وفقاً لاتفاق مع "تنامي".. "تراث الشرقية" تنضم لعائلة مسرعة الأعمال "سراج"

تستهدف المحافظة على تراث المنطقة والارتقاء بحراكها الثقافي
وفقاً لاتفاق مع "تنامي".. "تراث الشرقية" تنضم لعائلة مسرعة الأعمال "سراج"

وقعت الجمعية الخيرية للعمل التنموي (تنامي) عقد اتفاق مع جمعية التوعية بتراث المنطقة الشرقية (تراث) يوم أمس، في فندق كمبنسكي العثمان بالخبر، حيث مثل "تنامي" في التوقيع رئيس مجلس إدارتها الدكتور فؤاد بن عبد الكريم العبد الكريم ومثل "تراث" رئيس مجلس إدارتها الشيخ إبراهيم بن محمد الجميح.

وحضر توقيع الاتفاقية من طرف "تنامي" أمينها العام خالد العواد ومدير مكتب إدارة المشاريع محمد إبراهيم، بينما حضر من طرف "تراث" جميع أعضاء مجلس إدارتها ومديرها المكلف أحمد الرماح ومساعدة المدير حصة الحقباني.

وهدفت الاتفاقية إلى استفادة جمعية "تراث" من خدمات مسرعة الأعمال للمنظمات غير الربحية (سراج)، وتعد مسرعة سراج أهم برامج الاستثمار الاجتماعي لجمعية "تنامي"، إذ تهدف إلى دعم الجمعيات الأهلية الناشئة في بناء الأسس الرئيسة التي تساعدها على انطلاق أعمالها وتحقيق أهدافها التي أسست من أجلها.

وأنشئت "تراث" بقرار من وزير الشؤون البشرية والتنمية الاجتماعية المهندس أحمد بن سليمان الراجحي في تاريخ 27 / 10 / 1442هـ بالسجل الخاص بالجمعيات الأهلية رقم (2093)؛ حيث تهدف إلى رفع الوعي لدى أفراد المجتمع بأهمية المحافظة على تراث المنطقة الشرقية والارتقاء بالحراك التراثي للمنطقة وتوفير البيئة الداعمة له.

وتعد “تنامي” رائدة التطوير في القطاع إذ تعد أول جمعية تطوير على مستوى المملكة وتقدم مشاريع ريادية تخدم القطاع مثل مسرعة الأعمال للمنظمات غير الربحية “سراج”، وحاضنة الأعمال “سراج+”، ومعمل الابتكار التنموي، ومركز الإعلام التنموي، و “تنامي تك”، والمجتمعات المهنية، وجدير تطوع الخبراء، وغيرها، فيما تملك العديد من الشراكات والمشاريع التطويرية مع العديد من المؤسسات الريادية الأهلية والخاصة.

أخبار قد تعجبك

No stories found.