"المرض الخبيث" يُجهز على زوجة نواز شريف

وافتها المنية بمستشفى خاص في لندن

توفيت كلثوم نواز، زوجة رئيس وزراء باكستان السابق المسجون نواز شريف، في لندن اليوم (الثلاثاء) بعد معاناتها من مرض السرطان"المرض الخبيث"، فيما لا يزال زوجها يقبع في السجن في باكستان.

وشخصت إصابة كلثوم نواز (68 عامًا) بسرطان الغدد اللمفاوية في أغسطس (آب) العام الماضي، وتلقت العلاج في مستشفى خاص في لندن لمدة أشهر.

وأشار الإعلام الباكستاني، وفقًا لـ"فرانس برس" أن كلثوم نواز، التي كانت السيدة الأولى في باكستان ثلاث مرات، وضعت على أجهزة التنفس الاصطناعي في وقت سابق من اليوم.

وأطيح بنواز من السلطة بعد شهر من تشخيص حالة زوجته.

وتوجه هو وابنته مريم نواز إلى لندن لمرافقة زوجته، إلا أنه عاد إلى باكستان في 13 يوليو (تموز) من هذا العام لحشد الدعم لحزبه قبل أيام من الانتخابات العامة.

وأودع نواز وابنته السجن فور وصولهما بعد إدانتهما بتهم الفساد، وخسر حزبه الانتخابات التي جرت في 25 يوليو لصالح حزب "حركة الإنصاف" بزعامة عمران خان.

اعلان
"المرض الخبيث" يُجهز على زوجة نواز شريف
سبق

توفيت كلثوم نواز، زوجة رئيس وزراء باكستان السابق المسجون نواز شريف، في لندن اليوم (الثلاثاء) بعد معاناتها من مرض السرطان"المرض الخبيث"، فيما لا يزال زوجها يقبع في السجن في باكستان.

وشخصت إصابة كلثوم نواز (68 عامًا) بسرطان الغدد اللمفاوية في أغسطس (آب) العام الماضي، وتلقت العلاج في مستشفى خاص في لندن لمدة أشهر.

وأشار الإعلام الباكستاني، وفقًا لـ"فرانس برس" أن كلثوم نواز، التي كانت السيدة الأولى في باكستان ثلاث مرات، وضعت على أجهزة التنفس الاصطناعي في وقت سابق من اليوم.

وأطيح بنواز من السلطة بعد شهر من تشخيص حالة زوجته.

وتوجه هو وابنته مريم نواز إلى لندن لمرافقة زوجته، إلا أنه عاد إلى باكستان في 13 يوليو (تموز) من هذا العام لحشد الدعم لحزبه قبل أيام من الانتخابات العامة.

وأودع نواز وابنته السجن فور وصولهما بعد إدانتهما بتهم الفساد، وخسر حزبه الانتخابات التي جرت في 25 يوليو لصالح حزب "حركة الإنصاف" بزعامة عمران خان.

11 سبتمبر 2018 - 1 محرّم 1440
05:24 PM

"المرض الخبيث" يُجهز على زوجة نواز شريف

وافتها المنية بمستشفى خاص في لندن

A A A
1
6,534

توفيت كلثوم نواز، زوجة رئيس وزراء باكستان السابق المسجون نواز شريف، في لندن اليوم (الثلاثاء) بعد معاناتها من مرض السرطان"المرض الخبيث"، فيما لا يزال زوجها يقبع في السجن في باكستان.

وشخصت إصابة كلثوم نواز (68 عامًا) بسرطان الغدد اللمفاوية في أغسطس (آب) العام الماضي، وتلقت العلاج في مستشفى خاص في لندن لمدة أشهر.

وأشار الإعلام الباكستاني، وفقًا لـ"فرانس برس" أن كلثوم نواز، التي كانت السيدة الأولى في باكستان ثلاث مرات، وضعت على أجهزة التنفس الاصطناعي في وقت سابق من اليوم.

وأطيح بنواز من السلطة بعد شهر من تشخيص حالة زوجته.

وتوجه هو وابنته مريم نواز إلى لندن لمرافقة زوجته، إلا أنه عاد إلى باكستان في 13 يوليو (تموز) من هذا العام لحشد الدعم لحزبه قبل أيام من الانتخابات العامة.

وأودع نواز وابنته السجن فور وصولهما بعد إدانتهما بتهم الفساد، وخسر حزبه الانتخابات التي جرت في 25 يوليو لصالح حزب "حركة الإنصاف" بزعامة عمران خان.