بشعار "بيئتنا مسؤوليتنا".. "الفضلي" يدشن أسبوع البيئة بالرياض

الأهداف تتضمن تفعيل دور المؤسسات والجهات في الحفاظ على البيئة
بشعار "بيئتنا مسؤوليتنا".. "الفضلي" يدشن أسبوع البيئة بالرياض

وزير البيئة والمياه والزراعة عبدالرحمن الفضلي

يدشن وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن بن عبدالمحسن الفضلي في الرياض غدًا فعاليات ومعرض أسبوع البيئة، تحت شعار "بيئتنا مسؤوليتنا".

وتهدف فعاليات أسبوع البيئة إلى رفع مستوى الوعي بأهمية الحفاظ على البيئة، ونشر الثقافة البيئية، وإبراز الاهتمام بأسبوع البيئة، وترسيخ أهداف جودة الحياة، وتفعيل دور المؤسسات ومختلف الجهات الحكومية في الحفاظ على البيئة، ورفع مسؤولية الأفراد تجاه البيئة، والحفاظ على التوازن البيئي وفق مستهدفات رؤية 2030.

ويضم أسبوع البيئة هذا العام عددًا من الفعاليات في 21 منطقة ومدينة في المملكة، حيث تنظم الوزارة فعاليات ميدانية، وأجنحة تفاعلية توعوية تضم العديد من الفعاليات والعروض المسرحية وورش العمل، لتعريف الزوار على المكونات البيئة في مختلف مناطق المملكة.

وتعمل الوزارة، من خلال هذه الفعاليات، على تعزيز الشراكة المجتمعية مع مختلف القطاعات، ومنها إمارات المناطق، والوزارات وفروع الوزارة، والجامعات الحكومية والخاصة، وشركات القطاع الخاص، والقطاعات غير الربحية.

وتتنوع الأنشطة والفعاليات الإثرائية والتوعويّة التي تقيمها "الوزارة" هذا العام بمختلف المناطق على مدار أسبوع كامل، حيث تحتضن العاصمة الرياض أبرز الفعاليات من خلال معرض تفاعلي كبير يفتتحه وزير البيئة والمياه والزراعة "الفضلي" في منطقة "ذا أرينا" (غرناطة سكوير) لمدة 7 أيام.

ويحتوي على عدة أركان عن الغطاء النباتي ومكافحة التصحر، والحياة الفطرية البرية والبحرية، ومستكشف البيئة، وإدارة النفايات، والتلوث، والأرصاد وحماية البيئة، كما يتضمن ورش عمل حول إعادة التدوير والفنون الحرفية بالأدوات الصديقة للبيئة، بالإضافة إلى مسرح الطفل تقدم فيه عروض مسرحية توعوية وفعاليات للأطفال، ولقاءات مع المراكز والجمعيات البيئية.

ويصاحب فعاليات هذا العام انطلاق "هاكاثون البيئة " وهو حدث جديد يجتمع فيه ذوو الاهتمام والمسؤولين والمختصين في القطاع البيئي؛ لاستعراض التوجهات والتحديات والفرص والأولويات؛ لتطوير قطاع البيئة، بمشاركة محترفي وهواة الحلول الرقمية، والتقنيات الناشئة والحديثة، تحت إشراف ومتابعة الوزارة، عبر الرابط http://hackathon.mewa.gov.sa.

‏‏يذكر أن فعاليات أسبوع البيئة تأتي تحقيقًا لأهداف رؤية المملكة 2030 البيئية، بالإضافة إلى رفع مستوى الوعي البيئي لدى جميع فئات المجتمع، إذ سيتم من خلاله تعزيز المسؤولية المجتمعية بترسيخ أهمية دور المجتمع في الحفاظ على البيئة إلى جانب إبراز أسبوع البيئة كفعالية سنوية وطنية يحيها الفرد والقطاعات بمختلف خبراتهم وتخصصاتهم توعويًا وميدانيًا.

أخبار قد تعجبك

No stories found.