تقنيات تويتر الأخيرة ساعدت في الحد من التحرش والمضايقات

أفادت تقارير صحفية عالمية، بأن تقنيات شبكة التدوين المصغر "تويتر" الأخيرة، ساعدت بصورة كبيرة في الحد من التحرش والمضايقات.

وأوضحت "تويتر"، وفقًا لما نقله موقع "إنغادجيت" التقني المتخصص، أن خدمات "فليتس"، تمكنت من إيجاد طرق سهلة في الإبلاغ عن المضايقات والتحرش واختفائها بصورة كاملة.

كما أشاد التقرير بالتقنيات الحديثة التي قدّمتها "تويتر"، مثل السماح بتحديد الردود على التغريدات ومن يمكنه الرد عليها ومن لا يمكنه ذلك، في اختفاء المضايقات والتحرش بصورة كبيرة.

وتعتبر ميزة "فليتس" الأقربَ لميزة "القصص" الموجودة في "فيسبوك" أو "إنستجرام"، وتختبرها في دول عديدة منذ فترة، وتسعى لأن تطبقها في عدد أكبر من دول العالم.

ومنحت "تويتر" لتقنية "فليتس" إمكانيات متقدمة، مثل من يمكن أن يرى تلك القصص ومن لا يمكنه مشاهدتها، ومن يمكنه أن يتفاعل معها ومن لا يمكنه التعليق أو الرد عليها.

وقال المتحدث باسم "تويتر": إن تلك التقنيات ستساعد بصورة كبيرة في الحد من المضايقات والتحرش؛ خاصة وأن منشور "فليتس" يختفي بصورة كاملة بعد 24 ساعة.

تويتر
اعلان
تقنيات تويتر الأخيرة ساعدت في الحد من التحرش والمضايقات
سبق

أفادت تقارير صحفية عالمية، بأن تقنيات شبكة التدوين المصغر "تويتر" الأخيرة، ساعدت بصورة كبيرة في الحد من التحرش والمضايقات.

وأوضحت "تويتر"، وفقًا لما نقله موقع "إنغادجيت" التقني المتخصص، أن خدمات "فليتس"، تمكنت من إيجاد طرق سهلة في الإبلاغ عن المضايقات والتحرش واختفائها بصورة كاملة.

كما أشاد التقرير بالتقنيات الحديثة التي قدّمتها "تويتر"، مثل السماح بتحديد الردود على التغريدات ومن يمكنه الرد عليها ومن لا يمكنه ذلك، في اختفاء المضايقات والتحرش بصورة كبيرة.

وتعتبر ميزة "فليتس" الأقربَ لميزة "القصص" الموجودة في "فيسبوك" أو "إنستجرام"، وتختبرها في دول عديدة منذ فترة، وتسعى لأن تطبقها في عدد أكبر من دول العالم.

ومنحت "تويتر" لتقنية "فليتس" إمكانيات متقدمة، مثل من يمكن أن يرى تلك القصص ومن لا يمكنه مشاهدتها، ومن يمكنه أن يتفاعل معها ومن لا يمكنه التعليق أو الرد عليها.

وقال المتحدث باسم "تويتر": إن تلك التقنيات ستساعد بصورة كبيرة في الحد من المضايقات والتحرش؛ خاصة وأن منشور "فليتس" يختفي بصورة كاملة بعد 24 ساعة.

22 مايو 2020 - 29 رمضان 1441
02:47 PM

تقنيات تويتر الأخيرة ساعدت في الحد من التحرش والمضايقات

A A A
3
3,209

أفادت تقارير صحفية عالمية، بأن تقنيات شبكة التدوين المصغر "تويتر" الأخيرة، ساعدت بصورة كبيرة في الحد من التحرش والمضايقات.

وأوضحت "تويتر"، وفقًا لما نقله موقع "إنغادجيت" التقني المتخصص، أن خدمات "فليتس"، تمكنت من إيجاد طرق سهلة في الإبلاغ عن المضايقات والتحرش واختفائها بصورة كاملة.

كما أشاد التقرير بالتقنيات الحديثة التي قدّمتها "تويتر"، مثل السماح بتحديد الردود على التغريدات ومن يمكنه الرد عليها ومن لا يمكنه ذلك، في اختفاء المضايقات والتحرش بصورة كبيرة.

وتعتبر ميزة "فليتس" الأقربَ لميزة "القصص" الموجودة في "فيسبوك" أو "إنستجرام"، وتختبرها في دول عديدة منذ فترة، وتسعى لأن تطبقها في عدد أكبر من دول العالم.

ومنحت "تويتر" لتقنية "فليتس" إمكانيات متقدمة، مثل من يمكن أن يرى تلك القصص ومن لا يمكنه مشاهدتها، ومن يمكنه أن يتفاعل معها ومن لا يمكنه التعليق أو الرد عليها.

وقال المتحدث باسم "تويتر": إن تلك التقنيات ستساعد بصورة كبيرة في الحد من المضايقات والتحرش؛ خاصة وأن منشور "فليتس" يختفي بصورة كاملة بعد 24 ساعة.