"قيود طوارئ".. ألمانيا تفرض إجراءات صارمة لإبطاء تفشي "كورونا"

تشمل حركة السفر والتسوُّق وعمل المؤسسات

أعلنت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل اليوم الاثنين مجموعة من الإجراءات الصارمة التي تحد من التواصل الاجتماعي في محاولة لإبطاء تطور تفشي فيروس كورونا.

وأوضحت "ميركل" في مؤتمر صحفي أن معظم المتاجر التي لا تبيع المواد الغذائية ستغلق أبوابها، وسيكون على المطاعم أن تعمل لعدد محدد من الساعات، وتضمن وجود حد أدنى من المسافات بين الطاولات، وفقًا لـ"رويترز".

وأضافت بأن زيارات المرضى بالمستشفيات ستقتصر على زيارة واحدة يوميًّا، مع قيود إضافية للحد من خطر انتشار العدوى.

وذكرت المستشارة أن المؤسسات الثقافية والترفيهية ستغلق أبوابها أيضًا، وسيتوقف السفر لقضاء العطلات، سواء داخليًّا أو إلى الخارج، خلال فترة إجراءات الطوارئ.

وأشارت إلى أن مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى اتفقت على التنسيق لتقليص تأثير الفيروس.

ألمانيا المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل فيروس كورونا الجديد
اعلان
"قيود طوارئ".. ألمانيا تفرض إجراءات صارمة لإبطاء تفشي "كورونا"
سبق

أعلنت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل اليوم الاثنين مجموعة من الإجراءات الصارمة التي تحد من التواصل الاجتماعي في محاولة لإبطاء تطور تفشي فيروس كورونا.

وأوضحت "ميركل" في مؤتمر صحفي أن معظم المتاجر التي لا تبيع المواد الغذائية ستغلق أبوابها، وسيكون على المطاعم أن تعمل لعدد محدد من الساعات، وتضمن وجود حد أدنى من المسافات بين الطاولات، وفقًا لـ"رويترز".

وأضافت بأن زيارات المرضى بالمستشفيات ستقتصر على زيارة واحدة يوميًّا، مع قيود إضافية للحد من خطر انتشار العدوى.

وذكرت المستشارة أن المؤسسات الثقافية والترفيهية ستغلق أبوابها أيضًا، وسيتوقف السفر لقضاء العطلات، سواء داخليًّا أو إلى الخارج، خلال فترة إجراءات الطوارئ.

وأشارت إلى أن مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى اتفقت على التنسيق لتقليص تأثير الفيروس.

16 مارس 2020 - 21 رجب 1441
09:42 PM
اخر تعديل
13 يوليو 2021 - 3 ذو الحجة 1442
08:39 AM

"قيود طوارئ".. ألمانيا تفرض إجراءات صارمة لإبطاء تفشي "كورونا"

تشمل حركة السفر والتسوُّق وعمل المؤسسات

A A A
4
4,413

أعلنت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل اليوم الاثنين مجموعة من الإجراءات الصارمة التي تحد من التواصل الاجتماعي في محاولة لإبطاء تطور تفشي فيروس كورونا.

وأوضحت "ميركل" في مؤتمر صحفي أن معظم المتاجر التي لا تبيع المواد الغذائية ستغلق أبوابها، وسيكون على المطاعم أن تعمل لعدد محدد من الساعات، وتضمن وجود حد أدنى من المسافات بين الطاولات، وفقًا لـ"رويترز".

وأضافت بأن زيارات المرضى بالمستشفيات ستقتصر على زيارة واحدة يوميًّا، مع قيود إضافية للحد من خطر انتشار العدوى.

وذكرت المستشارة أن المؤسسات الثقافية والترفيهية ستغلق أبوابها أيضًا، وسيتوقف السفر لقضاء العطلات، سواء داخليًّا أو إلى الخارج، خلال فترة إجراءات الطوارئ.

وأشارت إلى أن مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى اتفقت على التنسيق لتقليص تأثير الفيروس.