"وكالة شؤون المسجد النبوي" تتيح لمقدمي خدمة الإفطار إضافة التمر والخبز مع الوجبات

"الأيوبي": تقديم أكثر من 150 ألف وجبة يوميًّا عبر شركات متخصصة
"وكالة شؤون المسجد النبوي" تتيح لمقدمي خدمة الإفطار إضافة التمر والخبز مع الوجبات
المسجد النبوي

تزامنًا مع قرب العشر الأواخر من شهر رمضان أتاحت وكالة شؤون المسجد النبوي لمقدمي خدمة الإفطار إضافة التمر والخبز مع الوجبات أثناء الإفطار.

وبيَّن مستشار وكيل الرئيس العام للشؤون التنفيذية والميدانية عبدالعزيز بن علي الأيوبي أن إفطار الصائمين خدمة جليلة، دأب عليها أهالي المدينة المنورة؛ إذ يوفر مقدمو خدمات إفطار الصائمين في المسجد النبوي أكثر من 150 ألف وجبة يوميًّا، يتم تأمينها عبر الشركات المتخصصة، وتقديمها لضيوف الرحمن زائري المسجد النبوي بكل رحابة وطيب نفس.

وأضاف "الأيوبي": "يبهر مقدمو الإفطار الزوار بتلك العبارات الجميلة التي يرحبون بها وهم يستقبلون الضيف من خارج المسجد النبوي مصطحبين إياه إلى موقع سفرة الإفطار، ومع سماع الأذان يقدمون القهوة والشاي، ثم يبادرون برفع السفرة بعد إفطار الصائمين بالتعاون مع فريق العمل من وكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي، وقبيل إقامة الصلاة يبهرون المصلين بانقضاء مظاهر الإفطار، ويتولى فريق من الوكالة إخراج النفايات عبر عربات مخصصة لذلك، ويتعاون مقدمو خدمة الإفطار والجهات المتخصصة وفريق الوكالة برفع زوائد الطعام حفاظًا عليه، ولتوزيعه".

وأكد وكيل الرئيس العام أن وكالة شؤون المسجد النبوي حريصة على كل ما من شأنه تقديم أرقى وأجود الخدمات للزوار والمصلين في المسجد النبوي، ولاسيما في الشهر الفضيل، بما يسهم في تطوير منظومة الأعمال المقدَّمة تحقيقًا لتطلعات ولاة الأمر -حفظهم الله-.

أخبار قد تعجبك

No stories found.