"موبايلي" تختار الفائزين في جائزة مطوري التطبيقات 2014

سبق – الرياض: بدأت يوم أمس فترة التصويت الخاصة باختيار أفضل 5 تطبيقات من بين التطبيقات التي قدمت للمشاركة في جائزة "موبايلي لمطوري التطبيقات 2014م"، على أن يقفل التصويت في نهاية يوم الخميس 4 سبتمبر 2014.
 
وكانت "موبايلي" قد أعلنت في الشهر الماضي إطلاق مسابقتها السنوية لمطوري التطبيقات، وشارك فيها عدد كبير من المتسابقين تم تقييمهم من قبل لجنة التحكيم، التي رشحت عشرين تطبيقاً ستفوز خمس تطبيقات منها بالجوائز التي حددتها موبايلي مسبقاً، وهي: 100 ألف ريال للفائز بالمركز الأول، و70 ألف ريال للفائز بالمركز الثاني، فيما سيحصل صاحب المركز الثالث على مبلغ 50 ألف ريال، و30 ألف ريال لصاحب المركز الرابع، وأخيراً 20 ألف ريال لصاحب المركز الخامس.
 
وقالت "موبايلي" إن التصويت سيكون متاحاً للجميع على موقع المسابقة http:// developers.mobily.com.sa/award، وسيتم الاعتماد على نتائج التصويت بنسبة 40 % لتحديد التطبيقات الفائزة، على أن تكون النسبة المتبقية 60% من قبل لجنة تحكيم متخصصة ستعتمد على عدة معايير لتقييم التطبيقات، أهمها: "التصميم وسهولة الاستخدام وكذلك الوظائف والخصائص الخاصة بالتطبيق وغيرها من المعايير الموضحة في موقع المسابقة"، علماً أن التطبيقات التي تم ترشيحها للتصويت النهائي متنوعة ما بين تعليمية وإسلامية وصحية وترفيهية وألعاب وأدوات، حيث كانت المشاركة – وكذلك التصويت- بالمسابقة متاحة للجميع دون أي رسوم أو تكاليف على المشارك.
 
وتهدف "موبايلي" من إطلاق هذه الجائزة التي تتبناها للعام الرابع على التوالي إلى تحفيز جميع المهتمين بعالم التطبيقات باختلاف منصاتها، وتجميعهم تحت سقف واحد وإثراء المحتوى العربي من التطبيقات.
 
وتقرر الإعلان النهائي عن الفائزين في الثالث عشر من شهر سبتمبر المقبل، وتحديداً في ملتقى مطوري التطبيقات الذي تعقده موبايلي بشكل سنوي ويعمل على المشاركة في بناء تطبيقات وبرمجيات للهاتف المتحرك تتوافق مع الهوية الإسلامية والعربية واستعراض أبرز النماذج الناجحة في هذا المجال.
 
يذكر أن هذا الملتقى هو الأول من نوعه في المنطقة، ويتيح فرصة فريدة للمطورين للإبداع والابتكار من خلال الدورات التدريبية التي تقام بشكل دوري، وتوفير الأدوات اللازمة لعمل التطبيقات، كما يتم من خلاله عقد العديد من ورش العمل، ما يجعله المكان الأنسب بالمملكة للمهتمين بعالم التطبيقات.
 
جدير بالذكر أن النسخ السابقة من الجائزة حظيت باهتمام كبير من قبل المطورين والمهتمين بالتطبيقات من محترفين وهواة، ووجدوا فيها بيئة مناسبة ورعاية لاهتماماتهم ومواهبهم.

اعلان
"موبايلي" تختار الفائزين في جائزة مطوري التطبيقات 2014
سبق
سبق – الرياض: بدأت يوم أمس فترة التصويت الخاصة باختيار أفضل 5 تطبيقات من بين التطبيقات التي قدمت للمشاركة في جائزة "موبايلي لمطوري التطبيقات 2014م"، على أن يقفل التصويت في نهاية يوم الخميس 4 سبتمبر 2014.
 
وكانت "موبايلي" قد أعلنت في الشهر الماضي إطلاق مسابقتها السنوية لمطوري التطبيقات، وشارك فيها عدد كبير من المتسابقين تم تقييمهم من قبل لجنة التحكيم، التي رشحت عشرين تطبيقاً ستفوز خمس تطبيقات منها بالجوائز التي حددتها موبايلي مسبقاً، وهي: 100 ألف ريال للفائز بالمركز الأول، و70 ألف ريال للفائز بالمركز الثاني، فيما سيحصل صاحب المركز الثالث على مبلغ 50 ألف ريال، و30 ألف ريال لصاحب المركز الرابع، وأخيراً 20 ألف ريال لصاحب المركز الخامس.
 
وقالت "موبايلي" إن التصويت سيكون متاحاً للجميع على موقع المسابقة http:// developers.mobily.com.sa/award، وسيتم الاعتماد على نتائج التصويت بنسبة 40 % لتحديد التطبيقات الفائزة، على أن تكون النسبة المتبقية 60% من قبل لجنة تحكيم متخصصة ستعتمد على عدة معايير لتقييم التطبيقات، أهمها: "التصميم وسهولة الاستخدام وكذلك الوظائف والخصائص الخاصة بالتطبيق وغيرها من المعايير الموضحة في موقع المسابقة"، علماً أن التطبيقات التي تم ترشيحها للتصويت النهائي متنوعة ما بين تعليمية وإسلامية وصحية وترفيهية وألعاب وأدوات، حيث كانت المشاركة – وكذلك التصويت- بالمسابقة متاحة للجميع دون أي رسوم أو تكاليف على المشارك.
 
وتهدف "موبايلي" من إطلاق هذه الجائزة التي تتبناها للعام الرابع على التوالي إلى تحفيز جميع المهتمين بعالم التطبيقات باختلاف منصاتها، وتجميعهم تحت سقف واحد وإثراء المحتوى العربي من التطبيقات.
 
وتقرر الإعلان النهائي عن الفائزين في الثالث عشر من شهر سبتمبر المقبل، وتحديداً في ملتقى مطوري التطبيقات الذي تعقده موبايلي بشكل سنوي ويعمل على المشاركة في بناء تطبيقات وبرمجيات للهاتف المتحرك تتوافق مع الهوية الإسلامية والعربية واستعراض أبرز النماذج الناجحة في هذا المجال.
 
يذكر أن هذا الملتقى هو الأول من نوعه في المنطقة، ويتيح فرصة فريدة للمطورين للإبداع والابتكار من خلال الدورات التدريبية التي تقام بشكل دوري، وتوفير الأدوات اللازمة لعمل التطبيقات، كما يتم من خلاله عقد العديد من ورش العمل، ما يجعله المكان الأنسب بالمملكة للمهتمين بعالم التطبيقات.
 
جدير بالذكر أن النسخ السابقة من الجائزة حظيت باهتمام كبير من قبل المطورين والمهتمين بالتطبيقات من محترفين وهواة، ووجدوا فيها بيئة مناسبة ورعاية لاهتماماتهم ومواهبهم.
31 أغسطس 2014 - 5 ذو القعدة 1435
03:38 PM

"موبايلي" تختار الفائزين في جائزة مطوري التطبيقات 2014

A A A
0
22,187

سبق – الرياض: بدأت يوم أمس فترة التصويت الخاصة باختيار أفضل 5 تطبيقات من بين التطبيقات التي قدمت للمشاركة في جائزة "موبايلي لمطوري التطبيقات 2014م"، على أن يقفل التصويت في نهاية يوم الخميس 4 سبتمبر 2014.
 
وكانت "موبايلي" قد أعلنت في الشهر الماضي إطلاق مسابقتها السنوية لمطوري التطبيقات، وشارك فيها عدد كبير من المتسابقين تم تقييمهم من قبل لجنة التحكيم، التي رشحت عشرين تطبيقاً ستفوز خمس تطبيقات منها بالجوائز التي حددتها موبايلي مسبقاً، وهي: 100 ألف ريال للفائز بالمركز الأول، و70 ألف ريال للفائز بالمركز الثاني، فيما سيحصل صاحب المركز الثالث على مبلغ 50 ألف ريال، و30 ألف ريال لصاحب المركز الرابع، وأخيراً 20 ألف ريال لصاحب المركز الخامس.
 
وقالت "موبايلي" إن التصويت سيكون متاحاً للجميع على موقع المسابقة http:// developers.mobily.com.sa/award، وسيتم الاعتماد على نتائج التصويت بنسبة 40 % لتحديد التطبيقات الفائزة، على أن تكون النسبة المتبقية 60% من قبل لجنة تحكيم متخصصة ستعتمد على عدة معايير لتقييم التطبيقات، أهمها: "التصميم وسهولة الاستخدام وكذلك الوظائف والخصائص الخاصة بالتطبيق وغيرها من المعايير الموضحة في موقع المسابقة"، علماً أن التطبيقات التي تم ترشيحها للتصويت النهائي متنوعة ما بين تعليمية وإسلامية وصحية وترفيهية وألعاب وأدوات، حيث كانت المشاركة – وكذلك التصويت- بالمسابقة متاحة للجميع دون أي رسوم أو تكاليف على المشارك.
 
وتهدف "موبايلي" من إطلاق هذه الجائزة التي تتبناها للعام الرابع على التوالي إلى تحفيز جميع المهتمين بعالم التطبيقات باختلاف منصاتها، وتجميعهم تحت سقف واحد وإثراء المحتوى العربي من التطبيقات.
 
وتقرر الإعلان النهائي عن الفائزين في الثالث عشر من شهر سبتمبر المقبل، وتحديداً في ملتقى مطوري التطبيقات الذي تعقده موبايلي بشكل سنوي ويعمل على المشاركة في بناء تطبيقات وبرمجيات للهاتف المتحرك تتوافق مع الهوية الإسلامية والعربية واستعراض أبرز النماذج الناجحة في هذا المجال.
 
يذكر أن هذا الملتقى هو الأول من نوعه في المنطقة، ويتيح فرصة فريدة للمطورين للإبداع والابتكار من خلال الدورات التدريبية التي تقام بشكل دوري، وتوفير الأدوات اللازمة لعمل التطبيقات، كما يتم من خلاله عقد العديد من ورش العمل، ما يجعله المكان الأنسب بالمملكة للمهتمين بعالم التطبيقات.
 
جدير بالذكر أن النسخ السابقة من الجائزة حظيت باهتمام كبير من قبل المطورين والمهتمين بالتطبيقات من محترفين وهواة، ووجدوا فيها بيئة مناسبة ورعاية لاهتماماتهم ومواهبهم.