السينما وصناعة الترفيه تلقي بظلالها على فعاليات معرض شباب الأعمال بجدة

جلسة اليوم أكدت دعم هذه الصناعة وتمكين القطاع الخاص لتقديم برامج ذات قيمة عالية

ألقت السينما وصناعة الترفيه بظلالها على فعاليات معرض شباب الأعمال التاسع بجدة تحت شعار "بشبابنا نحقق رؤيتنا" عبر جلسة عمل عقدت اليوم "السبت"، وشهدت مشاركة قسورة الخطيب والمخرج والمنتج السينمائي أيمن جمال ومدير شركة الكوميدي كلوب المهندس ياسر بكر، وذلك بمركز جدة الدولي للمنتديات والفعاليات وسط تواجد كثيف من رواد المعرض في نسخته لهذا العام.

وأكدت الجلسة التي رأسها مدير شؤون التنمية الاقتصادية والاجتماعية بغرفة جدة بندر بن سامي عرب، دعم صناعة الترفيه بالمملكة وتمكين القطاع الخاص لتقديم برامج ذات قيمة عالية ومتنوعة، تواكب أبرز ما توصلت له هذه الصناعة عالمياً، وبشكل يتوافق مع قيم وثوابت المملكة المعتمدة على تعاليم الإسلام السمحة.

وعرجت الجلسة على تشجيع هذه الصناعة واستقطاب شرائح المجتمع السعودي بمختلف أعمارهم ورغباتهم، والسعي لتلبية أذواقهم باختيار الخيارات المتعددة، بدعم من الهيئة العامة للترفيه التي يعد إنشاؤها قفزة كبيرة في الاستثمار في صناعة الترفيه ضمن رؤية المملكة 2030 لتنويع مصادر الدخل عادة الترفيه حاجة إنسانية طبيعية لا بد من إشباعها للترويح عن النفس بما لا يتنافى مع تقاليد المجتمع وأخلاقياته وتواكب معطيات العصر بما في ذلك السينما والمسرح، باعتبارهما من مصادر الترفيه الرئيسة في معظم دول العالم، إلى جانب دورهما الثقافي والتنويري وإسهاماتهما في مناقشة قضايا المجتمع.

وشددت الجلسة على أن إنشاء دور للسينما بالمملكة يؤدي لتوفير متنفسات ترفيهية لأبناء الوطن والمقيمين به، ووضع ضوابط إدارتها وتشغيلها ليس من خلال الرؤية الاقتصادية والعوائد المالية فقط، وإنما أيضاً عبر الأبعاد الاجتماعية والإنسانية والوعي بحاجة المجتمع لتنوع مصادر الترفيه، خاصة مع وجود 70% من الشعب السعودي من فئة الشباب.

من جانبها، لخصت جلسة علمية ضمن فعاليات المعرض أثر التقييم المهني على نمو المنشآت الصغيرة والمتوسطة، بمشاركة مدير إدارة تقييم المنشآت الاقتصادية بالهيئة السعودية للمقيمين المعتمدين معاذ الخلف، ونائب رئيس لجنة المحاسبين القانونيين بغرفة جدة خالد بهجت، والرئيس التنفيذي في اوشن إكس للاستشارات إبراهيم الزهيميل، في حين تناولت جلسة أخرى "اقتصاد مزدهر" رحلة ريادي أعمال من معرض شباب الأعمال إلى سوق نمو" والتي سردها المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة الراسم المتحدة المهندس إياد مشيخ.

كما استقطب المعرض مرتاديه عبر ورشة عمل الثورة الصناعية الرابعة "التحول لا التغيير" التي قدمها مدير مشاريع الصحة والبيئة للقطاع الغربي بالهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية "مدن" المهندس ريان مؤذن، إضافة لورشة عمل بناء النماذج والتصميم والطباعة ثلاثية الأبعاد، والتي حظيت بمشاركة مدير وحدة الابتكار بمركز الإبداع وريادة الأعمال بجامعة جدة الدكتور عبدالحليم صابر.

وخصص المعرض ورشة لخلافات شركاء العمل وكيفية إدارتها، والتي قدمتها مستشار إدارة الخلافات التجارية في بوابة التراضي المالية روزانة الطيار، في حين وجد ممثلو قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة ضالتهم في جلسة "دورة التمويل للمنشآت الصغيرة والمتوسطة" التي قدمها مدير برنامج كفالة تمويل المنشآت الصغيرة والمتوسطة بالبنك الأهلي التجاري فواز خياط.

اعلان
السينما وصناعة الترفيه تلقي بظلالها على فعاليات معرض شباب الأعمال بجدة
سبق

ألقت السينما وصناعة الترفيه بظلالها على فعاليات معرض شباب الأعمال التاسع بجدة تحت شعار "بشبابنا نحقق رؤيتنا" عبر جلسة عمل عقدت اليوم "السبت"، وشهدت مشاركة قسورة الخطيب والمخرج والمنتج السينمائي أيمن جمال ومدير شركة الكوميدي كلوب المهندس ياسر بكر، وذلك بمركز جدة الدولي للمنتديات والفعاليات وسط تواجد كثيف من رواد المعرض في نسخته لهذا العام.

وأكدت الجلسة التي رأسها مدير شؤون التنمية الاقتصادية والاجتماعية بغرفة جدة بندر بن سامي عرب، دعم صناعة الترفيه بالمملكة وتمكين القطاع الخاص لتقديم برامج ذات قيمة عالية ومتنوعة، تواكب أبرز ما توصلت له هذه الصناعة عالمياً، وبشكل يتوافق مع قيم وثوابت المملكة المعتمدة على تعاليم الإسلام السمحة.

وعرجت الجلسة على تشجيع هذه الصناعة واستقطاب شرائح المجتمع السعودي بمختلف أعمارهم ورغباتهم، والسعي لتلبية أذواقهم باختيار الخيارات المتعددة، بدعم من الهيئة العامة للترفيه التي يعد إنشاؤها قفزة كبيرة في الاستثمار في صناعة الترفيه ضمن رؤية المملكة 2030 لتنويع مصادر الدخل عادة الترفيه حاجة إنسانية طبيعية لا بد من إشباعها للترويح عن النفس بما لا يتنافى مع تقاليد المجتمع وأخلاقياته وتواكب معطيات العصر بما في ذلك السينما والمسرح، باعتبارهما من مصادر الترفيه الرئيسة في معظم دول العالم، إلى جانب دورهما الثقافي والتنويري وإسهاماتهما في مناقشة قضايا المجتمع.

وشددت الجلسة على أن إنشاء دور للسينما بالمملكة يؤدي لتوفير متنفسات ترفيهية لأبناء الوطن والمقيمين به، ووضع ضوابط إدارتها وتشغيلها ليس من خلال الرؤية الاقتصادية والعوائد المالية فقط، وإنما أيضاً عبر الأبعاد الاجتماعية والإنسانية والوعي بحاجة المجتمع لتنوع مصادر الترفيه، خاصة مع وجود 70% من الشعب السعودي من فئة الشباب.

من جانبها، لخصت جلسة علمية ضمن فعاليات المعرض أثر التقييم المهني على نمو المنشآت الصغيرة والمتوسطة، بمشاركة مدير إدارة تقييم المنشآت الاقتصادية بالهيئة السعودية للمقيمين المعتمدين معاذ الخلف، ونائب رئيس لجنة المحاسبين القانونيين بغرفة جدة خالد بهجت، والرئيس التنفيذي في اوشن إكس للاستشارات إبراهيم الزهيميل، في حين تناولت جلسة أخرى "اقتصاد مزدهر" رحلة ريادي أعمال من معرض شباب الأعمال إلى سوق نمو" والتي سردها المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة الراسم المتحدة المهندس إياد مشيخ.

كما استقطب المعرض مرتاديه عبر ورشة عمل الثورة الصناعية الرابعة "التحول لا التغيير" التي قدمها مدير مشاريع الصحة والبيئة للقطاع الغربي بالهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية "مدن" المهندس ريان مؤذن، إضافة لورشة عمل بناء النماذج والتصميم والطباعة ثلاثية الأبعاد، والتي حظيت بمشاركة مدير وحدة الابتكار بمركز الإبداع وريادة الأعمال بجامعة جدة الدكتور عبدالحليم صابر.

وخصص المعرض ورشة لخلافات شركاء العمل وكيفية إدارتها، والتي قدمتها مستشار إدارة الخلافات التجارية في بوابة التراضي المالية روزانة الطيار، في حين وجد ممثلو قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة ضالتهم في جلسة "دورة التمويل للمنشآت الصغيرة والمتوسطة" التي قدمها مدير برنامج كفالة تمويل المنشآت الصغيرة والمتوسطة بالبنك الأهلي التجاري فواز خياط.

06 يناير 2018 - 19 ربيع الآخر 1439
11:36 PM

السينما وصناعة الترفيه تلقي بظلالها على فعاليات معرض شباب الأعمال بجدة

جلسة اليوم أكدت دعم هذه الصناعة وتمكين القطاع الخاص لتقديم برامج ذات قيمة عالية

A A A
15
4,847

ألقت السينما وصناعة الترفيه بظلالها على فعاليات معرض شباب الأعمال التاسع بجدة تحت شعار "بشبابنا نحقق رؤيتنا" عبر جلسة عمل عقدت اليوم "السبت"، وشهدت مشاركة قسورة الخطيب والمخرج والمنتج السينمائي أيمن جمال ومدير شركة الكوميدي كلوب المهندس ياسر بكر، وذلك بمركز جدة الدولي للمنتديات والفعاليات وسط تواجد كثيف من رواد المعرض في نسخته لهذا العام.

وأكدت الجلسة التي رأسها مدير شؤون التنمية الاقتصادية والاجتماعية بغرفة جدة بندر بن سامي عرب، دعم صناعة الترفيه بالمملكة وتمكين القطاع الخاص لتقديم برامج ذات قيمة عالية ومتنوعة، تواكب أبرز ما توصلت له هذه الصناعة عالمياً، وبشكل يتوافق مع قيم وثوابت المملكة المعتمدة على تعاليم الإسلام السمحة.

وعرجت الجلسة على تشجيع هذه الصناعة واستقطاب شرائح المجتمع السعودي بمختلف أعمارهم ورغباتهم، والسعي لتلبية أذواقهم باختيار الخيارات المتعددة، بدعم من الهيئة العامة للترفيه التي يعد إنشاؤها قفزة كبيرة في الاستثمار في صناعة الترفيه ضمن رؤية المملكة 2030 لتنويع مصادر الدخل عادة الترفيه حاجة إنسانية طبيعية لا بد من إشباعها للترويح عن النفس بما لا يتنافى مع تقاليد المجتمع وأخلاقياته وتواكب معطيات العصر بما في ذلك السينما والمسرح، باعتبارهما من مصادر الترفيه الرئيسة في معظم دول العالم، إلى جانب دورهما الثقافي والتنويري وإسهاماتهما في مناقشة قضايا المجتمع.

وشددت الجلسة على أن إنشاء دور للسينما بالمملكة يؤدي لتوفير متنفسات ترفيهية لأبناء الوطن والمقيمين به، ووضع ضوابط إدارتها وتشغيلها ليس من خلال الرؤية الاقتصادية والعوائد المالية فقط، وإنما أيضاً عبر الأبعاد الاجتماعية والإنسانية والوعي بحاجة المجتمع لتنوع مصادر الترفيه، خاصة مع وجود 70% من الشعب السعودي من فئة الشباب.

من جانبها، لخصت جلسة علمية ضمن فعاليات المعرض أثر التقييم المهني على نمو المنشآت الصغيرة والمتوسطة، بمشاركة مدير إدارة تقييم المنشآت الاقتصادية بالهيئة السعودية للمقيمين المعتمدين معاذ الخلف، ونائب رئيس لجنة المحاسبين القانونيين بغرفة جدة خالد بهجت، والرئيس التنفيذي في اوشن إكس للاستشارات إبراهيم الزهيميل، في حين تناولت جلسة أخرى "اقتصاد مزدهر" رحلة ريادي أعمال من معرض شباب الأعمال إلى سوق نمو" والتي سردها المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة الراسم المتحدة المهندس إياد مشيخ.

كما استقطب المعرض مرتاديه عبر ورشة عمل الثورة الصناعية الرابعة "التحول لا التغيير" التي قدمها مدير مشاريع الصحة والبيئة للقطاع الغربي بالهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية "مدن" المهندس ريان مؤذن، إضافة لورشة عمل بناء النماذج والتصميم والطباعة ثلاثية الأبعاد، والتي حظيت بمشاركة مدير وحدة الابتكار بمركز الإبداع وريادة الأعمال بجامعة جدة الدكتور عبدالحليم صابر.

وخصص المعرض ورشة لخلافات شركاء العمل وكيفية إدارتها، والتي قدمتها مستشار إدارة الخلافات التجارية في بوابة التراضي المالية روزانة الطيار، في حين وجد ممثلو قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة ضالتهم في جلسة "دورة التمويل للمنشآت الصغيرة والمتوسطة" التي قدمها مدير برنامج كفالة تمويل المنشآت الصغيرة والمتوسطة بالبنك الأهلي التجاري فواز خياط.