الأهلي يبحث عن صدارة مؤقته أمام الفيصلي.. والنصر لاستعادة التوازن يواجه الفتح

مواجهتان ناريتان غداً ضمن الجولة التاسعة من دوري جميل

محمود الحمد– سبق– الرياض: تستكمل مباريات الجولة التاسعة من دوري عبداللطيف جميل للمحترفين لكرة القدم بمواجهتين ناريتين تحمل الكثير من الإثارة والتشويق.
 
النصر × الفتح:
يستضيف النصر بالمركز الثامن ضيفه الفتح صاحب المركز السابع تحت عنوان لا بديل عن الفوز، وذلك على ملعب الأمير فيصل بن فهد بالرياض عند الساعة (5:45) مساءً.
 
يبحث النصر عن الانتصار لاستعادة توازنه وأيضاً نغمة الانتصارات الغائبة عنه في الجولتين الماضيتين من أجل عودة الثقة إلى لاعبيه، وكذلك لوقف نزيف النقاط وفض الشراكة مع ضيفه ومصالحة جماهيره المتعطشة للفوز الأول تحت قيادة مدرب الفريق الجديد كانافارو.
 
يدخل النصر المواجهة تحت ضغط النتائج السلبية، وهو أمام الفرصة الأخيرة في تجديد آماله في المحافظة على لقبه، لذا سيعمل كانافارو على الاستعانة بجميع أسلحته القوية والجاهزة لتحقيق المراد.
 
في المقابل يأمل الفتح مواصلة نتائجه الإيجابية وتحقيق فوز يكون كفيلاً لتوسيع الفارق مع مضيفه، لذا سيحاول مدرب الفريق ناصيف البياوي قراءة المباراة بشكل جيد واستغلال حالة تذبذب مستوى منافسه لتحقيق فوزه الثالث هذا الموسم.
 
الأهلي × الفيصلي:
يلتقي الأهلي ثاني الترتيب ضيفه الفيصلي تاسع الترتيب على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية في جدة عند الساعة (8:00) مساءً.
 
يسعى الأهلي المنتشي بمعنوياته العالية أثر فوزه على غريمه التقليدي في الجولة الماضية إلى الدخول في أجواء المباراة بنفس العزيمة وإصرار الفوز لتحقيق ثلاث نقاط كفيلة بحمله إلى الصدارة ولو مؤقتاً، وكذلك للاستمرار بحصد النتائج الإيجابية وتحطيم رقمه القياسي من دون هزائم للمباراة 42. 
 
ويعول جروس مدرب الأهلي كثيراً على الحالة النفسية المرتفعة للاعبيه إضافة لانسجام فيما بينهم، وعلى تألق هداف الدوري ومتصدر قائمة الهدافين عمر السومة كثيراً لإنجاز المهمة، والأهلي أقرب لخطف الفوز نتيجة فارق الإمكانيات بين الفريقين.
 
الفيصلي يمني النفس بتحقيق فوز يكرر به إنجازاً على ذات الملعب عند هزم الاتحاد ليواصل نتائجه الإيجابية، حيث لم يذق طعم الهزيمة منذ الجولة الثانية، وكذلك لإضافة مضيفه إلى قائمة ضحاياه، وسيعول مدرب الفريق الروماني ليفو كيوبتاريو على قوته الهجومية المتمثلة في خافيير بالبوا وحمزة الدردور. 

اعلان
الأهلي يبحث عن صدارة مؤقته أمام الفيصلي.. والنصر لاستعادة التوازن يواجه الفتح
سبق
محمود الحمد– سبق– الرياض: تستكمل مباريات الجولة التاسعة من دوري عبداللطيف جميل للمحترفين لكرة القدم بمواجهتين ناريتين تحمل الكثير من الإثارة والتشويق.
 
النصر × الفتح:
يستضيف النصر بالمركز الثامن ضيفه الفتح صاحب المركز السابع تحت عنوان لا بديل عن الفوز، وذلك على ملعب الأمير فيصل بن فهد بالرياض عند الساعة (5:45) مساءً.
 
يبحث النصر عن الانتصار لاستعادة توازنه وأيضاً نغمة الانتصارات الغائبة عنه في الجولتين الماضيتين من أجل عودة الثقة إلى لاعبيه، وكذلك لوقف نزيف النقاط وفض الشراكة مع ضيفه ومصالحة جماهيره المتعطشة للفوز الأول تحت قيادة مدرب الفريق الجديد كانافارو.
 
يدخل النصر المواجهة تحت ضغط النتائج السلبية، وهو أمام الفرصة الأخيرة في تجديد آماله في المحافظة على لقبه، لذا سيعمل كانافارو على الاستعانة بجميع أسلحته القوية والجاهزة لتحقيق المراد.
 
في المقابل يأمل الفتح مواصلة نتائجه الإيجابية وتحقيق فوز يكون كفيلاً لتوسيع الفارق مع مضيفه، لذا سيحاول مدرب الفريق ناصيف البياوي قراءة المباراة بشكل جيد واستغلال حالة تذبذب مستوى منافسه لتحقيق فوزه الثالث هذا الموسم.
 
الأهلي × الفيصلي:
يلتقي الأهلي ثاني الترتيب ضيفه الفيصلي تاسع الترتيب على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية في جدة عند الساعة (8:00) مساءً.
 
يسعى الأهلي المنتشي بمعنوياته العالية أثر فوزه على غريمه التقليدي في الجولة الماضية إلى الدخول في أجواء المباراة بنفس العزيمة وإصرار الفوز لتحقيق ثلاث نقاط كفيلة بحمله إلى الصدارة ولو مؤقتاً، وكذلك للاستمرار بحصد النتائج الإيجابية وتحطيم رقمه القياسي من دون هزائم للمباراة 42. 
 
ويعول جروس مدرب الأهلي كثيراً على الحالة النفسية المرتفعة للاعبيه إضافة لانسجام فيما بينهم، وعلى تألق هداف الدوري ومتصدر قائمة الهدافين عمر السومة كثيراً لإنجاز المهمة، والأهلي أقرب لخطف الفوز نتيجة فارق الإمكانيات بين الفريقين.
 
الفيصلي يمني النفس بتحقيق فوز يكرر به إنجازاً على ذات الملعب عند هزم الاتحاد ليواصل نتائجه الإيجابية، حيث لم يذق طعم الهزيمة منذ الجولة الثانية، وكذلك لإضافة مضيفه إلى قائمة ضحاياه، وسيعول مدرب الفريق الروماني ليفو كيوبتاريو على قوته الهجومية المتمثلة في خافيير بالبوا وحمزة الدردور. 
26 نوفمبر 2015 - 14 صفر 1437
12:05 AM

مواجهتان ناريتان غداً ضمن الجولة التاسعة من دوري جميل

الأهلي يبحث عن صدارة مؤقته أمام الفيصلي.. والنصر لاستعادة التوازن يواجه الفتح

A A A
0
22,694

محمود الحمد– سبق– الرياض: تستكمل مباريات الجولة التاسعة من دوري عبداللطيف جميل للمحترفين لكرة القدم بمواجهتين ناريتين تحمل الكثير من الإثارة والتشويق.
 
النصر × الفتح:
يستضيف النصر بالمركز الثامن ضيفه الفتح صاحب المركز السابع تحت عنوان لا بديل عن الفوز، وذلك على ملعب الأمير فيصل بن فهد بالرياض عند الساعة (5:45) مساءً.
 
يبحث النصر عن الانتصار لاستعادة توازنه وأيضاً نغمة الانتصارات الغائبة عنه في الجولتين الماضيتين من أجل عودة الثقة إلى لاعبيه، وكذلك لوقف نزيف النقاط وفض الشراكة مع ضيفه ومصالحة جماهيره المتعطشة للفوز الأول تحت قيادة مدرب الفريق الجديد كانافارو.
 
يدخل النصر المواجهة تحت ضغط النتائج السلبية، وهو أمام الفرصة الأخيرة في تجديد آماله في المحافظة على لقبه، لذا سيعمل كانافارو على الاستعانة بجميع أسلحته القوية والجاهزة لتحقيق المراد.
 
في المقابل يأمل الفتح مواصلة نتائجه الإيجابية وتحقيق فوز يكون كفيلاً لتوسيع الفارق مع مضيفه، لذا سيحاول مدرب الفريق ناصيف البياوي قراءة المباراة بشكل جيد واستغلال حالة تذبذب مستوى منافسه لتحقيق فوزه الثالث هذا الموسم.
 
الأهلي × الفيصلي:
يلتقي الأهلي ثاني الترتيب ضيفه الفيصلي تاسع الترتيب على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية في جدة عند الساعة (8:00) مساءً.
 
يسعى الأهلي المنتشي بمعنوياته العالية أثر فوزه على غريمه التقليدي في الجولة الماضية إلى الدخول في أجواء المباراة بنفس العزيمة وإصرار الفوز لتحقيق ثلاث نقاط كفيلة بحمله إلى الصدارة ولو مؤقتاً، وكذلك للاستمرار بحصد النتائج الإيجابية وتحطيم رقمه القياسي من دون هزائم للمباراة 42. 
 
ويعول جروس مدرب الأهلي كثيراً على الحالة النفسية المرتفعة للاعبيه إضافة لانسجام فيما بينهم، وعلى تألق هداف الدوري ومتصدر قائمة الهدافين عمر السومة كثيراً لإنجاز المهمة، والأهلي أقرب لخطف الفوز نتيجة فارق الإمكانيات بين الفريقين.
 
الفيصلي يمني النفس بتحقيق فوز يكرر به إنجازاً على ذات الملعب عند هزم الاتحاد ليواصل نتائجه الإيجابية، حيث لم يذق طعم الهزيمة منذ الجولة الثانية، وكذلك لإضافة مضيفه إلى قائمة ضحاياه، وسيعول مدرب الفريق الروماني ليفو كيوبتاريو على قوته الهجومية المتمثلة في خافيير بالبوا وحمزة الدردور.