القنصل البريطاني يشيد بالخدمات الصحية المقدمة للمعتمرين في مكة المكرمة
القنصل البريطاني العام سيف أوشر

القنصل البريطاني يشيد بالخدمات الصحية المقدمة للمعتمرين في مكة المكرمة

قال: المنشآت الطبية تثري تجربة المعتمر

أكد القنصل البريطاني العام سيف أوشر، أن الخدمات الصحية المقدمة لحجاج العمرة مميزة، وأن القطاع الخاص بمكة المكرمة أصبح شريكًا أساسيًا في تقديم الخدمات الطبية، مشيرًا إلى أن المستشفيات في العاصمة المقدسة مجهزة ومبنية بشكل احترافي تتسق مع رؤية المملكة 2030.

وجاء تصريح القنصل البريطاني على هامش زيارته لمستشفى الدكتور عوض البشري، أحد المشروعات الطبية التي تدعم وتتوافق مع قطاع الحج والعمرة.

وقال القنصل البريطاني العام سيف أوشر، لـ"سبق"، إن 130 ألف حاج ومعتمر بريطاني يؤدون شعائرهم الدينية كل عام، ويتمتعون بخدمات طبية متكاملة ومتميزة. كما أبدى مباركته للدكتور البشري وفريقه هنا بالمستشفى، واصفًا افتتاح هذا الصرح الطبي بـ"المشروع المهم للغاية لتطوير خدمات الرعاية الصحية في مكة، خصوصًا في القطاع الخاص".

ورحب القنصل البريطاني بالمبادرات الصحية للقطاع الخاص، مضيفًا أنه من المستشفيات الرائعة في المملكة وعلى غرار منشآت طبية متقدمة في العديد من البلدان حول العالم، مفيدًا بأنها خطوة رائعة محفزة وملهمة ستخدم قطاعي الحج والعمرة وأهل مكة على حد سواء.

وأضاف أن مثل تلك المنشآت الطبية من شأنها إثراء تجربة المعتمر، وتهدف في المقام الأول لخدمته وراحته وتهدف نحو التمتع برحلة طبية متميزة في مرافق طبية من الدرجة الأولى لا نمتلك إزاءها إلا الإعجاب والتقدير.

وقال إنه يزور المملكة العربية السعودية أكثر من 130 ألف حاج سنويًا للحج والعمرة في كل عام؛ لذا فإن القدرة على الوصول إلى خدمات الرعاية الصحية الجيدة أمر مهم للغاية، وهو ما نراه يتحقق في السعودية وفق معايير جديدة للمستشفى سواء كان ذلك من حيث الخدمات أو المعدات، ويشجع الآخرين أيضًا في مجال الرعاية الصحية الخاصة بهم.

ولفت إلى أن "المملكة المتحدة تمتلك نظام رعاية صحية متكاملاً على مستوى العالم، ونتطلع إلى خلق شراكات دولية واسعة مع السعودية، وهو ما تحقق في جدة أخيرًا"، مبينًا أن "هذا سيكون مثالًا رائعًا لتجسيد الإمكانات الضخمة لدى البلدين الصديقين حيث يمكننا التعمق في هذا النوع من الشراكة".

وقال الدكتور عوض البشري صاحب مستشفى البشري بدوره: "نتقدم بالشكر والتقدير لزيارة القنصل العام البريطاني حيث قام بجولة في المستشفى، وعبّر عن إعجابه الكبير بالخدمات المتنوعة التي يقدمها القطاع الخاص في المستشفى وانعكاساته على مدينة مكة المكرمة والحجاج والمعتمرين وزوار المسجد الحرام، تماشيًا مع رؤية المملكة 2030".

وختم قائلاً: "نستهدف أكثر من 100 استشاري سعودي يعملون في هذه المنشأة في تخصصات مختلفة، لتقديم خدمات طبية متخصصة وداعمة في أوقات الحج والعمرة".

أخبار قد تعجبك

No stories found.