أرامكو السعودية وصندوق الشهداء يوقّعان مذكرة تعاون لتقديم برامج نوعية

تركز على عدة مجالات من بينها "العلوم واللغة والقيادة وتطوير الأعمال"
أرامكو السعودية وصندوق الشهداء يوقّعان مذكرة تعاون لتقديم برامج نوعية

وقّعت أرامكو السعودية وصندوق الشهداء والمصابين والأسرى والمفقودين، مذكرة تعاون لإطلاق مبادرة أرامكو السعودية لتقديم برامج نوعية لمستفيدي الصندوق تركز على: العلوم، واللغة، والقيادة، وتطوير الأعمال، وتنمية المرأة، والثقافة والفنون، وبناء الشخصية، والفعاليات الوطنية.

وتم التوقيع في مقر الأمانة العامة للصندوق بالرياض، حيث وقّع المذكرة كل من مستشار وزير الداخلية الأمين العام للصندوق الدكتور ساعد بن خضر العرابي الحارثي، ومدير الشؤون العامة في الشركة طلال بن حسين المري.

وأوضح النائب الأعلى للرئيس للموارد البشرية والخدمات المساندة في أرامكو السعودية نبيل بن عبدالله الجامع، أن مذكرة التفاهم مع صندوق الشهداء والمصابين والأسرى والمفقودين تأتي ضمن ما تسعى إليه أرامكو السعودية لبناء القدرات البشرية في المجتمعات التي تعمل بها لصنع مستقبل مزدهر، ويمثل ذلك أحد المبادئ الأساسية التي تبنّتها الشركة منذ تأسيسها، وحرصت على ترسيخها عبر العديد من الشراكات الاستراتيجية ومشاريع المواطنة والمسؤولية الاجتماعية.

وأشار إلى أن أرامكو السعودية تعمل على تحديد دائرة المستفيدين من برامج المواطنة والمسؤولية الاجتماعية وفق دراسات وبحوث يقوم بها قسم المواطنة في الشركة، قبل إطلاق المبادرات ذات العلاقة؛ وذلك لتعزيز الأثر الإيجابي لها، الذي يمكن من مواصلة الدور المسؤول تجاه المجتمعات المستهدفة.

من جهته، أكد المستشار التنفيذي مدير الإدارة العامة لخدمات المستفيدين في الصندوق الدكتور عبدالوهاب بن سعيد الزهراني أهمية توقيع هذه المذكرة، التي جاءت وفق استراتيجية يعمل عليها الصندوق للتواصل مع الجهات والقطاعات العامة والخاصة كافة؛ لإيجاد علاقات وشراكات فاعلة تحقق لمستفيدي الصندوق الحياة الكريمة، كما هي أهداف القيادة الرشيدة في هذا الشأن.

وأشار إلى أن أحد أهداف الصندوق لخدمة مستفيديه تعزيز الدور التنموي الذي يتحقق من خلال هذا التعاون مع أرامكو السعودية بما يشمله من برامج مميزة ونوعية لمستفيدي الصندوق من أسر الشهداء والمصابين والأسرى والمفقودين ويستهدف كل برنامج شريحة معينة من المستفيدين في جميع أنحاء المملكة.

ويأتي توقيع المذكرة في إطار سعي الصندوق إلى تعزيز البرامج النوعية لدعم أسر الشهداء والمصابين والأسرى والمفقودين، بالإضافة إلى دمج المستفيدين من الصندوق في مشاريع مبادرات وبرامج المواطنة في أرامكو السعودية وتمكينهم من المشاركة الفاعلة في التنمية الوطنية، بما يسهم في تحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030 في بناء إنسان منافس عالميًا.

يُذكر أن أرامكو السعودية تقدّم حزمة من المبادرات وبرامج الاستدامة التطوعية التي تساند المجتمعات والبيئة، وتستهدف جميعها تحفيز النمو الاقتصادي، وإذكاء روح المسؤولية الاجتماعية.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org