السعودية والإمارات تدعمان السودان بـ540 ألف طن قمح

لتلبية الاحتياجات الغذائية الأساسية لـ3 أشهر كمرحلة أولى

قدّمت المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة 540 ألف طن من القمح لتلبية الاحتياجات الغذائية الأساسية للشعب السوداني لثلاثة أشهر كمرحلة أولى، حيث تم توريد الدفعتين الأولى والثانية وشملت 140 ألف طن من القمح.

وأكد المدير العام لصندوق أبوظبي للتنمية محمد سيف السويدي، أن الدعم الغذائي المقدم للشعب السوداني يأتي بتوجيهات كريمة من قيادتي المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة؛ انطلاقاً من حرصهما على ضمان توفير احتياجات الشعب السوداني من الغذاء، وعدم تأثره بالمرحلة الانتقالية التي تعيشها البلاد.

وقال "السويدي": قيادتا البلدين حريصتان على تقديم جميع أشكال الدعم الممكنة ليتجاوز السودان الظروف الصعبة التي يعيشها، وصولاً للاستقرار الاقتصادي وتحقيق الأمن الغذائي.

وأضاف: حزمة المساعدات المقدمة تأتي انطلاقاً من الروابط الأخوية التي تجمع الشعب السوداني بالشعبين السعودي والإماراتي.

يُذكر أن كميات القمح الموردة للسودان تأتي كجزء من حزمة المساعدات التي أقرتها المملكة العربية السعودية، ودولة الإمارات العربية المتحدة في شهر أبريل 2019م البالغة قيمتها ثلاثة مليارات دولار أمريكي، وذلك لدعم الاستقرار الاقتصادي والمالي للسودان.

وتم إيداع 500 مليون دولار من البلدين كوديعة في البنك المركزي السوداني وذلك لتعزيز مركزه المالي، كما سيتم صرف بقية المبلغ لتلبية الاحتياجات الملحة للشعب السوداني الشقيق من الغذاء والدواء والمشتقات النفطية واحتياجات الموسم الزراعي.

اعلان
السعودية والإمارات تدعمان السودان بـ540 ألف طن قمح
سبق

قدّمت المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة 540 ألف طن من القمح لتلبية الاحتياجات الغذائية الأساسية للشعب السوداني لثلاثة أشهر كمرحلة أولى، حيث تم توريد الدفعتين الأولى والثانية وشملت 140 ألف طن من القمح.

وأكد المدير العام لصندوق أبوظبي للتنمية محمد سيف السويدي، أن الدعم الغذائي المقدم للشعب السوداني يأتي بتوجيهات كريمة من قيادتي المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة؛ انطلاقاً من حرصهما على ضمان توفير احتياجات الشعب السوداني من الغذاء، وعدم تأثره بالمرحلة الانتقالية التي تعيشها البلاد.

وقال "السويدي": قيادتا البلدين حريصتان على تقديم جميع أشكال الدعم الممكنة ليتجاوز السودان الظروف الصعبة التي يعيشها، وصولاً للاستقرار الاقتصادي وتحقيق الأمن الغذائي.

وأضاف: حزمة المساعدات المقدمة تأتي انطلاقاً من الروابط الأخوية التي تجمع الشعب السوداني بالشعبين السعودي والإماراتي.

يُذكر أن كميات القمح الموردة للسودان تأتي كجزء من حزمة المساعدات التي أقرتها المملكة العربية السعودية، ودولة الإمارات العربية المتحدة في شهر أبريل 2019م البالغة قيمتها ثلاثة مليارات دولار أمريكي، وذلك لدعم الاستقرار الاقتصادي والمالي للسودان.

وتم إيداع 500 مليون دولار من البلدين كوديعة في البنك المركزي السوداني وذلك لتعزيز مركزه المالي، كما سيتم صرف بقية المبلغ لتلبية الاحتياجات الملحة للشعب السوداني الشقيق من الغذاء والدواء والمشتقات النفطية واحتياجات الموسم الزراعي.

07 أغسطس 2019 - 6 ذو الحجة 1440
02:47 PM

السعودية والإمارات تدعمان السودان بـ540 ألف طن قمح

لتلبية الاحتياجات الغذائية الأساسية لـ3 أشهر كمرحلة أولى

A A A
2
1,763

قدّمت المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة 540 ألف طن من القمح لتلبية الاحتياجات الغذائية الأساسية للشعب السوداني لثلاثة أشهر كمرحلة أولى، حيث تم توريد الدفعتين الأولى والثانية وشملت 140 ألف طن من القمح.

وأكد المدير العام لصندوق أبوظبي للتنمية محمد سيف السويدي، أن الدعم الغذائي المقدم للشعب السوداني يأتي بتوجيهات كريمة من قيادتي المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة؛ انطلاقاً من حرصهما على ضمان توفير احتياجات الشعب السوداني من الغذاء، وعدم تأثره بالمرحلة الانتقالية التي تعيشها البلاد.

وقال "السويدي": قيادتا البلدين حريصتان على تقديم جميع أشكال الدعم الممكنة ليتجاوز السودان الظروف الصعبة التي يعيشها، وصولاً للاستقرار الاقتصادي وتحقيق الأمن الغذائي.

وأضاف: حزمة المساعدات المقدمة تأتي انطلاقاً من الروابط الأخوية التي تجمع الشعب السوداني بالشعبين السعودي والإماراتي.

يُذكر أن كميات القمح الموردة للسودان تأتي كجزء من حزمة المساعدات التي أقرتها المملكة العربية السعودية، ودولة الإمارات العربية المتحدة في شهر أبريل 2019م البالغة قيمتها ثلاثة مليارات دولار أمريكي، وذلك لدعم الاستقرار الاقتصادي والمالي للسودان.

وتم إيداع 500 مليون دولار من البلدين كوديعة في البنك المركزي السوداني وذلك لتعزيز مركزه المالي، كما سيتم صرف بقية المبلغ لتلبية الاحتياجات الملحة للشعب السوداني الشقيق من الغذاء والدواء والمشتقات النفطية واحتياجات الموسم الزراعي.