نائب أمير الشرقية يرفع الشكر للقيادة على تأسيس هيئة تطوير الأحساء

أكد أن هذه الخطوة تسهم في الاستفادة من المزايا التنافسية للمحافظة
نائب أمير الشرقية يرفع الشكر للقيادة على تأسيس هيئة تطوير الأحساء
أحمد بن فهد بن سلمان نائب أمير المنطقة الشرقية

رفع الأمير أحمد بن فهد بن سلمان نائب أمير المنطقة الشرقية عظيم الشكر والامتنان إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله - وإلى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية – حفظه الله – على تأسيس هيئة تطوير محافظة الأحساء، وحرصهم على التنمية في جميع مناطق المملكة ومدنها، مؤكداً أن هذه الخطوة سوف تسهم في الاستفادة من المزايا التنافسية التي تتميز بها الأحساء على مختلف الأصعدة.

وتفصيلاً، قال الأمير أحمد بن فهد: "إن الهيئة الجديدة ستعمل على تطوير محافظة الأحساء بما في ذلك من خطط تطويرية لواحة الأحساء التاريخية إضافة إلى وضع الخطط والبرامج الداعمة لتعظيم الفرص المتاحة من خلال تفعيل الأصول وتوظيف الموارد بالشكل الأمثل بما يضمن تحقيق المستهدفات الوطنية ورفع مساهمة المنطقة الشرقية بشكل عام والأحساء بشكل خاص في تحقيق رؤية المملكة بإذن الله".

وتتولى الهيئة الجديدة إعداد التوجهات والدراسات والمخططات الإستراتيجية للمحافظة ومتابعة تنفيذها مع الجهات ذات الاختصاص، وتحديثها عند الحاجة، بالإضافة إلى مراجعة الخطط والدراسات والمخططات والبرامج والمشروعات التي تعدها الأجهزة الحكومية.

وتقود الهيئة أعمال التطوير والتنسيق والتخطيط والمتابعة مع كل الجهات العاملة في الأحساء، إلى جانب وضع السبل المحفزة لمساهمة القطاع الخاص من خلال توجيه الاستثمارات بما يحقق العوائد والمستهدفات المرجوة.

وتضم الأحساء معالم أثرية وتاريخية عديدة، إضافة إلى تعدد الموارد الطبيعية كونها أكبر واحة نخيل (مسجلة في اليونسكو) بالإضافة إلى شواطئ وبحيرات تمتاز بطبيعة جاذبة كما يفوق عدد المواقع الأثرية 65 موقعاً مسجلاً ضمن سجل التراث الوطني.

أخبار قد تعجبك

No stories found.