"إثراء" يستلهم برامجه في عيد الأضحى المبارك من جماليات الحرم المكي

لمدة 3 أيام.. بعنوان "عيد إثراء من الفكرة إلى الذكرى"
"إثراء" يستلهم برامجه في عيد الأضحى المبارك من جماليات الحرم المكي

أعلن مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي "إثراء"، اليوم الأربعاء، سلسلة برامجه المقدمة خلال عيد الأضحى المبارك، والتي تتضمّن باقة مستلهمة من جماليات الحرم المكي، بعنوان "عيد إثراء من الفكرة إلى الذكرى".

ويقدم المركز سلسلة برامج وفعاليات معايدة لجمهوره على مدى ثلاثة أيام خلال الفترة من 10 إلى 12 يوليو 2022، الموافق 11 إلى 13 محرم 1444هـ، يجوب من خلالها الزوّار منطقة الحرمين الشريفين، مرورًا بتفاصيل ثرية ككسوة الكعبة وسوق مكة إلى جانب تجارب تفاعلية، منها "رحلة شبه الجزيرة العربية" وأخرى موسيقية مع حفل للفنّان حمود الخضر يشدو به أروع أغنياته.

ويتعمق الزوار في رحاب مكة وثناياها ضمن برامج عيد "إثراء"، التي اتخذت نهجًا ممزوجًا بعبق أطهر بقاع الأرض؛ حيث يتسنّى لهم الاستمتاع بجماليات الحرم المكي وكسوة الكعبة التي تحمل أسرار تاريخية بطابع الحضارة الإسلامية على مرّ العصور، لاسيما رحلة حياكتها بخيوط الذهب والفضة.

كما ستقدم لوحات بعروض أدائية متنوّعة تناسب مختلف الأعمار؛ حيث ستتاح فرصة الدخول في غمار التحديات عبر فعاليات منها: "ماء زمزم والأسرار العلمية"، "أرقام بكيّة"، "حقائق علمية عن الحرم"، "ذكرى من مكة"، "مظلة ذو طلّ".

وسيندهش المشاركون بأسئلة مفعمة بالحيوية ما يتيح لهم فرصة الفوز، كما سيعودون بشريط مليء بالذكريات لتاريخ الحج بدءًا من لحظة وصول الحاج إلى أرض الحرمين وحتى عودته محملًا بهدايا تذكارية قادرة على تحقيق لحظات مدهشة لذويه لحظة لقائه بهم.

ومن الرحلات الاستكشافية والعروض التفاعلية، تتنوع الأيقونات المبهجة في عيد "إثراء"، ما يتيح فرصة لزوايا أخرى، يجوب الزوّار من خلالها شبه الجزيرة العربية لاستكشاف عجائب فريدة بمشاهد جغرافية ذات أسرار ومكامن فريدة.

أما المأكولات التراثية برائحتها الشهية ستكون بمثابة فرصة عائلية تجمع مرتادي المركز لتناول ما لذ وطاب من مختلف مناطق المملكة خلال أيام العيد.

ومما يبدو لافتًا أن برنامج "أحجية العيد في إثراء"، يرصد اللحظات العائلية عبر مشاهدة عرض مرئي على شاشة سينما المركز، ناهيك عن عروض تفاعلية أخرى منها تدور حول التطوّر المعرفي بين الإنسان والحياة.

وسيكون عشاق الموسيقى والفنّ على موعد مع حفل غنائي للفنّان حمود الخضر؛ حيث سيقدم مجموعة من روائعه الفنّية، مرسخًا بصمة موسيقية يحلّق بها أمام جمهوره المتعطش لعذوبة صوته وجمال كلماته.

كما يُصافح "عيد إثراء" أحباءه الصغار عبر باقة منوّعة من الفعاليات التي تزخر بالمرح داخل متحف الطفل، يبحر خلالها الأطفال نحو عوالم متجددة منوّعة تستدعي المشاركة بكل البرامج التي تقام طيلة أيام العيد بأجواء جمالية وأهازيج مختلفة.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org