رئاسة المسجد النبوي تكمل استعداداتها لاستقبال المصلين في العشر الأواخر

في إطار المساعي الهادفة لخدمة الزوار والمعتكفين على أكمل وجه.. هنا التفاصيل
رئاسة المسجد النبوي تكمل استعداداتها لاستقبال المصلين في العشر الأواخر

أكملت وكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي استعداداتها لاستقبال المصلين، وذلك خلال العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك، التي تشهد إقبالاً كبيراً من قاصدي مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم.

وتعمل الوكالة على تهيئة المسجد النبوي وسطحه وساحاته والمرافق المحيطة به، وذلك من أجل خدمة الزوار والمصلين والمعتكفين على أكمل وجه ليظهر مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم في أجمل صورة وأبهى حلة ليؤدي الزائرون عبادتهم بكل يسر وسهولة وطمأنينة.

وتحرص الوكالة على انسيابية حركة الحشود أثناء دخول المصلين وخروجهم من المسجد النبوي وإليه وتوجيههم والتأكد من انسيابية الممرات ووصول جميع الزائرين للمصليات، وكذلك دخولهم للزيارة والسلام على الرسول صلى الله عليه وسلم وصاحبيه رضي الله عنهما والصلاة في الروضة الشريفة، فيما تقوم الوكالة بخدمة كبار السن وذوي الإعاقة والمحتاجين لخدمة النقل بعربات القولف وعربات كبار السن، وذلك بالتنسيق مع جميع الجهات ذات العلاقة لخدمة الزوار وضمان التوجيه الصحيح للكثافة المتوقعة للزائرين والمصلين.

وضمن مستهدفات خطة الوكالة خلال العشر الأواخر، بالتنسيق مع الجهات المعنية، الوصول لطاقة تشغيلية تصل لمليون زائر ومصلٍّ في اليوم, وخدمة (10) آلاف مستفيد في خدمة التنقل, وتسهيل دخول (50) ألف زائر لباب السلام، حيث خصصت الوكالة لجاناً للوقوف على خدمات المعتكفين في المسجد النبوي، وتهيئة المواقع المخصصة لهم والوقوف على أعمال النظافة والتعقيم والتعطير ليؤدوا عباداتهم بكل يسر وطمأنينة.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org