الرياض.. فريق طبي يستأصل ١١ ورماً من رحم مريضة بمستشفى الفيصل

في عملية نادرة حيث كانت تعاني من عقم بدئي وآلام بالبطن لمدة ستة أعوام

سبق - الرياض: تمكن فريق طبي بقسم النساء والولادة بمستشفى الإمام عبدالرحمن الفيصل من استئصال 11 ورما حميدا من رحم امرأة تبلغ من العمر ٣٨ عاماً بعد معاناتها من آلام مستمرة في البطن ونزوف رحمية كما عانت المريضة من عقم بدئي لمدة ستة أعوام.
 
تفصيلا، أوضح الاستشاري  الدكتور ماجد صعب أن المريضة راجعت المستشفى بهدف علاج العقم لديها، والآلام التي تشعر بها في البطن بشكلٍ متكرر وأجرت المريضة  العديد من الفحوصات، قبل أن يتبين وجود مجموعة من الأورام التي تزن 6.9 كيلوجرام، استدعت التدخل الجراحي السريع للتعامل لاستئصال هذه الأورام وإنهاء معاناة السيدة مع الألم المستمر.
 
ولفت الدكتور صعب النظر إلى أن فرص حمل السيدات التي يعتقدن بأنهن عقيمات ستزيد، خصوصاً اللاتي يشعرن بآلام متكررة في البطن، عند استئصال الأورام التي عادةً ما تكون سبباً لهذه الأعراض مؤكدا أن حاله المريضة الان مستقرة والحمد لله.
 
وذكر د.ماجد ان مثل هذه العمليات الضخمة وعمليات منظار البطن ومنظار باطن الرحم واستئصال الرحم المهبلي و البطني ما كانت لتتم لولا وجود  الإمكانيات المتوفرة بالمستشفى وبمشاركة رئيس قسم التخدير د.صفوان ناصيف والطاقم التخدير والعلميات.
 
وأشاد مدير مستشفى الإمام عبدالرحمن الفيصل في ختام حديثه بأداء العاملين في قسم النساء والولادة لافتا الى ان الإقبال على خدمات هذا القسم عالية ونسبة الأشغال تجاوزت 120 في المائة وذلك لجودة ما يقدم  من خدمات انعكست على رضى المرضى عن الخدمات المقدمة لهم.

اعلان
الرياض.. فريق طبي يستأصل ١١ ورماً من رحم مريضة بمستشفى الفيصل
سبق
سبق - الرياض: تمكن فريق طبي بقسم النساء والولادة بمستشفى الإمام عبدالرحمن الفيصل من استئصال 11 ورما حميدا من رحم امرأة تبلغ من العمر ٣٨ عاماً بعد معاناتها من آلام مستمرة في البطن ونزوف رحمية كما عانت المريضة من عقم بدئي لمدة ستة أعوام.
 
تفصيلا، أوضح الاستشاري  الدكتور ماجد صعب أن المريضة راجعت المستشفى بهدف علاج العقم لديها، والآلام التي تشعر بها في البطن بشكلٍ متكرر وأجرت المريضة  العديد من الفحوصات، قبل أن يتبين وجود مجموعة من الأورام التي تزن 6.9 كيلوجرام، استدعت التدخل الجراحي السريع للتعامل لاستئصال هذه الأورام وإنهاء معاناة السيدة مع الألم المستمر.
 
ولفت الدكتور صعب النظر إلى أن فرص حمل السيدات التي يعتقدن بأنهن عقيمات ستزيد، خصوصاً اللاتي يشعرن بآلام متكررة في البطن، عند استئصال الأورام التي عادةً ما تكون سبباً لهذه الأعراض مؤكدا أن حاله المريضة الان مستقرة والحمد لله.
 
وذكر د.ماجد ان مثل هذه العمليات الضخمة وعمليات منظار البطن ومنظار باطن الرحم واستئصال الرحم المهبلي و البطني ما كانت لتتم لولا وجود  الإمكانيات المتوفرة بالمستشفى وبمشاركة رئيس قسم التخدير د.صفوان ناصيف والطاقم التخدير والعلميات.
 
وأشاد مدير مستشفى الإمام عبدالرحمن الفيصل في ختام حديثه بأداء العاملين في قسم النساء والولادة لافتا الى ان الإقبال على خدمات هذا القسم عالية ونسبة الأشغال تجاوزت 120 في المائة وذلك لجودة ما يقدم  من خدمات انعكست على رضى المرضى عن الخدمات المقدمة لهم.
30 نوفمبر 2015 - 18 صفر 1437
04:41 PM

في عملية نادرة حيث كانت تعاني من عقم بدئي وآلام بالبطن لمدة ستة أعوام

الرياض.. فريق طبي يستأصل ١١ ورماً من رحم مريضة بمستشفى الفيصل

A A A
0
7,633

سبق - الرياض: تمكن فريق طبي بقسم النساء والولادة بمستشفى الإمام عبدالرحمن الفيصل من استئصال 11 ورما حميدا من رحم امرأة تبلغ من العمر ٣٨ عاماً بعد معاناتها من آلام مستمرة في البطن ونزوف رحمية كما عانت المريضة من عقم بدئي لمدة ستة أعوام.
 
تفصيلا، أوضح الاستشاري  الدكتور ماجد صعب أن المريضة راجعت المستشفى بهدف علاج العقم لديها، والآلام التي تشعر بها في البطن بشكلٍ متكرر وأجرت المريضة  العديد من الفحوصات، قبل أن يتبين وجود مجموعة من الأورام التي تزن 6.9 كيلوجرام، استدعت التدخل الجراحي السريع للتعامل لاستئصال هذه الأورام وإنهاء معاناة السيدة مع الألم المستمر.
 
ولفت الدكتور صعب النظر إلى أن فرص حمل السيدات التي يعتقدن بأنهن عقيمات ستزيد، خصوصاً اللاتي يشعرن بآلام متكررة في البطن، عند استئصال الأورام التي عادةً ما تكون سبباً لهذه الأعراض مؤكدا أن حاله المريضة الان مستقرة والحمد لله.
 
وذكر د.ماجد ان مثل هذه العمليات الضخمة وعمليات منظار البطن ومنظار باطن الرحم واستئصال الرحم المهبلي و البطني ما كانت لتتم لولا وجود  الإمكانيات المتوفرة بالمستشفى وبمشاركة رئيس قسم التخدير د.صفوان ناصيف والطاقم التخدير والعلميات.
 
وأشاد مدير مستشفى الإمام عبدالرحمن الفيصل في ختام حديثه بأداء العاملين في قسم النساء والولادة لافتا الى ان الإقبال على خدمات هذا القسم عالية ونسبة الأشغال تجاوزت 120 في المائة وذلك لجودة ما يقدم  من خدمات انعكست على رضى المرضى عن الخدمات المقدمة لهم.