بدء عمل "بوابات" التفتيش النسائي في مطار الرياض

لأول مرة في المملكة.. وعن طريق مسارات مُجَهّزة

عبدالله البرقاوي- سبق- الرياض: بدأ صباح اليوم الأربعاء في مطار الملك خالد الدولي بالرياض التشغيل التجريبي لاستخدام بوابات الكشف عن المعادن للتفتيش النسائي؛ بدلاً من استخدام الأجهزة اليدوية؛ أسوة بما هو معمول به في تفتيش الرجال لأول مرة في مطارات المملكة.
 
وكان الاستعداد لهذا العمل قد بدأ من خلال عقد عدة دورات تدريبية متقدمة للمفتّشات في مطار الملك خالد الدولي؛ لاستخدام بوابات الكشف عن المعادن، على يد خبيرة عالمية متخصصة في هذا المجال، تضمّن التدريب مواد نظرية وتطبيقاً عملياً على استخدام هذه البواباب.
 
كما تم إعادة تصميم مواقع التفتيش النسائي في المطار، وتخصيص مسار مستقل لهن، بما يتناسب مع آلية العمل الجديدة، ويحافظ على خصوصية المفتّشات والمسافرات، ويضمن أقصى درجة الأمن؛ أسوة بالمطارات العالمية.
 
وتأتي هذه المبادرة في إطار التعاون الكبير بين الأجهزة المختلفة العاملة في مطار الملك خالد الدولي بالرياض، ضمن سلسة من المبادرات الأخرى؛ للنهوض بمستوى الخدمات المقدمة لعملاء المطار، ورفع كفاءة وفعالية العمل.

اعلان
بدء عمل "بوابات" التفتيش النسائي في مطار الرياض
سبق
عبدالله البرقاوي- سبق- الرياض: بدأ صباح اليوم الأربعاء في مطار الملك خالد الدولي بالرياض التشغيل التجريبي لاستخدام بوابات الكشف عن المعادن للتفتيش النسائي؛ بدلاً من استخدام الأجهزة اليدوية؛ أسوة بما هو معمول به في تفتيش الرجال لأول مرة في مطارات المملكة.
 
وكان الاستعداد لهذا العمل قد بدأ من خلال عقد عدة دورات تدريبية متقدمة للمفتّشات في مطار الملك خالد الدولي؛ لاستخدام بوابات الكشف عن المعادن، على يد خبيرة عالمية متخصصة في هذا المجال، تضمّن التدريب مواد نظرية وتطبيقاً عملياً على استخدام هذه البواباب.
 
كما تم إعادة تصميم مواقع التفتيش النسائي في المطار، وتخصيص مسار مستقل لهن، بما يتناسب مع آلية العمل الجديدة، ويحافظ على خصوصية المفتّشات والمسافرات، ويضمن أقصى درجة الأمن؛ أسوة بالمطارات العالمية.
 
وتأتي هذه المبادرة في إطار التعاون الكبير بين الأجهزة المختلفة العاملة في مطار الملك خالد الدولي بالرياض، ضمن سلسة من المبادرات الأخرى؛ للنهوض بمستوى الخدمات المقدمة لعملاء المطار، ورفع كفاءة وفعالية العمل.
02 إبريل 2014 - 2 جمادى الآخر 1435
12:05 PM

بدء عمل "بوابات" التفتيش النسائي في مطار الرياض

لأول مرة في المملكة.. وعن طريق مسارات مُجَهّزة

A A A
0
17,362

عبدالله البرقاوي- سبق- الرياض: بدأ صباح اليوم الأربعاء في مطار الملك خالد الدولي بالرياض التشغيل التجريبي لاستخدام بوابات الكشف عن المعادن للتفتيش النسائي؛ بدلاً من استخدام الأجهزة اليدوية؛ أسوة بما هو معمول به في تفتيش الرجال لأول مرة في مطارات المملكة.
 
وكان الاستعداد لهذا العمل قد بدأ من خلال عقد عدة دورات تدريبية متقدمة للمفتّشات في مطار الملك خالد الدولي؛ لاستخدام بوابات الكشف عن المعادن، على يد خبيرة عالمية متخصصة في هذا المجال، تضمّن التدريب مواد نظرية وتطبيقاً عملياً على استخدام هذه البواباب.
 
كما تم إعادة تصميم مواقع التفتيش النسائي في المطار، وتخصيص مسار مستقل لهن، بما يتناسب مع آلية العمل الجديدة، ويحافظ على خصوصية المفتّشات والمسافرات، ويضمن أقصى درجة الأمن؛ أسوة بالمطارات العالمية.
 
وتأتي هذه المبادرة في إطار التعاون الكبير بين الأجهزة المختلفة العاملة في مطار الملك خالد الدولي بالرياض، ضمن سلسة من المبادرات الأخرى؛ للنهوض بمستوى الخدمات المقدمة لعملاء المطار، ورفع كفاءة وفعالية العمل.