الرئيس الفلسطيني يرحب بوثيقة "اتفاق الرياض" كخطوة مهمة لتعزيز استقرار اليمن

أشاد بدور السعودية الدائم في الحفاظ على المصالح العربية والإسلامية ورأب الصدع

رحب الرئيس الفلسطيني محمود عباس "أبو مازن"، بالتوقيع على وثيقة اتفاق الرياض بين الحكومة الشرعية اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي الذي أبرم أمس في الرياض، وذلك استجابة للدعوة الكريمة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وبرعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع حفظهما الله.

وفي التفاصيل، أعرب الرئيس عباس عن أمله بأن يكون هذا الاتفاق خطوة مهمة نحو تعزيز الاستقرار والأمن والحفاظ على وحدة اليمن، وأن يؤسس لمرحلة جديدة تعزز فرص التوصل لحل سياسي شامل للأزمة اليمنية.

وأشاد "أبو مازن" بالجهود العظيمة التي بذلتها المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وسمو ولي عهده - حفظهما الله - للوصول إلى هذا الاتفاق الذي من شأنه وضع أسس راسخة لتشكيل حكومة صلبة، قادرة على مواجهة الظروف الدقيقة التي يمر بها اليمن الشقيق.

ونوه الرئيس الفلسطيني بدور المملكة الدائم في الحفاظ على المصالح العربية والإسلامية ورأب الصدع، وذلك من خلال بذل كل الجهود لتحقيق الأمن والاستقرار للجميع.

الرئيس الفلسطيني محمود عباس الحكومة اليمنية المجلس الانتقالي اتفاق الرياض
اعلان
الرئيس الفلسطيني يرحب بوثيقة "اتفاق الرياض" كخطوة مهمة لتعزيز استقرار اليمن
سبق

رحب الرئيس الفلسطيني محمود عباس "أبو مازن"، بالتوقيع على وثيقة اتفاق الرياض بين الحكومة الشرعية اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي الذي أبرم أمس في الرياض، وذلك استجابة للدعوة الكريمة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وبرعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع حفظهما الله.

وفي التفاصيل، أعرب الرئيس عباس عن أمله بأن يكون هذا الاتفاق خطوة مهمة نحو تعزيز الاستقرار والأمن والحفاظ على وحدة اليمن، وأن يؤسس لمرحلة جديدة تعزز فرص التوصل لحل سياسي شامل للأزمة اليمنية.

وأشاد "أبو مازن" بالجهود العظيمة التي بذلتها المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وسمو ولي عهده - حفظهما الله - للوصول إلى هذا الاتفاق الذي من شأنه وضع أسس راسخة لتشكيل حكومة صلبة، قادرة على مواجهة الظروف الدقيقة التي يمر بها اليمن الشقيق.

ونوه الرئيس الفلسطيني بدور المملكة الدائم في الحفاظ على المصالح العربية والإسلامية ورأب الصدع، وذلك من خلال بذل كل الجهود لتحقيق الأمن والاستقرار للجميع.

07 نوفمبر 2019 - 10 ربيع الأول 1441
12:50 AM

الرئيس الفلسطيني يرحب بوثيقة "اتفاق الرياض" كخطوة مهمة لتعزيز استقرار اليمن

أشاد بدور السعودية الدائم في الحفاظ على المصالح العربية والإسلامية ورأب الصدع

A A A
2
1,110

رحب الرئيس الفلسطيني محمود عباس "أبو مازن"، بالتوقيع على وثيقة اتفاق الرياض بين الحكومة الشرعية اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي الذي أبرم أمس في الرياض، وذلك استجابة للدعوة الكريمة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وبرعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع حفظهما الله.

وفي التفاصيل، أعرب الرئيس عباس عن أمله بأن يكون هذا الاتفاق خطوة مهمة نحو تعزيز الاستقرار والأمن والحفاظ على وحدة اليمن، وأن يؤسس لمرحلة جديدة تعزز فرص التوصل لحل سياسي شامل للأزمة اليمنية.

وأشاد "أبو مازن" بالجهود العظيمة التي بذلتها المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وسمو ولي عهده - حفظهما الله - للوصول إلى هذا الاتفاق الذي من شأنه وضع أسس راسخة لتشكيل حكومة صلبة، قادرة على مواجهة الظروف الدقيقة التي يمر بها اليمن الشقيق.

ونوه الرئيس الفلسطيني بدور المملكة الدائم في الحفاظ على المصالح العربية والإسلامية ورأب الصدع، وذلك من خلال بذل كل الجهود لتحقيق الأمن والاستقرار للجميع.