مذكرة تفاهم بين "زين السعودية" وجامعة تبوك ضمن فعاليات المؤتمر الدولي للتعليم

بهدف توحيد الجهود والاستفادة من الخبرات التراكمية لدعم التعليم وتمكين المبتكرين
مذكرة تفاهم بين "زين السعودية" وجامعة تبوك ضمن فعاليات المؤتمر الدولي للتعليم

وقّعت "زين السعودية" بالتزامن مع المؤتمر والمعرض الدولي للتعليم، مذكرة تفاهم مع جامعة تبوك؛ بهدف توحيد الجهود والاستفادة من الخبرات التراكمية لكلا الجانبين في تحقيق ودعم المستهدفات الاستراتيجية الوطنية المتمثلة في دعم التعليم، وتمكين الشباب والشابات عبر تطوير مؤهلاتهم في قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات؛ بما يعزز قدراتهم على مواكبة مسيرة التحول الرقمي في المملكة وزيادة فرصهم في سوق العمل.

وبموجب مذكرة التفاهم، ستعمل "زين السعودية" وجامعة تبوك على وضع خطة عمل متكاملة تشمل إنشاء كرسي للأبحاث، وكذلك إنشاء فرع لخدمة العملاء لمنسوبي وطلاب جامعة تبوك، إضافة إلى توفير عدد من فرص العمل للطلاب والطالبات والمساهمة في تدريبهم وبناء إمكاناتهم المعرفية والمهنية من خلال دورات متخصصة.

وتعليقًا على مذكرة التفاهم، قال الرئيس التنفيذي للأعمال والنواقل والمشغلين في "زين السعودية" المهندس سعد السدحان: إن "هذه الاتفاقية هي امتداد للخطة التنفيذية لاستراتيجية الاستدامة المؤسسية التي ننتهجها في "زين السعودية"، والتي من أهم مرتكزاتها تمكين الشباب والشابات في وطننا الحبيب ووضعهم على المسار الصحيح لاكتساب المعرفة، ومدهم بالمهارات الضرورية للنجاح في مستقبل قائم على التقنية والابتكار.

وأضاف "السدحان": لطالما كانت شركتنا حاضنة للمواهب الوطنية وداعمة لها من خلال توفير فرص العمل والبيئة الملائمة لتحفيزهم على الإبداع والإنجاز. كما أن المذكرة تمثل إحدى المبادرات الكثيرة التي نقدّمها في زين السعودية، والتي تنسجم مع برنامج تنمية القدرات البشرية، أحد برامج رؤية 2030 الأساسية".

بدوره عبّر رئيس جامعة تبوك د.عبدالله الذيابي عن سعادته بهذا التعاون مع "زين السعودية"؛ حيث تعتبر "زين السعودية" إحدى الشركات الرائدة في مجال الاتصالات والخدمات الرقمية في المملكة.

وأضاف "الذيابي" أن من المؤكد أن ما قدمته زين للوطن من أحدث التقنيات والابتكارات وتحديدًا في مجال شبكة الجيل الخامس (5G)؛ كان له أثر واضح على حصول المملكة على مراتب متقدمة على مستوى قطاع الاتصالات العالمي.

وأضاف: "سنعمل عبر مذكرة التفاهم، على تعميق العمل البحثي في الجامعة، إضافة إلى منح عدد من طلابنا وطالباتنا الفرصة للتدرب على رأس العمل لدى شركة زين السعودية، وتكوين قاعدة معرفية، واكتساب الأدوات المهنية اللازمة لتحقيق طموحاتهم الفردية، وكذلك المساهمة في رفع مكانة وطنهم على خريطة الدول الأكثر تقدمًا في العالم".

وتتقاطع مبادرة "زين السعودية" لدعم قطاع التعليم الوطني وتمكين شباب وشابات المملكة، من خلال استراتيجيتها للاستدامة المؤسسية، مع أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة في ناحية تنمية الاقتصاد وتوفير فرص العمل والاستثمار في الابتكار.

وكانت "زين السعودية" قد دعمت العديد من المبادرات الهادفة لتمكين الشباب؛ حيث رعت الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي "إبداع"، إضافة إلى رعاية نسخة مسابقة "اصنعها والعبها"، ومبادرة Thinktech إحدى مبادرات المعرفة الرقمية في وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، بالشراكة مع الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية والذهنية.

أخبار قد تعجبك

No stories found.