مواطنون يشتكون انتشار الحظائر العشوائية في مواقع مختلفة بحائل

رغم توعية وزارة الزراعة مرتادي الأسواق بالأضاحي
مواطنون يشتكون انتشار الحظائر العشوائية في مواقع مختلفة بحائل

يشتكي مواطنون من انتشار الحظائر العشوائية لبيع الأضاحي في مواقع مختلفة من مدينة حائل، مرجعين ذلك إلى ضعف الرقابة الميدانية من بعض جهات الاختصاص.

وكان قد خصص فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بمنطقة حائل، مقرًّا بأسواق المواشي الجنوبي والشمالي؛ لتوعية مرتادي الأسواق والمربين وإرشادهم بكيفية اختيار الأضحية السليمة والتأكد من سلامة الأضاحي في الأسواق خلال الأيام المقبلة.

وكذا تنفيذ جولات داخل السوق للتأكد من سلامة الأضاحي ومباشرة البلاغات التي تصل للجنة في مقرها.

إلا أن عددًا من مربي الماشية نسفوا تلك الجهود وتمركزوا في مواقع مختلفة على الطرق المؤدية من وإلى حائل، واستخدموا مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة للتسويق لمعروضاتهم، بينما صمتت الجهات المعنية عنهم.

المواطنون حمّلوا فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بمنطقة حائل، المسؤولية الأولى عن الحظائر المخالفة للنظام سواء في الموقع أو حتى سلامة الأضحية من عدمها.

وأضافوا: أصحاب تلك الحظائر ينشط سوقهم بشكل كبير في اليوم الأول إلى الثالث من أيام العيد، ويتوقعون قصور أعين المراقبين خلال تلك الأيام، ليتم بيع الأضاحي بسعر يفوق الأسواق النظامية "السوق الشمالي أو الجنوبي".

يذكر أن أسعار الأضاحي بحائل سجلت قيمة ثابتة بين 1300 ريال وحتى 1900 ريال حتى أمس.

المواطنون طالبوا الجهات المعنية بترتيب سوق الماشية والقضاء على الحظائر العشوائية.

وقالوا: "نرى في تلك الحظائر عمالة تقوم بالبيع، ولا يُعلم هل المواشي تعود لسعودي أو لحسابهم الخاص".

وأردفوا: "خلت بعض إعلانات تلك الحظائر من أرقام هواتف، فقط يُكتفى بالموقع على الخرائط، مما يشكك أن مُلاكها عمالة لا يضعون هواتف حتى لا ينكشف أمرهم".

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org