مبنى مدرسي بـ"ذيبية القصيم" معطّل منذ 3 سنوات!

رغم جاهزيته للتشغيل وتكلفه الملايين من الريالات

عيسى الحربي ـ سبق ـ بريدة: رغم بدء العام الدراسي وحاجة العملية التعليمية إليه، كشف سكان مركز "الذيبية" في القصيم عن تأخر تشغيل المبنى الجديد للمرحلة المتوسطة، على الرغم من مرور ثلاث سنوات على جاهزيته، وبعد أن كلف الدولة ملايين الريالات.
 
 
 وقال الأهالي لـ"سبق": سئمنا من الوعود السنوية التي تطلقها الإدارة العامة للتربية والتعليم بمنطقة القصيم بشأن إنهاء معاناة الطلاب، وتشغيل مبنى المرحلة المتوسطة، ونقل الطلاب إليه بدلاً من دمجهم مع المرحلة الثانوية في مجمع "عبدالله بن مضعون" بالذيبية.
 
 وأكد الأهالي أن الازدحام داخل الفصول الدراسية عالٍ جداً، ولا يمكن أن يعبّر الواقع عن بيئة تعليمية؛ إذ يبلغ متوسط الفصل الواحد أكثر من ثلاثين طالباً؛ ما يضعف التحصيل العلمي لديهم. كما أن بقاء طلاب المرحلتين في مبنى واحد من شأنه أن يصنع المشاكل، ويقلل من القدرات التعليمية بينهم.

اعلان
مبنى مدرسي بـ"ذيبية القصيم" معطّل منذ 3 سنوات!
سبق
عيسى الحربي ـ سبق ـ بريدة: رغم بدء العام الدراسي وحاجة العملية التعليمية إليه، كشف سكان مركز "الذيبية" في القصيم عن تأخر تشغيل المبنى الجديد للمرحلة المتوسطة، على الرغم من مرور ثلاث سنوات على جاهزيته، وبعد أن كلف الدولة ملايين الريالات.
 
 
 وقال الأهالي لـ"سبق": سئمنا من الوعود السنوية التي تطلقها الإدارة العامة للتربية والتعليم بمنطقة القصيم بشأن إنهاء معاناة الطلاب، وتشغيل مبنى المرحلة المتوسطة، ونقل الطلاب إليه بدلاً من دمجهم مع المرحلة الثانوية في مجمع "عبدالله بن مضعون" بالذيبية.
 
 وأكد الأهالي أن الازدحام داخل الفصول الدراسية عالٍ جداً، ولا يمكن أن يعبّر الواقع عن بيئة تعليمية؛ إذ يبلغ متوسط الفصل الواحد أكثر من ثلاثين طالباً؛ ما يضعف التحصيل العلمي لديهم. كما أن بقاء طلاب المرحلتين في مبنى واحد من شأنه أن يصنع المشاكل، ويقلل من القدرات التعليمية بينهم.
30 أغسطس 2014 - 4 ذو القعدة 1435
11:46 PM

رغم جاهزيته للتشغيل وتكلفه الملايين من الريالات

مبنى مدرسي بـ"ذيبية القصيم" معطّل منذ 3 سنوات!

A A A
0
1,596

عيسى الحربي ـ سبق ـ بريدة: رغم بدء العام الدراسي وحاجة العملية التعليمية إليه، كشف سكان مركز "الذيبية" في القصيم عن تأخر تشغيل المبنى الجديد للمرحلة المتوسطة، على الرغم من مرور ثلاث سنوات على جاهزيته، وبعد أن كلف الدولة ملايين الريالات.
 
 
 وقال الأهالي لـ"سبق": سئمنا من الوعود السنوية التي تطلقها الإدارة العامة للتربية والتعليم بمنطقة القصيم بشأن إنهاء معاناة الطلاب، وتشغيل مبنى المرحلة المتوسطة، ونقل الطلاب إليه بدلاً من دمجهم مع المرحلة الثانوية في مجمع "عبدالله بن مضعون" بالذيبية.
 
 وأكد الأهالي أن الازدحام داخل الفصول الدراسية عالٍ جداً، ولا يمكن أن يعبّر الواقع عن بيئة تعليمية؛ إذ يبلغ متوسط الفصل الواحد أكثر من ثلاثين طالباً؛ ما يضعف التحصيل العلمي لديهم. كما أن بقاء طلاب المرحلتين في مبنى واحد من شأنه أن يصنع المشاكل، ويقلل من القدرات التعليمية بينهم.