"التخصصات الصحية" تدشن إطار وحدات الدعم النفسي لمتدربي برامجها

الشمسان: "داعم" من أهم واجباتنا تجاه المتدربين والأعضاء من الممارسين
"التخصصات الصحية" تدشن إطار وحدات الدعم النفسي لمتدربي برامجها

دشنت الهيئة السعودية للتخصصات الصحية اليوم بالرياض، الإطار الوطني لداعم، بهدف إنشاء وحدات دعم نفسي للمتدربين في المراكز التدريبية المعتمدة لبرامج الدراسات العليا الصحية (شهادة الدبلوم وشهادة الاختصاص وزمالة الاختصاص الدقيق).

وقال الأمين العام للهيئة السعودية للتخصصات الصحية الدكتور أوس الشمسان: مبادرة "داعم" هي من أهم واجبات الهيئة تجاه المتدربين وأعضائها من الممارسين الصحيين ولا سيما أنها في مجال مهم وهو التدريب، وهو مجال يتعرض فيه المتدرب لكثير من الضغوطات والمسؤوليات.

وأضاف الشمسان: ندشن اليوم, الإطار الوطني لداعم بنطاق أكبر كجزء لا يتجزأ من منظومة الاعتماد المؤسسي، وأن الدور الذي ستقوم به مبادرة داعم تجاه المتدربين والممارسين الصحيين سيكون أكبر بإذن الله وسنرى أثرها على منظومة القطاع الصحي.

واستعرضت ورشة عمل الإطار الوطني خلال الحفل، آليات إنشاء وحدات للدعم النفسي في مراكز التدريب، والتعريف بالإطار الوطني لداعم ومكوناته، والسياسات المتعلقة بالإطار الوطني.

وتضمنت الإشارة إلى أن دعم المتدربين في المجال النفسي والإرشاد الأكاديمي هو امتداد لأنشطة الهيئة في تحقيق سلامة المجتمع والمريض، ومستهدفات برنامج جودة الحياة في رؤية المملكة 2030، من خلال تشريعات تعزز البيئة المثالية للسلامة والعافية المهنية ومن خلال تقديم الاستشارات النفسية للمتدربين، ورفع قدراتهم على الصمود أثناء الأزمات، وتحسين الصحة النفسية والبدنية لموازنة نمط الحياة، ومساعدتهم على اجتياز جميع التحديات المهنية والنفسية التي تواجههم وتؤثر على مساراتهم التدريبية والمهنية بما ينعكس على جودة الكوادر الوطنية المستقبلية.

يذكر أن هذه المبادرة واحدة من مبادرات "داعم" التي أطلقتها الهيئة وحققت نسبة رضا تجاوزت 90% في تقديم خدمات الدعم النفسي، حيث استقبلت أكثر من 1700 طلب ونظمت 1724 جلسة استشارية، استفاد منها 1107 ممارسين صحيين، وتضمنت العديد من الحملات التعريفية وبرامج التعليم الإلكتروني والمحاضرات والندوات العلمية الافتراضية والحضورية، إضافة إلى العديد من المؤتمرات والزيارات الميدانية وورش العمل.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org