"إرشاد" تُفعّل مبادرة لاستقبال وخدمة المعاقين والمسنين من الحجاج

"الحازمي": نحرص على هذه الفئة انطلاقاً من مبادئ ديننا ومسؤوليتنا
مبادرة "إرشاد" لاستقبال الأشخاص ذوي الإعاقة، وكبار السن
مبادرة "إرشاد" لاستقبال الأشخاص ذوي الإعاقة، وكبار السن

ضمن حملة الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي "خدمة الحاج والزائر وسام فخر لنا في عامها العاشر"، والتي جاءت تحت شعار "الجودة والريادة في حسن الهداية وتميز الرفادة وكرم الوفادة"، تُفعل وكالة الخدمات الاجتماعية والتطوعية، ممثلة في الإدارة العامة لشؤون الأشخاص ذوي الإعاقة، مبادرة بعنوان "إرشاد" لاستقبال الأشخاص ذوي الإعاقة، وكبار السن، من الحجاج وإرشادهم للأماكن المخصصة لهم وتقديم كافة الخدمات والتسهيلات التي تعينهم على أداء نسكهم بكل يسر وسهولة.

وأكّد وكيل الرئيس العام للخدمات الاجتماعية والتطوعية المهندس أمجد بن عايض الحازمي، حرص وكالة الخدمات الاجتماعية والتطوعية ومنسوبيها على استقبال الأشخاص ذوي الإعاقة وكبار السن من الساحات الخارجية وخدمة هذه الفئة الغالية انطلاقًا من المسؤولية الاجتماعية ومبادئ ديننا الحنيف واستحضارًا لعظم هذه المسؤولية وما تحمله من تشريف والتزام وتعزيز أثر هذه الجهود وتحقيق مقاصدنا في خدمة ضيوف الرحمن على أتم وجه.

وأضاف مدير عام الإدارة العامة لشؤون الأشخاص ذوي الإعاقة أحمد بن علي البركاتي، أن المبادرة تهتم باستقبال وإرشاد الأشخاص ذوي الإعاقة، وكبار السن من الساحات المحيطة بالمسجد الحرام إلى المواقع المخصصة داخل المسجد الحرام لهم والتعريف بالخدمات المقدمة لهم، وتتمثل خدمات الأشخاص ذوي الإعاقة بتخصيص مصليات خاصة، وإحاطته بشريط خاص يوضح خصوصيته وعلامة تدل على الموقع، وتجهيزه بكل الخدمات المتوافقة مع متطلبات الأمن الصحي لسلامتهم والاحتفاء بالقاصدين وإثراء تجربتهم من خلال تطوير وتقديم خدمات متميزة لشؤون الأشخاص ذوي الإعاقة.

هذه الجهود جاءت انطلاقًا من توجيهات الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، وحرصه الدائم على مواكبة رؤية المملكة (2030) والتماشي معها في خدمة ضيوف الرحمن وتقديم أفضل وأرقى الخدمات الاجتماعية لحجاج بيت الله الحرام وتمكين حياة عامرة وصحية للأشخاص ذوي الإعاقة.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org