مشعل بن عبد الله: الملك أوصاني بالعمل بإخلاص لخدمة "مكة"

قال: أنا أخ لكم أسعد بكل نصيحة ورأي يعينني في أداء مهمتي

عبد الله الراجحي- سبق- جدة: أكد أمير منطقة مكة المكرمة الأمير مشعل بن عبد الله، أن خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، أوصاه بخدمة المنطقة وأهلها، من منطلق إيمانه بأهمية مكة المكرمة وقربها من قلبه ووجدانه يحفظه الله.
 
وعبَّر الأمير مشعل بن عبد الله، خلال حفل استقبال لأهالي المنطقة ومديري الإدارات الحكومية وأعضاء السلك الدبلوماسي والقناصل المعتمدين لدى المملكة، مساء أمس في قصر المؤتمرات بجدة، عن سعادته بلقائهم بعد أن شرَّفه خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، بتعيينه أميراً للمنطقة التي تضم أشرف بقاع الأرض ومهوى أفئدة المسلمين الغالية على نفس خادم الحرمين الشريفين.
 
وقال أمير المنطقة في كلمته بالمناسبة: "عندما تشرَّفت بأداء القسم بين يديه أوصاني حفظه الله، بالعمل معكم بكل إخلاص واجتهاد لخدمة المنطقة وأهلها، وكانت توجيهاته نبراساً تؤكد أن هذه المنطقة عزيزة على قلبه وتحظى باهتمامه ورعايته، وسوف تكون هذه التوجيهات هي الانطلاقة لعملي معكم لخدمة جميع محافظات المنطقة، وأهلها الأعزاء الكرام".
 
وحمد أمير المنطقة، اللهَ عز وجل أن هيأ لهذه البلاد المباركة قيادة لا تألو جهداً في السهر على أمن واستقرار ورخاء هذا الوطن الغالي، وتحرص كل الحرص على تحقيق طموحات وأماني أهله الكرام، لافتاً إلى أن ما تعيشه المملكة من أمن وأمان نتيجة تمسكها بكتاب الله وسنة رسوله الكريم صلى الله عليه وسلم، وأن التلاحم بين القيادة والشعب منذ عهد المؤسس الملك عبد العزيز طيب الله ثراه، جميعها عوامل حققت بفضل الله عز وجل أفضل نموذجاً فريداً في بناء دولة حديثة متقدمة في جميع نواحي الحياة.
 
وثمَّن الأمير مشعل بن عبد الله الجهود التي قدَّمها الأمير خالد الفيصل وزير التربية والتعليم، إبان توليه إمارة المنطقة قائلاً: "أقدم جزيل الشكر للأمير خالد الفيصل على كل ما بذله من جهود موفقة ومباركة طوال سنوات عمله الماضية أميراً لمنطقة مكة المكرمة، وعلى ما شهدته المنطقة من مشاريع تنموية جبارة في جميع محافظاتها".
 
وأكد أمير مكة المكرمة أن العمل مستمر، بمشيئة الله، ثم بالتعاون مع أهالي المنطقة على مواصلة ما بدأه الأمير خالد الفيصل، من مشاريع وإنجازات يفخر بها أبناء المنطقة.
 
وختم أمير المنطقة، كلمته بالقول: "أنا أخ لكم أسعد بكل نصيحة ورأي يعينني في أداء مهمتي ونحن جميعاً في مركب واحد لنتعاون معاً لتحقيق تطلعات خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين، للرقي بهذه المنطقة وتطويرها في جميع المجالات".
 
وقدَّم أهالي منطقة مكة المكرمة، في كلمة ألقاها نيابة عنهم عبد المقصود خوجة، التهنئة للأمير مشعل بن عبد الله، بثقة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز يحفظه الله، وتكليفه بإمارة منطقة مكة المكرمة، متمنين له كل توفيق ونجاح.
 
حضر الحفل الأمير فواز بن ناصر آل فرحان، والأمير محمد بن عبد الله بن عبد العزيز، ووكيل إمارة منطقة مكة المكرمة الدكتور عبد العزيز الخضيري، والرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الدكتور عبد الرحمن بن عبد العزيز السديس، وأمين عام منظمة التعاون الإسلامي إياد بن أمين مدني، ومديرو الجهات الحكومية، كما حضره عدد من المسؤولين من مدنيين وعسكريين.
 

اعلان
مشعل بن عبد الله: الملك أوصاني بالعمل بإخلاص لخدمة "مكة"
سبق
عبد الله الراجحي- سبق- جدة: أكد أمير منطقة مكة المكرمة الأمير مشعل بن عبد الله، أن خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، أوصاه بخدمة المنطقة وأهلها، من منطلق إيمانه بأهمية مكة المكرمة وقربها من قلبه ووجدانه يحفظه الله.
 
وعبَّر الأمير مشعل بن عبد الله، خلال حفل استقبال لأهالي المنطقة ومديري الإدارات الحكومية وأعضاء السلك الدبلوماسي والقناصل المعتمدين لدى المملكة، مساء أمس في قصر المؤتمرات بجدة، عن سعادته بلقائهم بعد أن شرَّفه خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، بتعيينه أميراً للمنطقة التي تضم أشرف بقاع الأرض ومهوى أفئدة المسلمين الغالية على نفس خادم الحرمين الشريفين.
 
وقال أمير المنطقة في كلمته بالمناسبة: "عندما تشرَّفت بأداء القسم بين يديه أوصاني حفظه الله، بالعمل معكم بكل إخلاص واجتهاد لخدمة المنطقة وأهلها، وكانت توجيهاته نبراساً تؤكد أن هذه المنطقة عزيزة على قلبه وتحظى باهتمامه ورعايته، وسوف تكون هذه التوجيهات هي الانطلاقة لعملي معكم لخدمة جميع محافظات المنطقة، وأهلها الأعزاء الكرام".
 
وحمد أمير المنطقة، اللهَ عز وجل أن هيأ لهذه البلاد المباركة قيادة لا تألو جهداً في السهر على أمن واستقرار ورخاء هذا الوطن الغالي، وتحرص كل الحرص على تحقيق طموحات وأماني أهله الكرام، لافتاً إلى أن ما تعيشه المملكة من أمن وأمان نتيجة تمسكها بكتاب الله وسنة رسوله الكريم صلى الله عليه وسلم، وأن التلاحم بين القيادة والشعب منذ عهد المؤسس الملك عبد العزيز طيب الله ثراه، جميعها عوامل حققت بفضل الله عز وجل أفضل نموذجاً فريداً في بناء دولة حديثة متقدمة في جميع نواحي الحياة.
 
وثمَّن الأمير مشعل بن عبد الله الجهود التي قدَّمها الأمير خالد الفيصل وزير التربية والتعليم، إبان توليه إمارة المنطقة قائلاً: "أقدم جزيل الشكر للأمير خالد الفيصل على كل ما بذله من جهود موفقة ومباركة طوال سنوات عمله الماضية أميراً لمنطقة مكة المكرمة، وعلى ما شهدته المنطقة من مشاريع تنموية جبارة في جميع محافظاتها".
 
وأكد أمير مكة المكرمة أن العمل مستمر، بمشيئة الله، ثم بالتعاون مع أهالي المنطقة على مواصلة ما بدأه الأمير خالد الفيصل، من مشاريع وإنجازات يفخر بها أبناء المنطقة.
 
وختم أمير المنطقة، كلمته بالقول: "أنا أخ لكم أسعد بكل نصيحة ورأي يعينني في أداء مهمتي ونحن جميعاً في مركب واحد لنتعاون معاً لتحقيق تطلعات خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين، للرقي بهذه المنطقة وتطويرها في جميع المجالات".
 
وقدَّم أهالي منطقة مكة المكرمة، في كلمة ألقاها نيابة عنهم عبد المقصود خوجة، التهنئة للأمير مشعل بن عبد الله، بثقة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز يحفظه الله، وتكليفه بإمارة منطقة مكة المكرمة، متمنين له كل توفيق ونجاح.
 
حضر الحفل الأمير فواز بن ناصر آل فرحان، والأمير محمد بن عبد الله بن عبد العزيز، ووكيل إمارة منطقة مكة المكرمة الدكتور عبد العزيز الخضيري، والرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الدكتور عبد الرحمن بن عبد العزيز السديس، وأمين عام منظمة التعاون الإسلامي إياد بن أمين مدني، ومديرو الجهات الحكومية، كما حضره عدد من المسؤولين من مدنيين وعسكريين.
 
30 يناير 2014 - 29 ربيع الأول 1435
01:50 PM

قال: أنا أخ لكم أسعد بكل نصيحة ورأي يعينني في أداء مهمتي

مشعل بن عبد الله: الملك أوصاني بالعمل بإخلاص لخدمة "مكة"

A A A
0
9,242

عبد الله الراجحي- سبق- جدة: أكد أمير منطقة مكة المكرمة الأمير مشعل بن عبد الله، أن خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، أوصاه بخدمة المنطقة وأهلها، من منطلق إيمانه بأهمية مكة المكرمة وقربها من قلبه ووجدانه يحفظه الله.
 
وعبَّر الأمير مشعل بن عبد الله، خلال حفل استقبال لأهالي المنطقة ومديري الإدارات الحكومية وأعضاء السلك الدبلوماسي والقناصل المعتمدين لدى المملكة، مساء أمس في قصر المؤتمرات بجدة، عن سعادته بلقائهم بعد أن شرَّفه خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، بتعيينه أميراً للمنطقة التي تضم أشرف بقاع الأرض ومهوى أفئدة المسلمين الغالية على نفس خادم الحرمين الشريفين.
 
وقال أمير المنطقة في كلمته بالمناسبة: "عندما تشرَّفت بأداء القسم بين يديه أوصاني حفظه الله، بالعمل معكم بكل إخلاص واجتهاد لخدمة المنطقة وأهلها، وكانت توجيهاته نبراساً تؤكد أن هذه المنطقة عزيزة على قلبه وتحظى باهتمامه ورعايته، وسوف تكون هذه التوجيهات هي الانطلاقة لعملي معكم لخدمة جميع محافظات المنطقة، وأهلها الأعزاء الكرام".
 
وحمد أمير المنطقة، اللهَ عز وجل أن هيأ لهذه البلاد المباركة قيادة لا تألو جهداً في السهر على أمن واستقرار ورخاء هذا الوطن الغالي، وتحرص كل الحرص على تحقيق طموحات وأماني أهله الكرام، لافتاً إلى أن ما تعيشه المملكة من أمن وأمان نتيجة تمسكها بكتاب الله وسنة رسوله الكريم صلى الله عليه وسلم، وأن التلاحم بين القيادة والشعب منذ عهد المؤسس الملك عبد العزيز طيب الله ثراه، جميعها عوامل حققت بفضل الله عز وجل أفضل نموذجاً فريداً في بناء دولة حديثة متقدمة في جميع نواحي الحياة.
 
وثمَّن الأمير مشعل بن عبد الله الجهود التي قدَّمها الأمير خالد الفيصل وزير التربية والتعليم، إبان توليه إمارة المنطقة قائلاً: "أقدم جزيل الشكر للأمير خالد الفيصل على كل ما بذله من جهود موفقة ومباركة طوال سنوات عمله الماضية أميراً لمنطقة مكة المكرمة، وعلى ما شهدته المنطقة من مشاريع تنموية جبارة في جميع محافظاتها".
 
وأكد أمير مكة المكرمة أن العمل مستمر، بمشيئة الله، ثم بالتعاون مع أهالي المنطقة على مواصلة ما بدأه الأمير خالد الفيصل، من مشاريع وإنجازات يفخر بها أبناء المنطقة.
 
وختم أمير المنطقة، كلمته بالقول: "أنا أخ لكم أسعد بكل نصيحة ورأي يعينني في أداء مهمتي ونحن جميعاً في مركب واحد لنتعاون معاً لتحقيق تطلعات خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين، للرقي بهذه المنطقة وتطويرها في جميع المجالات".
 
وقدَّم أهالي منطقة مكة المكرمة، في كلمة ألقاها نيابة عنهم عبد المقصود خوجة، التهنئة للأمير مشعل بن عبد الله، بثقة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز يحفظه الله، وتكليفه بإمارة منطقة مكة المكرمة، متمنين له كل توفيق ونجاح.
 
حضر الحفل الأمير فواز بن ناصر آل فرحان، والأمير محمد بن عبد الله بن عبد العزيز، ووكيل إمارة منطقة مكة المكرمة الدكتور عبد العزيز الخضيري، والرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الدكتور عبد الرحمن بن عبد العزيز السديس، وأمين عام منظمة التعاون الإسلامي إياد بن أمين مدني، ومديرو الجهات الحكومية، كما حضره عدد من المسؤولين من مدنيين وعسكريين.