" العريفي" حادثة شرورة نذير خطر لفكر منحرف

طالب بالابتعاد عن الخلافات والاتهامات

مهنا التميمي-سبق-الرياض: قال الداعية الشيخ محمد العريفي إن حادثة شرورة التي استشهد فيها رجال من الأمن من جراء تعرضهم للقتل من قِبل الفئة الضالة نذير خطر لفكر منحرف يستوجب تعاون الكل لمحاربته.
 
وأضاف العريفى: نبتعد عن الخلافات والاتهامات ونعمل يداً واحدة لإنقاذ شبابنا من الفكر الشاذ.
 
وأقسم العريفي بالله قائلاً: إن خطر التكفير والتساهل بالدماء بأي وسيلة، هو مفسدةٌ للدين والدنيا، موجهاً نداءه بـ "يا ولدي والله إني لك ناصح لا تُهلك نفسك وتضيع حياتك وآخرتك".
 
وقال"العريفي": من كان يتبنى فكر التكفير أو استباحة الدماء أو يميل إليه فهو على خطر كبير وجرم عظيم.
 
وتابع قائلاً: إلى من كان عنده شُبهة فمحبكم العريفي جاهز لحواره برفق ونصح.

اعلان
" العريفي" حادثة شرورة نذير خطر لفكر منحرف
سبق
مهنا التميمي-سبق-الرياض: قال الداعية الشيخ محمد العريفي إن حادثة شرورة التي استشهد فيها رجال من الأمن من جراء تعرضهم للقتل من قِبل الفئة الضالة نذير خطر لفكر منحرف يستوجب تعاون الكل لمحاربته.
 
وأضاف العريفى: نبتعد عن الخلافات والاتهامات ونعمل يداً واحدة لإنقاذ شبابنا من الفكر الشاذ.
 
وأقسم العريفي بالله قائلاً: إن خطر التكفير والتساهل بالدماء بأي وسيلة، هو مفسدةٌ للدين والدنيا، موجهاً نداءه بـ "يا ولدي والله إني لك ناصح لا تُهلك نفسك وتضيع حياتك وآخرتك".
 
وقال"العريفي": من كان يتبنى فكر التكفير أو استباحة الدماء أو يميل إليه فهو على خطر كبير وجرم عظيم.
 
وتابع قائلاً: إلى من كان عنده شُبهة فمحبكم العريفي جاهز لحواره برفق ونصح.
06 يوليو 2014 - 9 رمضان 1435
03:24 AM

" العريفي" حادثة شرورة نذير خطر لفكر منحرف

طالب بالابتعاد عن الخلافات والاتهامات

A A A
0
165,892

مهنا التميمي-سبق-الرياض: قال الداعية الشيخ محمد العريفي إن حادثة شرورة التي استشهد فيها رجال من الأمن من جراء تعرضهم للقتل من قِبل الفئة الضالة نذير خطر لفكر منحرف يستوجب تعاون الكل لمحاربته.
 
وأضاف العريفى: نبتعد عن الخلافات والاتهامات ونعمل يداً واحدة لإنقاذ شبابنا من الفكر الشاذ.
 
وأقسم العريفي بالله قائلاً: إن خطر التكفير والتساهل بالدماء بأي وسيلة، هو مفسدةٌ للدين والدنيا، موجهاً نداءه بـ "يا ولدي والله إني لك ناصح لا تُهلك نفسك وتضيع حياتك وآخرتك".
 
وقال"العريفي": من كان يتبنى فكر التكفير أو استباحة الدماء أو يميل إليه فهو على خطر كبير وجرم عظيم.
 
وتابع قائلاً: إلى من كان عنده شُبهة فمحبكم العريفي جاهز لحواره برفق ونصح.