"المشيطي" يتفقد استعدادات "البيئة" لخدمة ضيوف الرحمن خلال موسم الحج

للتأكد من جاهزية قطاعات الوزارة لتحقيق أعلى مستويات الخدمات المقدمة للحجاج
"المشيطي" يتفقد استعدادات "البيئة" لخدمة ضيوف الرحمن خلال موسم الحج
منصور المشيطي خلال تفقده المنظومة التشغيلية لموسم الحج

تفقد نائب وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس منصور بن هلال المشيطي اليوم استعدادات وخطط منظومة الوزارة التشغيلية لموسم الحج هذا العام 1443هـ؛ بهدف التأكد من جاهزية قطاعات الوزارة لتحقيق أعلى مستويات الخدمات المقدمة لضيوف الرحمن.

جاء ذلك خلال زيارتهِ الحالية لمنطقة مكة المكرمة، وبحضور وكيل الوزارة للزراعة المهندس أحمد العيادة، ووكيل الوزارة للخدمات المشتركة علي عسيري، ووكيل الوزارة لخدمة المستفيدين وشؤون الفروع المهندس غانم الجذعان، ومدير عام فرع الوزارة بالمنطقة المهندس سعيد بن جار الله الغامدي، بالإضافة إلى أعضاء لجنة الحج التنفيذية بفرع الوزارة بالمنطقة.

وناقش نائب وزير البيئة والمياه والزراعة خلال اللقاء مدى جاهزية كافة القطاعات؛ لتحقيق أعلى مستويات الخدمة لضيوف الرحمن، مستعرضاً الخطط البيطرية والمحجرية، وأسواق النفع العام، والمسالخ التي أُعدت لموسم الحج، كما وقف على سير العمل والخدمات المقدمة بفرع الوزارة بمكة المكرمة.

وحثَّ "المشيطي" جميع العاملين بالفرع على مضاعفة الجهود؛ لرفع مستوى الجاهزية لخدمة ضيوف الرحمن، مؤكداً على أهمية الدور الحيوي والمستمر الذي تقوم بهِ الوزارة، وسعيها للعمل على توفير كافة الخدمات لجميع قطاعاتها، بما يلامس احتياجات الحجاج وقاصدي المشاعر المقدسة، مثمناً جهود القائمين على الفرع، وتفانيهم وعملهم الدؤوب؛ لرفع سقف الخدمات المقدمة لحجاج بيت الله الحرام وضيوف الرحمن.

من جانبه، أكد مدير عام فرع الوزارة بمنطقة مكة المكرمة، المهندس سعيد بن جار الله الغامدي، جاهزيتهم لاستقبال موسم الحج، مبيناً أن الاستعدادات بدأت منذ وقتٍ مبكر، حيث وضع فرع الوزارة بمنطقة مكة المكرمة خطة تشغيلية تشمل المحاجر، وفِرق الحج البيطرية، والمسالخ البلدية بمكة المكرّمة، وذلك حرصاً على تقديم أفضل الخدمات لساكني مكة المكرمة وضيوف بيت الله الحرام.

وأضاف المهندس الغامدي، أن الخطة تضمّنت توفير الكوادر البيطرية المتخصصة التي تعمل على مدار الساعة؛ لفحص الأغنام الواردة عن طريق ميناء جدة الإسلامي، والتأكد من سلامتها بالكشف ظاهرياً ومخبرياً، وإنشاء نقاط تفتيش على مداخل العاصمة المقدّسة بكوادر متخصصة تعمل لمنع دخول أي أغنام إلا بعد التأكد من مصدرها وسلامتها، مشيراً إلى تجهيز سبعة فرق في منافذ العاصمة المقدسة؛ (الكعكية، الشميسي القديم، النوارية، الهدا، جعرانة، الحسينية)، بالإضافة إلى أربعة فرق بيطرية ميدانية، لأسواق الأنعام والطوارئ والمساندة، وإمارة منطقة مكة المكرّمة.

وفي ختام تصريحه، أبان "الغامدي" أنه تم تجهيز كوادر متخصصة من أطباء بيطريين ومراقبين، لإدارة المسالخ، وتهيئة الظروف المناسبة لتقديم خدمات ذبح الأضاحي وتسهيلها للمواطنين والمقيمين وحجاج بيت الله، منوهاً بأنه تم تكثيف الأعمال الرقابية من أجل التوعية الصحية والإرشادية، وتصحيح الممارسات الخاطئة بالمسالخ، من خلال الفرق الرقابية والكاميرات لضمان سلامة اللحوم المُقدمة، وتوفير الأجواء الصحية الآمنة، والمحافظة على عملية الإصحاح البيئي.

وتضمنت إجراءات رفع الجاهزية مسالخ العاصمة المقدسة وهي: مسلخ أنعام مكة، ومسلخ غرب مكة، ومسلخ العكيشية الموسمي، ومسلخ المعيصم النموذجي، بطاقة استيعابية تتجاوز الـ(383) ألف رأس من الماشية خلال أيام عيد الأضحى المبارك.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org