بإنجازات واعدة.. "كروز السعودية" تختتم موسمها الشتوي الأول

الرحلات جذبت أكثر من 30 ألف سائح من مختلف دول العالم
بإنجازات واعدة.. "كروز السعودية" تختتم موسمها الشتوي الأول

اختتمت "كروز السعودية Cruise Saudi"، إحدى الشركات المملوكة بالكامل لصندوق الاستثمارات العامة، والمسؤولة عن تطوير قطاع الرحلات البحرية في السعودية، أول موسم شتاء لرحلاتها البحرية السياحية والمنطلقة من ميناء جدة الإسلامي، محققة إنجازاً بارزاً في استقبال أكثر من 30 ألف سائح من مختلف دول العالم.

وأعرب لارس كلاسن الرئيس التنفيذي لشركة "كروز السعودية"، عن سعادته وجميع منسوبي "كروز السعودية" بهذا الإنجاز في أول موسم شتاء للشركة، والذي يمثل دفعاً قوياً وحافزاً مهماً لمواصلة مسيرة النجاح وتقديم أفضل الرحلات البحرية لسياح المملكة.

ورحّب في الوقت ذاته بضيوف "كروز السعودية" من جميع أنحاء العالم للاستمتاع بتجربة رحلات بحرية فريدة، واستكشاف المملكة التي تزخر بشواطئ جميلة، وجزر ساحرة، ووجهات سياحية خلابة، فضلاً عن تراثها الثقافي الأصيل، وتاريخها العريق، وشعبها المضياف.

وذكر كلاسن أن "كروز السعودية" نجحت خلال موسم الشتاء -والذي امتد عبر خمسة أشهر- من تحقيق إنجازات جديدة، تمثلت في إبحار سفينة "إم إس سي بيليسيما MSC Bellissima" السياحية الفاخرة من ميناء جدة الإسلامي، والتي تُعد السفينة من أجمل والأكبر السفن ضمن أسطول "MSC Cruises".

وقد شارك في رحلات هذا الموسم، التي استمرت ما بين 3 و4 و7 ليالٍ، أكثر من 30.000 راكب، يمثلون 84 جنسية، مما يدل على إقبال السياح، من داخل وخارج المملكة، على تجربة رحلات الكروز في البحر الأحمر، والتي تمثل تجربة فريدة ومثيرة.

وتميز موسم الشتاء ببرامج ترفيهية حافلة ومتميّزة، حيث نظمت الشركة 600 عرض على متن السفينة والوجهات الساحلية، بمشاركة أكثر من 50 فناناً؛ لإضفاء المزيد من الفرح والأجواء الممتعة على الرحلات، إضافة إلى تنظيم 14 جولة سياحية وبرامج لوجهات مختلفة، مثل منطقة جدة التاريخية والعلا ومدينة الملك عبدالله الاقتصادية وينبع والمدينة المنورة، والعقبة في الأردن، بمشاركة أكثر من 300 مرشد سياحي، استمتع بها أكثر من 12.000 شخص.

وقامت "كروز السعودية" بالتنسيق مع MSC Cruises بإضفاء طابع خاص لبعض الرحلات البحرية خلال موسم شتاء 2022؛ تزامناً مع المناسبات الخاصة، مثل رحلات الأطفال المجانية أثناء العطلة المدرسية، والسنة الميلادية الجديدة، ويوم التأسيس، واليوم العالمي للمرأة وغيره، تضمنت العديد من الفعاليات والعروض التي جذبت مختلف شرائح السياح والفئات العمرية.

من جهة أخرى، تحرص الشركة على تطوير الكفاءات الوطنية في هذا القطاع الجديد، ليكونوا مشغلي وقادة سياحة الكروز في المستقبل القريب.

ووقعت "كروز السعودية" عدداً من الاتفاقيات مع جامعتي الملك عبدالعزيز والأمير مقرن وهيئة فنون الطهي لإطلاق برامج تدريبية متخصصة، مثل برنامج "سفراء الكروز"، وبرنامج تدريب الطهاة على متن السفن، بالإضافة إلى تدريب مرشدين سياحيين متخصصين بفنون الطهي، إضافة إلى إطلاق برنامج تدريب المرشدين السياحيين، بالتعاون مع وزارة السياحة وجمعية المرشدين السياحيين السعوديين لإنشاء الجيل الأول من المرشدين السياحيين المخصصين للرحلات البحرية وغيرها من البرامج.

وتسعى "كروز السعودية" إلى تقديم تجربة سياحة بحرية ممتعة وعالية الجودة لزوار المملكة، وتعزيز قطاع سياحة الرحلات البحرية كقطاع جديد وواعد يسهم بفاعلية في دعم صناعة السياحة المتنامية في المملكة، ودعم رؤية المملكة 2030 الهادفة إلى تعزيز قطاع السياحة الداخلية وتعظيم دوره الاقتصادي المنشود كأحد المحركات الرئيسة الداعمة لمسيرة الاقتصاد الوطني، وتحقيق التنمية الشاملة في مملكتنا الغالية.

أخبار قد تعجبك

No stories found.