضح منظمو الجائزة بأنّ الاتحاد الآسيوي يقوم بإسناد مهمة اختيار الفائزين إلى لجنة عالمية مكونة من أحد عشر محكماً من المتخصصين في مختلف أنحاء العالم، مثبتة أسماؤهم وجِهات عملهم في الموقع الرسمي للجائزة، حيث تجتمع هيئة المحكمين وتحدد الفائزين بناء على بيانات أولية عن المرشحين، ورأي الطلبة والخريجين الذين يشغلون عدة مناصب في القطاعين الحكومي والخاص، واستخدام أدوات استفتاء وتحر، والبحث عن الشخصية ورصد إنجازاتها، والاستعانة بمواقع التواصل الاجتماعي، والمواقع الخاصة بجهات العمل.
 
 
هذا وقد أُقيمت مراسم حفل تسليم الجوائز في فندق (تاج بالاس) في مدينة دبي بالإمارات العربية المتحدة في 24 سبتمبر 2014م، بحضور عدد كبير من القياديين العالميين البارزين في مجالي القيادة التعليمية والصناعية من مختلف الدول؛ والتي بلغت 41 دولة آسيوية؛ كالمملكة العربية السعودية، والبحرين، والإمارات العربية المتحدة، والكويت، وقطر، وسلطنة عمان، والأردن، واليمن، ولبنان، والعراق، وإيران، وتركيا، وسنغافورة، وماليزيا، والهند، وباكستان، ونيبال، وكوريا، واليابان، والصين، وتايوان، والفلبين، وهونغ كونغ، وغيرها، وحضور عدد كبير من الأكاديميين، وقادة الأعمال، والمديرين التنفيذيين للمنظمات والجامعات، والمؤسسات التعليمية، والشركات الصناعية العالمية المختلفة. 
 
ويُعدُّ الدكتور عبدالله السويكت أحد منسوبي جامعة المجمعة الذين تبنَّتهم الجامعة في وقت مبكر من مراحل نشوئها، حيث عمل عضو هيئة تدريس، ثم رئيساً لقسم اللغة العربية في كلية التربية بالزلفي، ثم وكيلاً للكلية للشؤون التعليمية، ثم عميداً لها، ولايزال.
 
 
26 سبتمبر 2014 - 2 ذو الحجة 1435
10:25 PM

بحضور ممثلين عن 41 دولة من القياديين العالميين بالإمارات

جامعة المجمعة تفوز بجائزة الاتحاد الآسيوي للقيادة التعليمية 2014

A A A
0
650

ظافر الشهري- سبق- المجمعة: حققت جامعة المجمعة ممثلة بعميد كلية التربية بالزلفي الدكتور عبدالله بن خليفة السويكت جائزة الاتحاد الآسيوي للقيادة التعليمية، وذلك بترشيح من قبل هيئة محكميها للدكتور السويكت للفوز بالجائزة التي يمنحها الاتحاد الآسيوي للقيادة لمجموعة من القياديين في المجالين التعليمي والصناعي على مستوى قارة آسيا والتي تنظم للعام الرابع على التوالي.
 
وتهدف الجائزة إلى التحفيز لمواصلة العمل والتميز، وتعزيز بناء قادة المستقبل، وتتم إدارتها من قبل متخصصين في التحكيم والاختيار، حيث يتم منح الجائزة –حسب خطاب الترشيح - للأشخاص والمؤسسات الذين هم نماذج للقيادة، والأشخاص الذين يبنون مؤسساتهم بالقيادة والتوجيه الأكاديمي.
 
وأوضح منظمو الجائزة بأنّ الاتحاد الآسيوي يقوم بإسناد مهمة اختيار الفائزين إلى لجنة عالمية مكونة من أحد عشر محكماً من المتخصصين في مختلف أنحاء العالم، مثبتة أسماؤهم وجِهات عملهم في الموقع الرسمي للجائزة، حيث تجتمع هيئة المحكمين وتحدد الفائزين بناء على بيانات أولية عن المرشحين، ورأي الطلبة والخريجين الذين يشغلون عدة مناصب في القطاعين الحكومي والخاص، واستخدام أدوات استفتاء وتحر، والبحث عن الشخصية ورصد إنجازاتها، والاستعانة بمواقع التواصل الاجتماعي، والمواقع الخاصة بجهات العمل.
 
 
هذا وقد أُقيمت مراسم حفل تسليم الجوائز في فندق (تاج بالاس) في مدينة دبي بالإمارات العربية المتحدة في 24 سبتمبر 2014م، بحضور عدد كبير من القياديين العالميين البارزين في مجالي القيادة التعليمية والصناعية من مختلف الدول؛ والتي بلغت 41 دولة آسيوية؛ كالمملكة العربية السعودية، والبحرين، والإمارات العربية المتحدة، والكويت، وقطر، وسلطنة عمان، والأردن، واليمن، ولبنان، والعراق، وإيران، وتركيا، وسنغافورة، وماليزيا، والهند، وباكستان، ونيبال، وكوريا، واليابان، والصين، وتايوان، والفلبين، وهونغ كونغ، وغيرها، وحضور عدد كبير من الأكاديميين، وقادة الأعمال، والمديرين التنفيذيين للمنظمات والجامعات، والمؤسسات التعليمية، والشركات الصناعية العالمية المختلفة. 
 
ويُعدُّ الدكتور عبدالله السويكت أحد منسوبي جامعة المجمعة الذين تبنَّتهم الجامعة في وقت مبكر من مراحل نشوئها، حيث عمل عضو هيئة تدريس، ثم رئيساً لقسم اللغة العربية في كلية التربية بالزلفي، ثم وكيلاً للكلية للشؤون التعليمية، ثم عميداً لها، ولايزال.