نائب وزير الخارجية يشارك في أعمال اللجنة الوزارية العربية لمواجهة الإجراءات الإسرائيلية في القدس
نائب وزير الخارجية المهندس وليد الخريجي

نائب وزير الخارجية يشارك في أعمال اللجنة الوزارية العربية لمواجهة الإجراءات الإسرائيلية في القدس

أصدرت بياناً ختامياً أكدت فيه على إدانة الاعتداءات والانتهاكات بحق المصلين في الأقصى

نيابةً عن الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله وزير الخارجية، شارك نائب وزير الخارجية المهندس وليد بن عبدالكريم الخريجي، اليوم، في أعمال الاجتماع الطارئ الرابع للجنة الوزارية العربية المكلفة بالتحرك الدولي لمواجهة السياسات والإجراءات الإسرائيلية غير القانونية في مدينة القدس المحتلة، الذي عُقد في العاصمة الأردنية عمان.

وتضم اللجنة التي ترأستها المملكة الأردنية الهاشمية، المملكة العربية السعودية، وتونس بصفتها رئيس القمة العربية الحالية، والجزائر، وفلسطين، وقطر، ومصر، والمغرب، وشاركت الإمارات بصفتها الدولة العربية العضو في مجلس الأمن في اجتماع اللجنة الذي حضره الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط.

وبحث الاجتماع، سبل مواجهة التصعيد الإسرائيلي الخطير في المسجد الأقصى المبارك / الحرم القدسي الشريف، وبلورة تحرك مشترك لوقف الاعتداءات والانتهاكات الإسرائيلية في المقدسات، ووقف العنف، واستعادة التهدئة الشاملة.

كما دعت اللجنة المجتمع الدولي، خصوصاً مجلس الأمن، إلى التحرك الفوري والفاعل لوقف الممارسات الإسرائيلية غير القانونية والاستفزازية في القدس والحرم الشريف، حماية للقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة، للحيلولة دون تفاقم موجة العنف، وحفاظاً على الأمن والسلم.

وأصدرت اللجنة بياناً ختامياً أكدت فيه على إدانة الاعتداءات والانتهاكات الإسرائيلية بحق المصلين في المسجد الأقصى، كما حذرت اللجنة من أن هذه الاعتداءات والانتهاكات تعد استفزازاً صارخاً لمشاعر المسلمين في كل مكان.

أخبار قد تعجبك

No stories found.