مدير "تعليم القنفذة" يبحث استعدادات انطلاق العام الدراسي الجديد

ضمان سلامة التكييف ودورات المياه وما يتعلق بسلامة الطلاب

محمد الغبيشي- سبق- القنفذة: ناقشت لجنة الاستعداد للعام الدراسي الجديد بـ"تعليم القنفذة"، والتي يترأسها مدير التربية والتعليم الدكتور محمد إبراهيم الزاحمي، عدداً من المواضيع المهمة المتعلقة ببداية العام الدراسي؛ ومن أهمها المباني المدرسية الجديدة والمستلمة، والتي هي تحت الإنشاء، والخاضعة للترميم وإعادة التأهيل، والمتعثرة؛ وذلك لوضع حلول سريعة وجذرية لها؛ استعداداً لبداية العام الدراسي الجديد 1435/ 1436 هـ.
 
وقال الدكتور عوض الحسني: "الجولة الميدانية التي تم القيام بها شَمِلَت: تفقد المباني المدرسية، ومدى جاهزيتها لاستقبال الطلاب فيما بتعلق بجوانب الصيانة، والتأكد من سلامة التكييف ودورات المياه، وما يتعلق بسلامة الطلاب والطالبات بشكل عام، كما تم التأكد من تهيئة الصفوف الدراسية بما يتناسب مع أعداد الطلاب".
 
وتَحدّث رئيس قسم التخطيط والتطوير محمد علي أبو جنب، عن المقررات الدراسية؛ مؤكداً أنها قد اكتملت، وأُرسلت إلى مكاتب التربية والتعليم؛ ومن ثم إلى المدارس بدون عجز.
 
وتناول مدير التجهيزات المدرسية محمد مغربي موضوع الأثاث المدرسي، وأكد أنه قد صُرِف للمدارس بحسب الاحتياج، وكذلك السبورات الذكية، وقال: "أَوْلت الوزارة كل اهتمامها لجعل المدرسة جاذبة ومحفزة للطالب".
 
وقد قام المساعدون ومديرو ومديرات مكاتب التربية والتعليم، والمشرفون التربويون والمشرفات التربويات، وموظفو وموظفات قسم المتابعة، بجولات ميدانية على المدارس؛ اعتباراً من يوم الأحد 28 شوال الماضي؛ للاطلاع على مدى جاهزية المدارس، ورصد عودة جميع المعلمين والمعلمات والإداريين والإداريات، ورفع التقارير اللازمة.
 
وقال "الزاحمي": "لجنة الاستعداد للعام الدراسي بـ"تعليم القنفذة" قد أكملت مهامها في المتابعة والوقوف على جاهزية جميع مدارس المحافظة "بنين - بنات"، ومن المهم اكتمال إعداد خطة المدير والمديرة، وجاهزية الجدول الدراسي للمعلم والطالب على حد سواء، وأشيرُ هنا إلى أهمية برامج استقبال الطلاب والطالبات من اليوم الأول، وبرنامج الأسبوع التمهيدي".
 
وأكد مدير التربية والتعليم على مديري مكاتب التربية والتعليم بشأن أهمية المتابعة وإعداد تقارير دورية للزيارات التي يقوم بها المشرفون والمشرفات؛ للاطمئنان على تنفيذ ما جاء في الاجتماع، والتواصل الدائم مع الإدارات المعنية في ذلك؛ كالتخطيط المدرسي، والمباني، والخدمات، والتجهيزات المدرسية، وإدارة القبول، والاختبارات، وشؤون المعلمين، والمتابعة الإدارية، وإدارة القضايا، والشؤون الإدارية والمالية، والتخطيط المدرسي، بما يضمن انطلاقة جادة للعام الدراسي الجديد.
 
جدير بالذكر أن هذه الإجراءات تأتي امتداداً لخطة وزارة التربية والتعليم؛ للتأكيد على قيمة الانضباط الميداني، وضمان البداية الجادة والقوية للعام الدراسي الجديد.
 
وكان وفد من وزارة التربية والتعليم قد زار الإدارة لمتابعة الاستعداد للعام الدراسي الجديد 1435/ 1436 هـ بقيادة مشرف الأمانة العامة بالوزارة فهد الفاضل.

اعلان
مدير "تعليم القنفذة" يبحث استعدادات انطلاق العام الدراسي الجديد
سبق
محمد الغبيشي- سبق- القنفذة: ناقشت لجنة الاستعداد للعام الدراسي الجديد بـ"تعليم القنفذة"، والتي يترأسها مدير التربية والتعليم الدكتور محمد إبراهيم الزاحمي، عدداً من المواضيع المهمة المتعلقة ببداية العام الدراسي؛ ومن أهمها المباني المدرسية الجديدة والمستلمة، والتي هي تحت الإنشاء، والخاضعة للترميم وإعادة التأهيل، والمتعثرة؛ وذلك لوضع حلول سريعة وجذرية لها؛ استعداداً لبداية العام الدراسي الجديد 1435/ 1436 هـ.
 
وقال الدكتور عوض الحسني: "الجولة الميدانية التي تم القيام بها شَمِلَت: تفقد المباني المدرسية، ومدى جاهزيتها لاستقبال الطلاب فيما بتعلق بجوانب الصيانة، والتأكد من سلامة التكييف ودورات المياه، وما يتعلق بسلامة الطلاب والطالبات بشكل عام، كما تم التأكد من تهيئة الصفوف الدراسية بما يتناسب مع أعداد الطلاب".
 
وتَحدّث رئيس قسم التخطيط والتطوير محمد علي أبو جنب، عن المقررات الدراسية؛ مؤكداً أنها قد اكتملت، وأُرسلت إلى مكاتب التربية والتعليم؛ ومن ثم إلى المدارس بدون عجز.
 
وتناول مدير التجهيزات المدرسية محمد مغربي موضوع الأثاث المدرسي، وأكد أنه قد صُرِف للمدارس بحسب الاحتياج، وكذلك السبورات الذكية، وقال: "أَوْلت الوزارة كل اهتمامها لجعل المدرسة جاذبة ومحفزة للطالب".
 
وقد قام المساعدون ومديرو ومديرات مكاتب التربية والتعليم، والمشرفون التربويون والمشرفات التربويات، وموظفو وموظفات قسم المتابعة، بجولات ميدانية على المدارس؛ اعتباراً من يوم الأحد 28 شوال الماضي؛ للاطلاع على مدى جاهزية المدارس، ورصد عودة جميع المعلمين والمعلمات والإداريين والإداريات، ورفع التقارير اللازمة.
 
وقال "الزاحمي": "لجنة الاستعداد للعام الدراسي بـ"تعليم القنفذة" قد أكملت مهامها في المتابعة والوقوف على جاهزية جميع مدارس المحافظة "بنين - بنات"، ومن المهم اكتمال إعداد خطة المدير والمديرة، وجاهزية الجدول الدراسي للمعلم والطالب على حد سواء، وأشيرُ هنا إلى أهمية برامج استقبال الطلاب والطالبات من اليوم الأول، وبرنامج الأسبوع التمهيدي".
 
وأكد مدير التربية والتعليم على مديري مكاتب التربية والتعليم بشأن أهمية المتابعة وإعداد تقارير دورية للزيارات التي يقوم بها المشرفون والمشرفات؛ للاطمئنان على تنفيذ ما جاء في الاجتماع، والتواصل الدائم مع الإدارات المعنية في ذلك؛ كالتخطيط المدرسي، والمباني، والخدمات، والتجهيزات المدرسية، وإدارة القبول، والاختبارات، وشؤون المعلمين، والمتابعة الإدارية، وإدارة القضايا، والشؤون الإدارية والمالية، والتخطيط المدرسي، بما يضمن انطلاقة جادة للعام الدراسي الجديد.
 
جدير بالذكر أن هذه الإجراءات تأتي امتداداً لخطة وزارة التربية والتعليم؛ للتأكيد على قيمة الانضباط الميداني، وضمان البداية الجادة والقوية للعام الدراسي الجديد.
 
وكان وفد من وزارة التربية والتعليم قد زار الإدارة لمتابعة الاستعداد للعام الدراسي الجديد 1435/ 1436 هـ بقيادة مشرف الأمانة العامة بالوزارة فهد الفاضل.
29 أغسطس 2014 - 3 ذو القعدة 1435
02:17 PM

ضمان سلامة التكييف ودورات المياه وما يتعلق بسلامة الطلاب

مدير "تعليم القنفذة" يبحث استعدادات انطلاق العام الدراسي الجديد

A A A
0
415

محمد الغبيشي- سبق- القنفذة: ناقشت لجنة الاستعداد للعام الدراسي الجديد بـ"تعليم القنفذة"، والتي يترأسها مدير التربية والتعليم الدكتور محمد إبراهيم الزاحمي، عدداً من المواضيع المهمة المتعلقة ببداية العام الدراسي؛ ومن أهمها المباني المدرسية الجديدة والمستلمة، والتي هي تحت الإنشاء، والخاضعة للترميم وإعادة التأهيل، والمتعثرة؛ وذلك لوضع حلول سريعة وجذرية لها؛ استعداداً لبداية العام الدراسي الجديد 1435/ 1436 هـ.
 
وقال الدكتور عوض الحسني: "الجولة الميدانية التي تم القيام بها شَمِلَت: تفقد المباني المدرسية، ومدى جاهزيتها لاستقبال الطلاب فيما بتعلق بجوانب الصيانة، والتأكد من سلامة التكييف ودورات المياه، وما يتعلق بسلامة الطلاب والطالبات بشكل عام، كما تم التأكد من تهيئة الصفوف الدراسية بما يتناسب مع أعداد الطلاب".
 
وتَحدّث رئيس قسم التخطيط والتطوير محمد علي أبو جنب، عن المقررات الدراسية؛ مؤكداً أنها قد اكتملت، وأُرسلت إلى مكاتب التربية والتعليم؛ ومن ثم إلى المدارس بدون عجز.
 
وتناول مدير التجهيزات المدرسية محمد مغربي موضوع الأثاث المدرسي، وأكد أنه قد صُرِف للمدارس بحسب الاحتياج، وكذلك السبورات الذكية، وقال: "أَوْلت الوزارة كل اهتمامها لجعل المدرسة جاذبة ومحفزة للطالب".
 
وقد قام المساعدون ومديرو ومديرات مكاتب التربية والتعليم، والمشرفون التربويون والمشرفات التربويات، وموظفو وموظفات قسم المتابعة، بجولات ميدانية على المدارس؛ اعتباراً من يوم الأحد 28 شوال الماضي؛ للاطلاع على مدى جاهزية المدارس، ورصد عودة جميع المعلمين والمعلمات والإداريين والإداريات، ورفع التقارير اللازمة.
 
وقال "الزاحمي": "لجنة الاستعداد للعام الدراسي بـ"تعليم القنفذة" قد أكملت مهامها في المتابعة والوقوف على جاهزية جميع مدارس المحافظة "بنين - بنات"، ومن المهم اكتمال إعداد خطة المدير والمديرة، وجاهزية الجدول الدراسي للمعلم والطالب على حد سواء، وأشيرُ هنا إلى أهمية برامج استقبال الطلاب والطالبات من اليوم الأول، وبرنامج الأسبوع التمهيدي".
 
وأكد مدير التربية والتعليم على مديري مكاتب التربية والتعليم بشأن أهمية المتابعة وإعداد تقارير دورية للزيارات التي يقوم بها المشرفون والمشرفات؛ للاطمئنان على تنفيذ ما جاء في الاجتماع، والتواصل الدائم مع الإدارات المعنية في ذلك؛ كالتخطيط المدرسي، والمباني، والخدمات، والتجهيزات المدرسية، وإدارة القبول، والاختبارات، وشؤون المعلمين، والمتابعة الإدارية، وإدارة القضايا، والشؤون الإدارية والمالية، والتخطيط المدرسي، بما يضمن انطلاقة جادة للعام الدراسي الجديد.
 
جدير بالذكر أن هذه الإجراءات تأتي امتداداً لخطة وزارة التربية والتعليم؛ للتأكيد على قيمة الانضباط الميداني، وضمان البداية الجادة والقوية للعام الدراسي الجديد.
 
وكان وفد من وزارة التربية والتعليم قد زار الإدارة لمتابعة الاستعداد للعام الدراسي الجديد 1435/ 1436 هـ بقيادة مشرف الأمانة العامة بالوزارة فهد الفاضل.