"هنية": لن نتراجع عن الجهود الرامية لإنهاء الانقسام

أكّد تذليل العقبات بروح وطنية ومسؤولية عالية

أ ف ب- غزة: أعلن رئيس وزراء حكومة "حماس" في غزة، إسماعيل هنية، السبت، أن حركته عازمة على المضي في طريق المصالحة وإنهاء الانقسام الفلسطيني، مشيراً إلى أن الاتصالات مستمرة مع حركة "فتح" لتطبيق اتفاق إبريل الماضي.
 
وطمأن "هنية"، خلال افتتاح مشروع إسكان في رفح جنوب القطاع، الشعب الفلسطيني، بأن الحركة في طريقها نحو تذليل كل العقبات بروح وطنية ومسؤولية عالية، ولا توجد نية للتراجع عن إنهاء الانقسام.
 
وقال: "هناك تباينات في البرامج، واختلاف في المشروعات لكنه لا بد من العمل في القواسم المشتركة في مرحلة التحرر من أجل الشعب".
 
قال الناطق باسم حركة "حماس" سامي أبو زهري بدوره في تصريح صحافي: "الاتصالات بين حماس وفتح مستمرة لعلاج نقاط الخلاف في ظل أجواء من الحرص المتبادل". 
 
وكلف الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الخميس، رسمياً بالاتفاق مع حماس رئيس الوزراء رامي الحمد الله رئاسة حكومة التوافق الوطني، والتي يؤجل إعلان تشكيلتها خلاف حول منصب وزير الخارجية. 
 
ووقعت منظمة "التحرير الفلسطينية" التي تسيطر عليها حركة "فتح"، مع "حماس" في 23 إبريل اتفاقاً جديداً لوضع حدٍ للانقسام السياسي بين الضفة الغربية وغزة منذ 2007.   

اعلان
"هنية": لن نتراجع عن الجهود الرامية لإنهاء الانقسام
سبق
أ ف ب- غزة: أعلن رئيس وزراء حكومة "حماس" في غزة، إسماعيل هنية، السبت، أن حركته عازمة على المضي في طريق المصالحة وإنهاء الانقسام الفلسطيني، مشيراً إلى أن الاتصالات مستمرة مع حركة "فتح" لتطبيق اتفاق إبريل الماضي.
 
وطمأن "هنية"، خلال افتتاح مشروع إسكان في رفح جنوب القطاع، الشعب الفلسطيني، بأن الحركة في طريقها نحو تذليل كل العقبات بروح وطنية ومسؤولية عالية، ولا توجد نية للتراجع عن إنهاء الانقسام.
 
وقال: "هناك تباينات في البرامج، واختلاف في المشروعات لكنه لا بد من العمل في القواسم المشتركة في مرحلة التحرر من أجل الشعب".
 
قال الناطق باسم حركة "حماس" سامي أبو زهري بدوره في تصريح صحافي: "الاتصالات بين حماس وفتح مستمرة لعلاج نقاط الخلاف في ظل أجواء من الحرص المتبادل". 
 
وكلف الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الخميس، رسمياً بالاتفاق مع حماس رئيس الوزراء رامي الحمد الله رئاسة حكومة التوافق الوطني، والتي يؤجل إعلان تشكيلتها خلاف حول منصب وزير الخارجية. 
 
ووقعت منظمة "التحرير الفلسطينية" التي تسيطر عليها حركة "فتح"، مع "حماس" في 23 إبريل اتفاقاً جديداً لوضع حدٍ للانقسام السياسي بين الضفة الغربية وغزة منذ 2007.   
31 مايو 2014 - 2 شعبان 1435
10:15 PM

أكّد تذليل العقبات بروح وطنية ومسؤولية عالية

"هنية": لن نتراجع عن الجهود الرامية لإنهاء الانقسام

A A A
0
2,811

أ ف ب- غزة: أعلن رئيس وزراء حكومة "حماس" في غزة، إسماعيل هنية، السبت، أن حركته عازمة على المضي في طريق المصالحة وإنهاء الانقسام الفلسطيني، مشيراً إلى أن الاتصالات مستمرة مع حركة "فتح" لتطبيق اتفاق إبريل الماضي.
 
وطمأن "هنية"، خلال افتتاح مشروع إسكان في رفح جنوب القطاع، الشعب الفلسطيني، بأن الحركة في طريقها نحو تذليل كل العقبات بروح وطنية ومسؤولية عالية، ولا توجد نية للتراجع عن إنهاء الانقسام.
 
وقال: "هناك تباينات في البرامج، واختلاف في المشروعات لكنه لا بد من العمل في القواسم المشتركة في مرحلة التحرر من أجل الشعب".
 
قال الناطق باسم حركة "حماس" سامي أبو زهري بدوره في تصريح صحافي: "الاتصالات بين حماس وفتح مستمرة لعلاج نقاط الخلاف في ظل أجواء من الحرص المتبادل". 
 
وكلف الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الخميس، رسمياً بالاتفاق مع حماس رئيس الوزراء رامي الحمد الله رئاسة حكومة التوافق الوطني، والتي يؤجل إعلان تشكيلتها خلاف حول منصب وزير الخارجية. 
 
ووقعت منظمة "التحرير الفلسطينية" التي تسيطر عليها حركة "فتح"، مع "حماس" في 23 إبريل اتفاقاً جديداً لوضع حدٍ للانقسام السياسي بين الضفة الغربية وغزة منذ 2007.