"الرشيدي": فرحة الحجاج عظيمة بعودة الحج.. ولسان حالهم يلهج بالدعاء لقيادة المملكة

أشاد بمبادرات برنامج ضيوف الرحمن ومنها تحوُّل مؤسسات الطوافة لشركات مساهمة
"الرشيدي": فرحة الحجاج عظيمة بعودة الحج.. ولسان حالهم يلهج بالدعاء لقيادة المملكة
وليد الرشيدي خلال استقباله الحجاج

نوّه رئيس الفريق التنفيذي لأعمال الحج بشركة مطوفي حجاج جنوب شرق آسيا، وليد الرشيدي، بالمبادرات التي جاءت من خلال برنامج "ضيوف الرحمن"، ومنها تحول مؤسسات الطوافة إلى شركات مساهمة مراعاة لمتطلبات ضيوف الرحمن، ورفع مستوى الخدمة المقدمة لهم حتى تبقى ذكرى الحج مدى العمر. مشيرًا إلى أن فرحة الحجاج بوصولهم إلى الديار المقدسة عظيمة جدًّا، ولسان حالهم يلهج بالدعاء للقيادة الرشيدة.

جاء ذلك بتصريح صحفي له بمناسبة عودة الحجاج بعد رفع كثير من القيود في المملكة، وقال "الرشيدي": نحمد الله -عز وجل- على عودة الحج والحجاج بعد توقف الحج لحجاج الخارج سنتين، وكان ذلك حزينًا جدًّا، وفرحتنا اليوم كبيرة جدًّا، والاشتياق لضيوف الرحمن كثير جدًّا، ولم نتخيل يومًا أن يقطع عنا الحج وضيوف بيت الله الرحمن، ولكن شاءت إرادة الله.

وأضاف الرشيدي: عودة الحجاج إلى الديار المقدسة كانت بفضل الله -عز وجل- ثم بفضل توجيهات وقرارات القيادة الحكيمة -أيدها الله-؛ وهو ما ساهم في التخفيف من آثار الجائحة، وأيضًا رفع القيود كافة حتى وصول ضيوف بيت الله الحرام إلى الأراضي المقدسة بسلام آمنين.

وعن فرحةِ وصول الحجاج إلى مكة، وعودة الحج مرة أخرى، بيّن "الرشيدي": شاهدنا من ضيوف الرحمن أن المشاعر لا توصف، ولمسنا منهم بهجة رؤية الكعبة المشرّفة، وحتى العاملون في شؤون الحج من الدول لسان حالهم يلهج بالدعاء لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- على تقديمهما الخدمات الجليلة لراحة ضيوف الرحمن وعنايتهما بالحرمين الشريفين، وتطوير المشاعر المقدسة.

واختتم رئيس الفريق التنفيذي لأعمال الحج بشركة مطوفي حجاج جنوب شرق آسيا وليد الرشيدي حديثه بدعاء الله -عز وجل- أن يحفظ قيادتنا الرشيدة التي وفرت جميع سبل الراحة، مع دعمها اللامحدود في سبيل تحقيق صحة وسلامة ضيوف الرحمن حتى يؤدوا مناسك الحج بكل يسر وسهولة. كما قدم شكره لوزارة الحج والعمرة على تقديمها كل العون لشركات الطوافة حتى تؤدي رسالتها بأجمل صورة.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org