هذا ما قاله خبراء السياحة والاستثمار عن مشروع القرن "نيوم"

تحدثوا لـ"سبق" حول مميزاته وأهميته القصوى بالنسبة للمملكة

ردود فعل واسعة النطاق أثارها مشروع القرن " نيوم " العملاق داخل القطاع السياحي والترفيه حيث تحدث لـ"سبق" عدد منهم حول المشروع ومميزاته وأهميته القصوى بالنسبة للمملكة.

فمن جانبه تحدث أستاذ إدارة الفعاليات والإدارة السياحية بجامعة الملك سعود عماد بن محمود منشي عن الميزات التنافسية للمشروع، مؤكدا أن المشروع يبني مدينة المستقبل بكل تفاصيلها من البنى التحتية والفوقية، والنقل والاتصالات والتقنيات الحديثة، ليجذب سياح العالم المهتمين بسياحة المدن.

وأضاف منشي أن المدينة سوف تجتذب سياحة الأعمال وهي المعنية باجتذاب العلماء ورجال وسيدات الأعمال وفئات أخرى لحضور فعاليات سياحية علمية وصناعية واجتماعات وندوات علمية وورش الأعمال المرتبطة بمستقبل القطاعات التسعة. ولأن قطاع المعيشة يضم الضيافة والفندقة، فإن كل السياح ضمن الأنماط السياحية السابقة، سوف تتوفر لهم إمكانيات للإقامة والأطعمة تعزز مرافق الفعاليات، وسياحة الأطعمة.

وأشار الى أن الرقم الذي أعلن عن تكلفة المشروع (500 مليار دولار أمريكي) الذي سوف يموله صندوق الاستثمارات العامة سيعزز نمط سياحة غير تقليدي يعرف بسياحة رؤوس الأموال وهي المعنية بهجرة أو سفر الأموال ومن يصاحبها بحثاً عن مشاريع استثمارية.

وختم بقوله: خلاصة القول، بالإضافة إلى كل الأهداف الصناعية ضمن قطاعات مشروع نيوم، فإن القطاعات الخمسة لصناعة السياحة (القطاع السياحي، وقطاع الفعاليات، وقطاع الترفيه، وقطاع الضيافة، وقطاع الاستجمام والأنشطة الرياضية)، وحجم المشروع الذي يفوق حجم سُوَر الصين -كما ذكر ولي العهد بمساحة 26 ألف كيلومتر مربع، سوف تعزز تنافسية السياحة السعودية، وتوفر الوظائف، وتحفز الاقتصاد المحلي، وتدعم رؤية السعودية 2030 ضمن محور تعزيز المحتوى المحلي لصناعة السياحة، لتقترب من تحقيق شعار السياحة_بديل_النفط

بدوره قال مؤسس موقع العرب المسافرون الشهير عبدالعزيز بن مصلح آل شاكر إن مشروع "نيوم" سيرتكز على 9 قطاعات استثمارية متخصصة وما يخص الجانب السياحي نجد ان موقع المشروع بين 3 دول يساعد على سرعه الوصول , كما ان المنطقة يمكن الوصول لها من ابعد نقطة خلال ثمان ساعات طيران , ذلك سيؤدي إلى خلق فرص عمل والمساهمة في زيادة إجمالي الناتج المحلي للمملكة.

من جهته تحدث مدير التسويق بشركة المسافر للسياحة والسفر سلطان الجريسي قائلا ان مشروع نيوم سيصنع نقلة كبيرة في القطاع السياحي بشكل مباشر وايضاً الترفيه ولكن بشكل غير مباشر ودعمه لعجلة الاقتصاد في المملكة وسيؤثر على قطاعات كثيرة تخدم تلك القطاعات مما يسهم في خلق وظائف كثيرة لأبناء الموطن.

في سياق متصل أوضح رجل الأعمال ناصر الخليوي أن المشروع يعد نقلة نوعية لقطاع السياحة والترفيه في المملكة ومعبرا بقوة التخطيط لروية المملكة ٢٠٣٠ ومحققا لطموح الشباب السعودي والعربي على حد سواء.

إلى هذا قال المدير العام لشركة نادي المسافر عبدالرزاق الزهراني إن مشروع نيوم يتميز بالموقع السياحي المميز على شمال ساحل البحر الأحمر وربط قارتي آسيا وأفريقيا حيث الأجواء الجميلة والشواطئ الرائعة لافتا إلى أنه فرصة جذب لشركات السياحة للاستثمار السياحي وإنشاء المنتجعات والمرافق السياحية وتفعيل دور السياحة في نمو الاقتصاد بما يتوافق مع رؤية ٢٠٣٠.

من ناحية أخرى قال مؤسس مجموعة دوين للاستثمار السياحي ناصر الغيلان إن تصميم هذه المنطقة لتتفوق على المدن العالمية الكبرى من حيث القدرة التنافسية ونمط المعيشة إلى جانب الفرص الاقتصادية المتميزة، إذ من المتوقع أن تصبح مركزاً رائداً للعالم بأسره وهذا ما يفوق التوقعات وأيضاً طموح وفكر لا حدود له تتحلى به حكومتنا الرشيدة الداعمة لكل فكر بناء.

اعلان
هذا ما قاله خبراء السياحة والاستثمار عن مشروع القرن "نيوم"
سبق

ردود فعل واسعة النطاق أثارها مشروع القرن " نيوم " العملاق داخل القطاع السياحي والترفيه حيث تحدث لـ"سبق" عدد منهم حول المشروع ومميزاته وأهميته القصوى بالنسبة للمملكة.

فمن جانبه تحدث أستاذ إدارة الفعاليات والإدارة السياحية بجامعة الملك سعود عماد بن محمود منشي عن الميزات التنافسية للمشروع، مؤكدا أن المشروع يبني مدينة المستقبل بكل تفاصيلها من البنى التحتية والفوقية، والنقل والاتصالات والتقنيات الحديثة، ليجذب سياح العالم المهتمين بسياحة المدن.

وأضاف منشي أن المدينة سوف تجتذب سياحة الأعمال وهي المعنية باجتذاب العلماء ورجال وسيدات الأعمال وفئات أخرى لحضور فعاليات سياحية علمية وصناعية واجتماعات وندوات علمية وورش الأعمال المرتبطة بمستقبل القطاعات التسعة. ولأن قطاع المعيشة يضم الضيافة والفندقة، فإن كل السياح ضمن الأنماط السياحية السابقة، سوف تتوفر لهم إمكانيات للإقامة والأطعمة تعزز مرافق الفعاليات، وسياحة الأطعمة.

وأشار الى أن الرقم الذي أعلن عن تكلفة المشروع (500 مليار دولار أمريكي) الذي سوف يموله صندوق الاستثمارات العامة سيعزز نمط سياحة غير تقليدي يعرف بسياحة رؤوس الأموال وهي المعنية بهجرة أو سفر الأموال ومن يصاحبها بحثاً عن مشاريع استثمارية.

وختم بقوله: خلاصة القول، بالإضافة إلى كل الأهداف الصناعية ضمن قطاعات مشروع نيوم، فإن القطاعات الخمسة لصناعة السياحة (القطاع السياحي، وقطاع الفعاليات، وقطاع الترفيه، وقطاع الضيافة، وقطاع الاستجمام والأنشطة الرياضية)، وحجم المشروع الذي يفوق حجم سُوَر الصين -كما ذكر ولي العهد بمساحة 26 ألف كيلومتر مربع، سوف تعزز تنافسية السياحة السعودية، وتوفر الوظائف، وتحفز الاقتصاد المحلي، وتدعم رؤية السعودية 2030 ضمن محور تعزيز المحتوى المحلي لصناعة السياحة، لتقترب من تحقيق شعار السياحة_بديل_النفط

بدوره قال مؤسس موقع العرب المسافرون الشهير عبدالعزيز بن مصلح آل شاكر إن مشروع "نيوم" سيرتكز على 9 قطاعات استثمارية متخصصة وما يخص الجانب السياحي نجد ان موقع المشروع بين 3 دول يساعد على سرعه الوصول , كما ان المنطقة يمكن الوصول لها من ابعد نقطة خلال ثمان ساعات طيران , ذلك سيؤدي إلى خلق فرص عمل والمساهمة في زيادة إجمالي الناتج المحلي للمملكة.

من جهته تحدث مدير التسويق بشركة المسافر للسياحة والسفر سلطان الجريسي قائلا ان مشروع نيوم سيصنع نقلة كبيرة في القطاع السياحي بشكل مباشر وايضاً الترفيه ولكن بشكل غير مباشر ودعمه لعجلة الاقتصاد في المملكة وسيؤثر على قطاعات كثيرة تخدم تلك القطاعات مما يسهم في خلق وظائف كثيرة لأبناء الموطن.

في سياق متصل أوضح رجل الأعمال ناصر الخليوي أن المشروع يعد نقلة نوعية لقطاع السياحة والترفيه في المملكة ومعبرا بقوة التخطيط لروية المملكة ٢٠٣٠ ومحققا لطموح الشباب السعودي والعربي على حد سواء.

إلى هذا قال المدير العام لشركة نادي المسافر عبدالرزاق الزهراني إن مشروع نيوم يتميز بالموقع السياحي المميز على شمال ساحل البحر الأحمر وربط قارتي آسيا وأفريقيا حيث الأجواء الجميلة والشواطئ الرائعة لافتا إلى أنه فرصة جذب لشركات السياحة للاستثمار السياحي وإنشاء المنتجعات والمرافق السياحية وتفعيل دور السياحة في نمو الاقتصاد بما يتوافق مع رؤية ٢٠٣٠.

من ناحية أخرى قال مؤسس مجموعة دوين للاستثمار السياحي ناصر الغيلان إن تصميم هذه المنطقة لتتفوق على المدن العالمية الكبرى من حيث القدرة التنافسية ونمط المعيشة إلى جانب الفرص الاقتصادية المتميزة، إذ من المتوقع أن تصبح مركزاً رائداً للعالم بأسره وهذا ما يفوق التوقعات وأيضاً طموح وفكر لا حدود له تتحلى به حكومتنا الرشيدة الداعمة لكل فكر بناء.

24 أكتوبر 2017 - 4 صفر 1439
07:40 PM

هذا ما قاله خبراء السياحة والاستثمار عن مشروع القرن "نيوم"

تحدثوا لـ"سبق" حول مميزاته وأهميته القصوى بالنسبة للمملكة

A A A
5
10,810

ردود فعل واسعة النطاق أثارها مشروع القرن " نيوم " العملاق داخل القطاع السياحي والترفيه حيث تحدث لـ"سبق" عدد منهم حول المشروع ومميزاته وأهميته القصوى بالنسبة للمملكة.

فمن جانبه تحدث أستاذ إدارة الفعاليات والإدارة السياحية بجامعة الملك سعود عماد بن محمود منشي عن الميزات التنافسية للمشروع، مؤكدا أن المشروع يبني مدينة المستقبل بكل تفاصيلها من البنى التحتية والفوقية، والنقل والاتصالات والتقنيات الحديثة، ليجذب سياح العالم المهتمين بسياحة المدن.

وأضاف منشي أن المدينة سوف تجتذب سياحة الأعمال وهي المعنية باجتذاب العلماء ورجال وسيدات الأعمال وفئات أخرى لحضور فعاليات سياحية علمية وصناعية واجتماعات وندوات علمية وورش الأعمال المرتبطة بمستقبل القطاعات التسعة. ولأن قطاع المعيشة يضم الضيافة والفندقة، فإن كل السياح ضمن الأنماط السياحية السابقة، سوف تتوفر لهم إمكانيات للإقامة والأطعمة تعزز مرافق الفعاليات، وسياحة الأطعمة.

وأشار الى أن الرقم الذي أعلن عن تكلفة المشروع (500 مليار دولار أمريكي) الذي سوف يموله صندوق الاستثمارات العامة سيعزز نمط سياحة غير تقليدي يعرف بسياحة رؤوس الأموال وهي المعنية بهجرة أو سفر الأموال ومن يصاحبها بحثاً عن مشاريع استثمارية.

وختم بقوله: خلاصة القول، بالإضافة إلى كل الأهداف الصناعية ضمن قطاعات مشروع نيوم، فإن القطاعات الخمسة لصناعة السياحة (القطاع السياحي، وقطاع الفعاليات، وقطاع الترفيه، وقطاع الضيافة، وقطاع الاستجمام والأنشطة الرياضية)، وحجم المشروع الذي يفوق حجم سُوَر الصين -كما ذكر ولي العهد بمساحة 26 ألف كيلومتر مربع، سوف تعزز تنافسية السياحة السعودية، وتوفر الوظائف، وتحفز الاقتصاد المحلي، وتدعم رؤية السعودية 2030 ضمن محور تعزيز المحتوى المحلي لصناعة السياحة، لتقترب من تحقيق شعار السياحة_بديل_النفط

بدوره قال مؤسس موقع العرب المسافرون الشهير عبدالعزيز بن مصلح آل شاكر إن مشروع "نيوم" سيرتكز على 9 قطاعات استثمارية متخصصة وما يخص الجانب السياحي نجد ان موقع المشروع بين 3 دول يساعد على سرعه الوصول , كما ان المنطقة يمكن الوصول لها من ابعد نقطة خلال ثمان ساعات طيران , ذلك سيؤدي إلى خلق فرص عمل والمساهمة في زيادة إجمالي الناتج المحلي للمملكة.

من جهته تحدث مدير التسويق بشركة المسافر للسياحة والسفر سلطان الجريسي قائلا ان مشروع نيوم سيصنع نقلة كبيرة في القطاع السياحي بشكل مباشر وايضاً الترفيه ولكن بشكل غير مباشر ودعمه لعجلة الاقتصاد في المملكة وسيؤثر على قطاعات كثيرة تخدم تلك القطاعات مما يسهم في خلق وظائف كثيرة لأبناء الموطن.

في سياق متصل أوضح رجل الأعمال ناصر الخليوي أن المشروع يعد نقلة نوعية لقطاع السياحة والترفيه في المملكة ومعبرا بقوة التخطيط لروية المملكة ٢٠٣٠ ومحققا لطموح الشباب السعودي والعربي على حد سواء.

إلى هذا قال المدير العام لشركة نادي المسافر عبدالرزاق الزهراني إن مشروع نيوم يتميز بالموقع السياحي المميز على شمال ساحل البحر الأحمر وربط قارتي آسيا وأفريقيا حيث الأجواء الجميلة والشواطئ الرائعة لافتا إلى أنه فرصة جذب لشركات السياحة للاستثمار السياحي وإنشاء المنتجعات والمرافق السياحية وتفعيل دور السياحة في نمو الاقتصاد بما يتوافق مع رؤية ٢٠٣٠.

من ناحية أخرى قال مؤسس مجموعة دوين للاستثمار السياحي ناصر الغيلان إن تصميم هذه المنطقة لتتفوق على المدن العالمية الكبرى من حيث القدرة التنافسية ونمط المعيشة إلى جانب الفرص الاقتصادية المتميزة، إذ من المتوقع أن تصبح مركزاً رائداً للعالم بأسره وهذا ما يفوق التوقعات وأيضاً طموح وفكر لا حدود له تتحلى به حكومتنا الرشيدة الداعمة لكل فكر بناء.