شاهد.. المجسمات الرمضانية والأشكال الضوئية تزين طرقات وميادين ينبع الصناعية

عادةٌ سنوية لإبراز الجماليات التخطيطية للشوارع تجسد روحانية الشهر الفضيل

تنتشر في شوارع وميادين ينبع الصناعية عدد من الأشكال الضوئية المبتكرة والمصممة من إبداعات فنيين سعوديين، أنتجوا مجموعة من الأعمال والعبارات الفريدة التي روعي فيها تجسيد روحانية هذا الشهر الفضيل.

وتلفت أنظار الزائر لمدينة ينبع الصناعية هذه الأيام العديدُ من المجسمات الفنية الإبداعية، التي تستلهم أبعادها وألوانها من الأيام الفضيلة التي يعيشها المسلمون بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك لهذا العام 1439هـ، تَنَوّعت بين أشكال ومكعبات مضيئة تهنئ بشهر رمضان، وكذلك أشكال الهلال والسراج والفانوس والمدفع الرمضاني، مع استخدام عبارات رمضانية مضيئة باللغة العربية والإنجليزية؛ بما ينسجم مع أجواء وقيم الشهر الفضيل، وابتهاجاً بروح هذه الأيام المباركة، وهي عادة سنوية دأبت عليها الهيئة الملكية بينبع لإبراز الجماليات التخطيطية لشوارع المدينة بالصورة الحضارية التي تضفي البهجة والسرور على نفوس المواطنين والزوار.

اعلان
شاهد.. المجسمات الرمضانية والأشكال الضوئية تزين طرقات وميادين ينبع الصناعية
سبق

تنتشر في شوارع وميادين ينبع الصناعية عدد من الأشكال الضوئية المبتكرة والمصممة من إبداعات فنيين سعوديين، أنتجوا مجموعة من الأعمال والعبارات الفريدة التي روعي فيها تجسيد روحانية هذا الشهر الفضيل.

وتلفت أنظار الزائر لمدينة ينبع الصناعية هذه الأيام العديدُ من المجسمات الفنية الإبداعية، التي تستلهم أبعادها وألوانها من الأيام الفضيلة التي يعيشها المسلمون بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك لهذا العام 1439هـ، تَنَوّعت بين أشكال ومكعبات مضيئة تهنئ بشهر رمضان، وكذلك أشكال الهلال والسراج والفانوس والمدفع الرمضاني، مع استخدام عبارات رمضانية مضيئة باللغة العربية والإنجليزية؛ بما ينسجم مع أجواء وقيم الشهر الفضيل، وابتهاجاً بروح هذه الأيام المباركة، وهي عادة سنوية دأبت عليها الهيئة الملكية بينبع لإبراز الجماليات التخطيطية لشوارع المدينة بالصورة الحضارية التي تضفي البهجة والسرور على نفوس المواطنين والزوار.

22 مايو 2018 - 7 رمضان 1439
12:03 PM

شاهد.. المجسمات الرمضانية والأشكال الضوئية تزين طرقات وميادين ينبع الصناعية

عادةٌ سنوية لإبراز الجماليات التخطيطية للشوارع تجسد روحانية الشهر الفضيل

A A A
5
7,196

تنتشر في شوارع وميادين ينبع الصناعية عدد من الأشكال الضوئية المبتكرة والمصممة من إبداعات فنيين سعوديين، أنتجوا مجموعة من الأعمال والعبارات الفريدة التي روعي فيها تجسيد روحانية هذا الشهر الفضيل.

وتلفت أنظار الزائر لمدينة ينبع الصناعية هذه الأيام العديدُ من المجسمات الفنية الإبداعية، التي تستلهم أبعادها وألوانها من الأيام الفضيلة التي يعيشها المسلمون بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك لهذا العام 1439هـ، تَنَوّعت بين أشكال ومكعبات مضيئة تهنئ بشهر رمضان، وكذلك أشكال الهلال والسراج والفانوس والمدفع الرمضاني، مع استخدام عبارات رمضانية مضيئة باللغة العربية والإنجليزية؛ بما ينسجم مع أجواء وقيم الشهر الفضيل، وابتهاجاً بروح هذه الأيام المباركة، وهي عادة سنوية دأبت عليها الهيئة الملكية بينبع لإبراز الجماليات التخطيطية لشوارع المدينة بالصورة الحضارية التي تضفي البهجة والسرور على نفوس المواطنين والزوار.