"طفل" يستعيد النطق بمستشفى "فهد المركزي" بجازان

​بعد سقوطه وتعرضه للصعق ودخوله غيبوبة 20 يوماً

عمر عريبي- سبق- جازان: نجح فريق طبي بقسم الأنف والأذن والحنجرة بمستشفى الملك فهد المركزي بجازان؛ في إعادة النطق لطفل في السادسة أصيب بفقد النطق جراء تعرضه لحادثة صعق كهربائي.
 
وأوضح قائد الفريق الطبي "الدكتور محسن خردلي"؛ أن معاناة المريض تعود إلى أكثر من ثلاثة أشهر إثر تعرضه لحادثة سقوط من الدور الثاني لإحدى البنايات، إثر تعرضه لصعق كهربائي أفقده الوعي، ودخل في غيبوبة 20 يوماً؛ حيث أدخل العناية المركزة، ووضع تحت أجهزة التنفس الصناعي، وبعد محاولة نزع أنبوب التنفس وجد المريض نفسه فاقد القدرة على النطق مع صعوبة في التنفس.
 
وأضاف أنه أجريت له فحوصات لمعرفة الأسباب؛ فتبين وجود ضيق في مجرى التنفس، وأجرى الأطباء عملية وضع أنبوب عن طريق الشق الخارجي للقصبة الهوائية، وبعد مراجعات لعدة مستشفيات استقر الحال بالمريض بمستشفى الملك فهد ليبدأ أطباء الأنف والأذن بمتابعة الحالة، وإجراء منظار استكشافي اتضح من خلاله وجود ضيق شديد في القصبة الهوائية تحت الحبال الصوتية، أجريت لها إعادة هيكلة وتوسيع الحنجرة والقصبة الهوائية.
 
وأشار "خردلي" إلى أنه بعد عدة أيام تم إخراج أنبوب التنفس من رقبة المريض، وتمكن من النطق، وعاد للتنفس بشكل طبيعي دون الحاجة إلى الأجهزة التنفسية لتعود حياته طبيعية دون مشاكل بعد معاناة.

اعلان
"طفل" يستعيد النطق بمستشفى "فهد المركزي" بجازان
سبق
عمر عريبي- سبق- جازان: نجح فريق طبي بقسم الأنف والأذن والحنجرة بمستشفى الملك فهد المركزي بجازان؛ في إعادة النطق لطفل في السادسة أصيب بفقد النطق جراء تعرضه لحادثة صعق كهربائي.
 
وأوضح قائد الفريق الطبي "الدكتور محسن خردلي"؛ أن معاناة المريض تعود إلى أكثر من ثلاثة أشهر إثر تعرضه لحادثة سقوط من الدور الثاني لإحدى البنايات، إثر تعرضه لصعق كهربائي أفقده الوعي، ودخل في غيبوبة 20 يوماً؛ حيث أدخل العناية المركزة، ووضع تحت أجهزة التنفس الصناعي، وبعد محاولة نزع أنبوب التنفس وجد المريض نفسه فاقد القدرة على النطق مع صعوبة في التنفس.
 
وأضاف أنه أجريت له فحوصات لمعرفة الأسباب؛ فتبين وجود ضيق في مجرى التنفس، وأجرى الأطباء عملية وضع أنبوب عن طريق الشق الخارجي للقصبة الهوائية، وبعد مراجعات لعدة مستشفيات استقر الحال بالمريض بمستشفى الملك فهد ليبدأ أطباء الأنف والأذن بمتابعة الحالة، وإجراء منظار استكشافي اتضح من خلاله وجود ضيق شديد في القصبة الهوائية تحت الحبال الصوتية، أجريت لها إعادة هيكلة وتوسيع الحنجرة والقصبة الهوائية.
 
وأشار "خردلي" إلى أنه بعد عدة أيام تم إخراج أنبوب التنفس من رقبة المريض، وتمكن من النطق، وعاد للتنفس بشكل طبيعي دون الحاجة إلى الأجهزة التنفسية لتعود حياته طبيعية دون مشاكل بعد معاناة.
29 ديسمبر 2015 - 18 ربيع الأول 1437
07:01 PM

​بعد سقوطه وتعرضه للصعق ودخوله غيبوبة 20 يوماً

"طفل" يستعيد النطق بمستشفى "فهد المركزي" بجازان

A A A
0
18,035

عمر عريبي- سبق- جازان: نجح فريق طبي بقسم الأنف والأذن والحنجرة بمستشفى الملك فهد المركزي بجازان؛ في إعادة النطق لطفل في السادسة أصيب بفقد النطق جراء تعرضه لحادثة صعق كهربائي.
 
وأوضح قائد الفريق الطبي "الدكتور محسن خردلي"؛ أن معاناة المريض تعود إلى أكثر من ثلاثة أشهر إثر تعرضه لحادثة سقوط من الدور الثاني لإحدى البنايات، إثر تعرضه لصعق كهربائي أفقده الوعي، ودخل في غيبوبة 20 يوماً؛ حيث أدخل العناية المركزة، ووضع تحت أجهزة التنفس الصناعي، وبعد محاولة نزع أنبوب التنفس وجد المريض نفسه فاقد القدرة على النطق مع صعوبة في التنفس.
 
وأضاف أنه أجريت له فحوصات لمعرفة الأسباب؛ فتبين وجود ضيق في مجرى التنفس، وأجرى الأطباء عملية وضع أنبوب عن طريق الشق الخارجي للقصبة الهوائية، وبعد مراجعات لعدة مستشفيات استقر الحال بالمريض بمستشفى الملك فهد ليبدأ أطباء الأنف والأذن بمتابعة الحالة، وإجراء منظار استكشافي اتضح من خلاله وجود ضيق شديد في القصبة الهوائية تحت الحبال الصوتية، أجريت لها إعادة هيكلة وتوسيع الحنجرة والقصبة الهوائية.
 
وأشار "خردلي" إلى أنه بعد عدة أيام تم إخراج أنبوب التنفس من رقبة المريض، وتمكن من النطق، وعاد للتنفس بشكل طبيعي دون الحاجة إلى الأجهزة التنفسية لتعود حياته طبيعية دون مشاكل بعد معاناة.