حادث سير ينهي حياة "الزهراني" خلال عودته من "الحد الجنوبي"

والده: أعتبره كأي شهيد من شهداء العزة والكرامة

أحمد الزهراني- سبق- الطائف: تتلقى أسرة الشهيد -بإذن الله- وكيل رقيب علي عطية الزهراني، العزاء في ابنها، بعد وفاته يوم الاثنين إثر حادث سير تعرض له هو ومرافقة مطر ضاوي البقمي الذي ما زال يرقد بالمستشفى نتيجة الإصابات التي لحقت به.
 
وبحسب التفاصيل فإن الشهيد ومرافقيْه اللذين كانا من ضمن القوات البرية المشاركة في "عاصفة الحزم"، ثم "إعادة الأمل" بالحد الجنوبي، وبعد انتهاء العاصفة اشتاقا للسلام على أسرتيهما، وأثناء خروجهما بمركبتهما تعرضا لحادث سير في طريق ظهران الجنوب المتجه إلى مدينة أبها، ليلقى وكيل الرقيب علي عطية الزهراني مصرعه في الحال، بينما لا يزال يرقد رفيقة الآخر مطر البقمي بالمستشفى نتيجة الإصابات التي تعرض لها.
 
وعبر والد الشهيد عن اعتزازه وفخره بابنه قائلاً لـ "سبق": تلقيت اتصالاً من ابني يخبرني أنه سيأتي للسلام علي وعلى والدته قبل الحادث بساعات، إلا أن قدر الله كان أسبق من كل شيء، وأعتبر ابني كأي شهيد من شهداء العزة والكرامة الذين ذادوا عن حياض الوطن، محتسباً إياه عند ربه تعالى، إذ أديت عليه الصلاة بمدينة الطائف ودفن في مقبرة الجفالي. 

اعلان
حادث سير ينهي حياة "الزهراني" خلال عودته من "الحد الجنوبي"
سبق
أحمد الزهراني- سبق- الطائف: تتلقى أسرة الشهيد -بإذن الله- وكيل رقيب علي عطية الزهراني، العزاء في ابنها، بعد وفاته يوم الاثنين إثر حادث سير تعرض له هو ومرافقة مطر ضاوي البقمي الذي ما زال يرقد بالمستشفى نتيجة الإصابات التي لحقت به.
 
وبحسب التفاصيل فإن الشهيد ومرافقيْه اللذين كانا من ضمن القوات البرية المشاركة في "عاصفة الحزم"، ثم "إعادة الأمل" بالحد الجنوبي، وبعد انتهاء العاصفة اشتاقا للسلام على أسرتيهما، وأثناء خروجهما بمركبتهما تعرضا لحادث سير في طريق ظهران الجنوب المتجه إلى مدينة أبها، ليلقى وكيل الرقيب علي عطية الزهراني مصرعه في الحال، بينما لا يزال يرقد رفيقة الآخر مطر البقمي بالمستشفى نتيجة الإصابات التي تعرض لها.
 
وعبر والد الشهيد عن اعتزازه وفخره بابنه قائلاً لـ "سبق": تلقيت اتصالاً من ابني يخبرني أنه سيأتي للسلام علي وعلى والدته قبل الحادث بساعات، إلا أن قدر الله كان أسبق من كل شيء، وأعتبر ابني كأي شهيد من شهداء العزة والكرامة الذين ذادوا عن حياض الوطن، محتسباً إياه عند ربه تعالى، إذ أديت عليه الصلاة بمدينة الطائف ودفن في مقبرة الجفالي. 
30 إبريل 2015 - 11 رجب 1436
07:21 PM

حادث سير ينهي حياة "الزهراني" خلال عودته من "الحد الجنوبي"

والده: أعتبره كأي شهيد من شهداء العزة والكرامة

A A A
0
66,707

أحمد الزهراني- سبق- الطائف: تتلقى أسرة الشهيد -بإذن الله- وكيل رقيب علي عطية الزهراني، العزاء في ابنها، بعد وفاته يوم الاثنين إثر حادث سير تعرض له هو ومرافقة مطر ضاوي البقمي الذي ما زال يرقد بالمستشفى نتيجة الإصابات التي لحقت به.
 
وبحسب التفاصيل فإن الشهيد ومرافقيْه اللذين كانا من ضمن القوات البرية المشاركة في "عاصفة الحزم"، ثم "إعادة الأمل" بالحد الجنوبي، وبعد انتهاء العاصفة اشتاقا للسلام على أسرتيهما، وأثناء خروجهما بمركبتهما تعرضا لحادث سير في طريق ظهران الجنوب المتجه إلى مدينة أبها، ليلقى وكيل الرقيب علي عطية الزهراني مصرعه في الحال، بينما لا يزال يرقد رفيقة الآخر مطر البقمي بالمستشفى نتيجة الإصابات التي تعرض لها.
 
وعبر والد الشهيد عن اعتزازه وفخره بابنه قائلاً لـ "سبق": تلقيت اتصالاً من ابني يخبرني أنه سيأتي للسلام علي وعلى والدته قبل الحادث بساعات، إلا أن قدر الله كان أسبق من كل شيء، وأعتبر ابني كأي شهيد من شهداء العزة والكرامة الذين ذادوا عن حياض الوطن، محتسباً إياه عند ربه تعالى، إذ أديت عليه الصلاة بمدينة الطائف ودفن في مقبرة الجفالي.