أمانة الشرقية تفعّل "ترشيد استهلاك الطاقة" خلال "منع التجول"

تخفيض الإنارة في الحدائق والمتنزهات والواجهات البحرية 70%

فعّلت أمانة المنطقة الشرقية، مبادرة وزارة الشؤون البلدية والقروية "ترشيد استهلاك الطاقة" أثناء ساعات منع التجول في بلديات المنطقة كافة؛ حرصًا على ضرورة الحفاظ على البيئة، والسعي لترسيخ معايير متفوقة في هذا المجال، والعمل على تحسين كفاءة استهلاك الطاقة الكهربائية والموارد الطبيعية، ونشر رسالة الحفاظ على البيئة.

وقال أمين المنطقة المهندس فهد بن محمد الجبير: الأمانة اتخذت خطوات إيجابية وجادة للحد من معدلات الاستهلاك ووقف الهدر في الموارد الطبيعية من خلال الخطة التي نفّذتها وأسهمت في توفير معدلات من استهلاك الكهرباء وخفض الانبعاثات الكربونية التي تعد واحدة من أكبر التحديات التي تواجه العالم، كما وضعت ضمن أولوياتها الحفاظ على البيئة في جميع المشروعات التي تنفذها.

وأضاف: المبادرة ستشمل تخفيض الإنارة بنسبة 70% في جميع الحدائق والمتنزهات والواجهات البحرية والساحات البلدية، فيما سيتم تخفيض الإنارة بنسبة 50% في عدد من الشوارع الرئيسية والحيوية بمختلف مدن المنطقة الشرقية.

وأكد أن هذه المبادرة تأتي تأكيد على التزام القطاع البلدي بمعاير الاستدامة والحفاظ على الطاقة وترشيد استهلاكها ورفع مستوى الوعي بأهمية الحفاظ على مقدرات الطبيعة والتقليل من التلوث من أجل إيجاد بيئة آمنة ومستقرة وصحية.

وكانت أمانة المنطقة الشرقية قد أنهت مؤخرًا، بالتعاون مع الشركة الوطنية لخدمات كفاءة الطاقة "ترشيد"، استبدال إضاءة الصوديوم التقليدية بتقنية الليد (LED) في كل من الدمام والخبر والظهران (المرحلة الأولي) الذي سيحقق تخفيضًا قدره 150جيجا واط ساعة سنويًّا من الاستهلاك الكهربائي، أي ما يعادل وفرًا بنحو 78% من إجمالي الاستهلاك العام سنويًّا؛ حيث تم تركيب نحو 117 ألف مصباح لهذه المرحلة، ومن المتوقع أن نسبة التوفير الحاصلة من هذه المرحلة تساوي 102 ألف طن من الانبعاثات الكربونية الضارة، أي ما يعادل زراعة 1.7 مليون شجرة سنويًّا.

فيروس كورونا الجديد أمانة المنطقة الشرقية
اعلان
أمانة الشرقية تفعّل "ترشيد استهلاك الطاقة" خلال "منع التجول"
سبق

فعّلت أمانة المنطقة الشرقية، مبادرة وزارة الشؤون البلدية والقروية "ترشيد استهلاك الطاقة" أثناء ساعات منع التجول في بلديات المنطقة كافة؛ حرصًا على ضرورة الحفاظ على البيئة، والسعي لترسيخ معايير متفوقة في هذا المجال، والعمل على تحسين كفاءة استهلاك الطاقة الكهربائية والموارد الطبيعية، ونشر رسالة الحفاظ على البيئة.

وقال أمين المنطقة المهندس فهد بن محمد الجبير: الأمانة اتخذت خطوات إيجابية وجادة للحد من معدلات الاستهلاك ووقف الهدر في الموارد الطبيعية من خلال الخطة التي نفّذتها وأسهمت في توفير معدلات من استهلاك الكهرباء وخفض الانبعاثات الكربونية التي تعد واحدة من أكبر التحديات التي تواجه العالم، كما وضعت ضمن أولوياتها الحفاظ على البيئة في جميع المشروعات التي تنفذها.

وأضاف: المبادرة ستشمل تخفيض الإنارة بنسبة 70% في جميع الحدائق والمتنزهات والواجهات البحرية والساحات البلدية، فيما سيتم تخفيض الإنارة بنسبة 50% في عدد من الشوارع الرئيسية والحيوية بمختلف مدن المنطقة الشرقية.

وأكد أن هذه المبادرة تأتي تأكيد على التزام القطاع البلدي بمعاير الاستدامة والحفاظ على الطاقة وترشيد استهلاكها ورفع مستوى الوعي بأهمية الحفاظ على مقدرات الطبيعة والتقليل من التلوث من أجل إيجاد بيئة آمنة ومستقرة وصحية.

وكانت أمانة المنطقة الشرقية قد أنهت مؤخرًا، بالتعاون مع الشركة الوطنية لخدمات كفاءة الطاقة "ترشيد"، استبدال إضاءة الصوديوم التقليدية بتقنية الليد (LED) في كل من الدمام والخبر والظهران (المرحلة الأولي) الذي سيحقق تخفيضًا قدره 150جيجا واط ساعة سنويًّا من الاستهلاك الكهربائي، أي ما يعادل وفرًا بنحو 78% من إجمالي الاستهلاك العام سنويًّا؛ حيث تم تركيب نحو 117 ألف مصباح لهذه المرحلة، ومن المتوقع أن نسبة التوفير الحاصلة من هذه المرحلة تساوي 102 ألف طن من الانبعاثات الكربونية الضارة، أي ما يعادل زراعة 1.7 مليون شجرة سنويًّا.

25 مارس 2020 - 1 شعبان 1441
01:50 PM

أمانة الشرقية تفعّل "ترشيد استهلاك الطاقة" خلال "منع التجول"

تخفيض الإنارة في الحدائق والمتنزهات والواجهات البحرية 70%

A A A
1
1,881

فعّلت أمانة المنطقة الشرقية، مبادرة وزارة الشؤون البلدية والقروية "ترشيد استهلاك الطاقة" أثناء ساعات منع التجول في بلديات المنطقة كافة؛ حرصًا على ضرورة الحفاظ على البيئة، والسعي لترسيخ معايير متفوقة في هذا المجال، والعمل على تحسين كفاءة استهلاك الطاقة الكهربائية والموارد الطبيعية، ونشر رسالة الحفاظ على البيئة.

وقال أمين المنطقة المهندس فهد بن محمد الجبير: الأمانة اتخذت خطوات إيجابية وجادة للحد من معدلات الاستهلاك ووقف الهدر في الموارد الطبيعية من خلال الخطة التي نفّذتها وأسهمت في توفير معدلات من استهلاك الكهرباء وخفض الانبعاثات الكربونية التي تعد واحدة من أكبر التحديات التي تواجه العالم، كما وضعت ضمن أولوياتها الحفاظ على البيئة في جميع المشروعات التي تنفذها.

وأضاف: المبادرة ستشمل تخفيض الإنارة بنسبة 70% في جميع الحدائق والمتنزهات والواجهات البحرية والساحات البلدية، فيما سيتم تخفيض الإنارة بنسبة 50% في عدد من الشوارع الرئيسية والحيوية بمختلف مدن المنطقة الشرقية.

وأكد أن هذه المبادرة تأتي تأكيد على التزام القطاع البلدي بمعاير الاستدامة والحفاظ على الطاقة وترشيد استهلاكها ورفع مستوى الوعي بأهمية الحفاظ على مقدرات الطبيعة والتقليل من التلوث من أجل إيجاد بيئة آمنة ومستقرة وصحية.

وكانت أمانة المنطقة الشرقية قد أنهت مؤخرًا، بالتعاون مع الشركة الوطنية لخدمات كفاءة الطاقة "ترشيد"، استبدال إضاءة الصوديوم التقليدية بتقنية الليد (LED) في كل من الدمام والخبر والظهران (المرحلة الأولي) الذي سيحقق تخفيضًا قدره 150جيجا واط ساعة سنويًّا من الاستهلاك الكهربائي، أي ما يعادل وفرًا بنحو 78% من إجمالي الاستهلاك العام سنويًّا؛ حيث تم تركيب نحو 117 ألف مصباح لهذه المرحلة، ومن المتوقع أن نسبة التوفير الحاصلة من هذه المرحلة تساوي 102 ألف طن من الانبعاثات الكربونية الضارة، أي ما يعادل زراعة 1.7 مليون شجرة سنويًّا.