"الواسطة" تحرم معلمة بالخرمة "إجازة أمومة" .. وهذا الأمر فاجأها ومديرتها!

طالبت بمحاسبة المتسبّب مؤكدةً عدم جواز الرفض لائحياً .. 5 أيام والإدارة لا تجيب

فُوجئت إحدى المعلمات بمحافظة الخرمة بحرمانها من اجازة رعاية مولود من قِبَل مكتب إشراف الخرمة النسائي رغم استحقاقها نظامياً وموافقة مديرتها.

وقالت المعلمة لـ "سبق": "رفعت طلباً بإجازة رعاية مولود عن طريق نظام فارس بتاريخ 12 / 1، وتمّ اعتمادها من مديرتي بتاريخ 12 / 4، وبهذا حقّقت شرط التقديم للإجازة قبل بدء السنة الدراسية بمدة كافية، وبعد اعتماد مديرتي تمّ توجيه طلبي لمديرة المكتب، وهنا بدأت المعاناة".

وأضافت: "مكتب الإشراف ترك الطلب معلقاً بحجة نقص المعلمات بمدرستي وتوقف الإجازات وزارياً بسبب التعيينات الجديدة، ووعدوني إلى أن يستقر الميدان والتزمت بالحضور إلى أن تتاح الإجازات".

وزادت: "في أثناء انتظاري للإجازة فُوجئت أنا ومديرتي بالمدرسة بقيامهم بندب إحدى زميلاتي لروضة داخل الخرمة متجاوزين جميع آليات الندب؛ إضافة إلى تجاهلهم طلب إجازتي، وهم على علم بأن ندب هذه المعلمة يسبّب عجزاً في المعلمات وممكن أن يعرقل منحي الإجازة!".

واسترسلت: "مع هذا كله وبعد تعليق دام شهرين فُوجئت قبل ثلاثة أيام برفض مديرة المكتب إجازتي في نظام فارس؛ رغم أن لائحة الاجازات المقررة من وزارة الخدمة المدنية، تقول إنه لا يحق رفض إجازة رعاية مولود، وإن اقتضت مصلحة العمل تؤجّل 60 يوماً، وأنا أنهيت مدة 60 يوماً ولم أجد مَن ينصفني ويأخذ حقي".

وأكدت أنها وزوجها ووالدتها وأبناءهم متضررون من رفض هذه الإجازة، مطالبة بإنصافها ومحاسبة مَن تسبّب في ذلك واستخدم العلاقات و"الواسطة" في حرمانها حقها النظامي.

من جهتها، قامت "سبق"، قبل خمسة أيام بإرسال طلب توضيح للمتحدث الإعلامي بـ "تعليم الطائف" عواض الخديدي؛ يتضمّن معرفة نظامية رفض إجازة المعلمة.. حتى تاريخ اليوم الإثنين لم يصلنا رد "تعليم الطائف" حول شكوى المعلمة ومطالبها.

اعلان
"الواسطة" تحرم معلمة بالخرمة "إجازة أمومة" .. وهذا الأمر فاجأها ومديرتها!
سبق

فُوجئت إحدى المعلمات بمحافظة الخرمة بحرمانها من اجازة رعاية مولود من قِبَل مكتب إشراف الخرمة النسائي رغم استحقاقها نظامياً وموافقة مديرتها.

وقالت المعلمة لـ "سبق": "رفعت طلباً بإجازة رعاية مولود عن طريق نظام فارس بتاريخ 12 / 1، وتمّ اعتمادها من مديرتي بتاريخ 12 / 4، وبهذا حقّقت شرط التقديم للإجازة قبل بدء السنة الدراسية بمدة كافية، وبعد اعتماد مديرتي تمّ توجيه طلبي لمديرة المكتب، وهنا بدأت المعاناة".

وأضافت: "مكتب الإشراف ترك الطلب معلقاً بحجة نقص المعلمات بمدرستي وتوقف الإجازات وزارياً بسبب التعيينات الجديدة، ووعدوني إلى أن يستقر الميدان والتزمت بالحضور إلى أن تتاح الإجازات".

وزادت: "في أثناء انتظاري للإجازة فُوجئت أنا ومديرتي بالمدرسة بقيامهم بندب إحدى زميلاتي لروضة داخل الخرمة متجاوزين جميع آليات الندب؛ إضافة إلى تجاهلهم طلب إجازتي، وهم على علم بأن ندب هذه المعلمة يسبّب عجزاً في المعلمات وممكن أن يعرقل منحي الإجازة!".

واسترسلت: "مع هذا كله وبعد تعليق دام شهرين فُوجئت قبل ثلاثة أيام برفض مديرة المكتب إجازتي في نظام فارس؛ رغم أن لائحة الاجازات المقررة من وزارة الخدمة المدنية، تقول إنه لا يحق رفض إجازة رعاية مولود، وإن اقتضت مصلحة العمل تؤجّل 60 يوماً، وأنا أنهيت مدة 60 يوماً ولم أجد مَن ينصفني ويأخذ حقي".

وأكدت أنها وزوجها ووالدتها وأبناءهم متضررون من رفض هذه الإجازة، مطالبة بإنصافها ومحاسبة مَن تسبّب في ذلك واستخدم العلاقات و"الواسطة" في حرمانها حقها النظامي.

من جهتها، قامت "سبق"، قبل خمسة أيام بإرسال طلب توضيح للمتحدث الإعلامي بـ "تعليم الطائف" عواض الخديدي؛ يتضمّن معرفة نظامية رفض إجازة المعلمة.. حتى تاريخ اليوم الإثنين لم يصلنا رد "تعليم الطائف" حول شكوى المعلمة ومطالبها.

27 نوفمبر 2017 - 9 ربيع الأول 1439
11:45 AM

"الواسطة" تحرم معلمة بالخرمة "إجازة أمومة" .. وهذا الأمر فاجأها ومديرتها!

طالبت بمحاسبة المتسبّب مؤكدةً عدم جواز الرفض لائحياً .. 5 أيام والإدارة لا تجيب

تعبيرية
A A A
26
36,072

فُوجئت إحدى المعلمات بمحافظة الخرمة بحرمانها من اجازة رعاية مولود من قِبَل مكتب إشراف الخرمة النسائي رغم استحقاقها نظامياً وموافقة مديرتها.

وقالت المعلمة لـ "سبق": "رفعت طلباً بإجازة رعاية مولود عن طريق نظام فارس بتاريخ 12 / 1، وتمّ اعتمادها من مديرتي بتاريخ 12 / 4، وبهذا حقّقت شرط التقديم للإجازة قبل بدء السنة الدراسية بمدة كافية، وبعد اعتماد مديرتي تمّ توجيه طلبي لمديرة المكتب، وهنا بدأت المعاناة".

وأضافت: "مكتب الإشراف ترك الطلب معلقاً بحجة نقص المعلمات بمدرستي وتوقف الإجازات وزارياً بسبب التعيينات الجديدة، ووعدوني إلى أن يستقر الميدان والتزمت بالحضور إلى أن تتاح الإجازات".

وزادت: "في أثناء انتظاري للإجازة فُوجئت أنا ومديرتي بالمدرسة بقيامهم بندب إحدى زميلاتي لروضة داخل الخرمة متجاوزين جميع آليات الندب؛ إضافة إلى تجاهلهم طلب إجازتي، وهم على علم بأن ندب هذه المعلمة يسبّب عجزاً في المعلمات وممكن أن يعرقل منحي الإجازة!".

واسترسلت: "مع هذا كله وبعد تعليق دام شهرين فُوجئت قبل ثلاثة أيام برفض مديرة المكتب إجازتي في نظام فارس؛ رغم أن لائحة الاجازات المقررة من وزارة الخدمة المدنية، تقول إنه لا يحق رفض إجازة رعاية مولود، وإن اقتضت مصلحة العمل تؤجّل 60 يوماً، وأنا أنهيت مدة 60 يوماً ولم أجد مَن ينصفني ويأخذ حقي".

وأكدت أنها وزوجها ووالدتها وأبناءهم متضررون من رفض هذه الإجازة، مطالبة بإنصافها ومحاسبة مَن تسبّب في ذلك واستخدم العلاقات و"الواسطة" في حرمانها حقها النظامي.

من جهتها، قامت "سبق"، قبل خمسة أيام بإرسال طلب توضيح للمتحدث الإعلامي بـ "تعليم الطائف" عواض الخديدي؛ يتضمّن معرفة نظامية رفض إجازة المعلمة.. حتى تاريخ اليوم الإثنين لم يصلنا رد "تعليم الطائف" حول شكوى المعلمة ومطالبها.