أفواج من الحجاج يتوافدون إلى المدينة المنورة قبل المغادرة إلى بلدانهم

أفواج من الحجاج يتوافدون إلى المدينة المنورة قبل المغادرة إلى بلدانهم

حرصًا على الصلاة في المسجد النبوي والتشرف بالسلام على الرسول

تستقبل المدينة المنورة طلائع ضيوف الرحمن القادمين من مكة المكرمة، بعد أن مَنّ الله عليهم بأداء مناسك الحج هذا العام بيسر وأمان.

وباشرت القطاعات العاملة ضمن برنامج خدمة ضيوف الرحمن، وكل الجهات الخدمية والصحية، تنفيذ خطتها لموسم ما بعد الحج؛ حيث يواكب أفواجَ الحجاج على امتداد طريق الهجرة السريع الرابط بين مكة المكرمة والمدينة المنورة، جهودٌ أمنية ميدانية تعمل على متابعة انسيابية حركة السير، والوجود الأمني على مدار الساعة، وتحديد نقاط التهدئة، وتكثيف الرصد الآلي والبشري لتقيد المركبات بأنظمة السير، وعدم تجاوز السرعة النظامية، ومتابعة يقظة السائقين، لتحقيق أمن وسلامة المسافرين، وتهيئة جميع الخدمات للعناية بحجاج بيت الله الحرام، وزوار المسجد النبوي عبر منظومة متكاملة من الأعمال تغطي مختلف محاور الخدمات.

وسادت حالة من الانسيابية مع وصول الحافلات عبر بوابة المدينة المنورة على طريق الهجرة السريع، والإجراءات الميدانية المتخذة لتسهيل استكمال الحافلات المغادرة إلى منافذ المملكة الشمالية طريقها مباشرة عبر الطرق المحددة دون الدخول إلى وسط المدينة المنورة؛ بينما يتم استكمال إجراءات تسجيل الحافلات الأخرى وبيانات الوصول، وتسهيل انتقال الحجاج إلى الفنادق والدور السكنية في المنطقة المركزية ومواقع السكن خلال وقت وجيز، بالتنسيق مع اللجان الميدانية العاملة في الحج بإشراف فرع وزارة الحج والعمرة، وبمتابعة لجنة الحج والزيارة بإمارة المنطقة.

ويحرص غالبية الحجاج على زيارة المدينة المنورة قبل أو بعد إتمام مناسك الحج، للصلاة في المسجد النبوي، والتشرف بالسلام على الرسول صلى الله عليه وسلم وعلى صاحبيه رضوان الله عليهما، قبل المغادرة إلى بلدانهم؛ بينما يشهد مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي حركة مغادرة كثيفة بعد الحج ضمن خطة عمل تشارك فيها كل الجهات المعنية؛ لمتابعة انتقال الحجاج من مساكنهم عبر الحافلات المخصصة، والوصول إلى المطار قبل وقت كافٍ من موعد الرحلة، بما يضمن انتظام تسيير رحلات مختلف شركات الطيران المحلية والدولية، ومغادرة ضيوف الرحمن إلى أوطانهم بيسر وأمان.

ويواكب وصول ضيوف الرحمن إلى المدينة المنورة خلال موسم ما بعد الحج، جولات ميدانية مكثفة من فِرَق وكالة وزارة الحج والعمرة لشؤون الزيارة، والجهات ذات العلاقة؛ للوقوف على مستوى الخدمات في الفنادق والدور السكنية المرخصة، وتطبيق معايير واشتراطات السلامة، وجودة خدمات النظافة، وتوفر نقاط تقديم الوجبات والشهادات الصحية للعاملين، ووفرة كل الخدمات الأساسية في المساكن والغرف.

يُذكر أن أكثر من 390 ألف حاج قَدِموا للمدينة المنورة خلال موسم ما قبل الحج؛ فيما تستأنف الجهات المعنية أعمالها في كافة محاور الخدمة خلال الموسم الثاني بعد الحج، لتحقيق موسم حج آمن وناجح على كل الأصعدة.

Related Stories

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org