بيت زجاجي لنقارن أنفسنا بالعالم.. "آل الشيخ" يكشف كيف تغيّرت فلسفة التعليم

قال: إعداد للجامعة تحوّل إلى الحياة.. "الثانوي" الآن يمكن أن يخرّج رائد أعمال
بيت زجاجي لنقارن أنفسنا بالعالم.. "آل الشيخ" يكشف كيف تغيّرت فلسفة التعليم
حمد آل الشيخ خلال مشاركته في الجلسة الرئيسة للمؤتمر والمعرض الدولي للتعليم

نوّه وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ، بدور وجهود جميع منسوبي التعليم من قادة جامعات ومديري التعليم ومديري مدارس والمعلمين لمشاركتهم في رحلة تحول كبيرة لمنظومة التعليم في المملكة، وقال "الوطن شاكر لهم وأنا شاكر لهم وهم من أنجح الناس الذين عملت معهم".

وأضاف، خلال مشاركته في الجلسة الرئيسة للمؤتمر والمعرض الدولي للتعليم تحت عنوان "السياسات التعليمية في ظل التحديات"، أن وزارة التعليم قامت بالتخطيط المسبق لتطوير التعليم في مختلف الأبعاد سواء كان على مستوى المناهج أو السلم التعليمي أو مراحل رياض الأطفال والتعليم الابتدائي أو الخطط الدراسية أو مسارات الثانوية وتطوير البحث العلمي والجامعي والشراكات العالمية.

ولفت الوزير إلى أنه مع بداية أزمة كورونا تمت عملية تسريع لخطوات التنفيذ بدرجة كبيرة من التركيز والتحول في قطاعات التعليم المختلفة لتحقيق المستهدفات التي حددتها القيادة لتطوير مستمر للوصول إلى التنافسية العالمية، واصفًا جائحة كورونا بأنها المحفز الكبير لكل برامج التطوير والتحول في داخل المنظومة "فما كان يستغرق منا سنة تمّ تنفيذه في ربع المدة تقريباً وتمّت عملية دمج المراحل في مرحلة واحدة".

وأشار، في هذا الصدد، الى منصة مدرستي وأدوات التعلم عن بُعد وبناء منظومة وأنظمة تشغيل مختلفة للتعليم وتطوير 24 قناة فضائية تعليمية.

وتابع: "نحن لا نقارن أنفسنا بأنفسنا؛ حيث نضع أنفسنا فيما يسمّى بيت زجاجي كي نقارن أنفسنا بالعالم، ومن هنا الحكم سواء في الاختبارات او التصنيفات العالمية".

ومضى يقول: "أزعم أن فلسفة التعليم العام تغيّرت من الإعداد للجامعة إلى الإعداد للحياة وسوق العمل، فأصبح متعدد الأغراض والأهداف، ومن المفترض أن تتاح للطالب في المرحلة الثانوية خيارات متعددة، ولدينا الآن ما نسميه المسار الموازي للتعليم الثانوي الذي يعتمد على كورسات عالمية يستطيع الطالب أن يطور مساراً خاصاً به بشكل ذاتي وموجّه"، مشيراً إلى أن التعليم الثانوي الآن من الممكن أن يخرج رائد أعمال.

أخبار قد تعجبك

No stories found.